الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

17 شخصاً يستحق آباؤهم وأمهاتهم جائزة الوالدين الأكثر غرابة على الإطلاق

قد تتسبب أفعال الآباء والأمهات في ذهول الأبناء أحياناً، ويشمل ذلك إهمال تنظيف المطبخ لفترة طويلة، أو اقتحام الغرفة أثناء حضور أطفالهم درساً عبر تطبيق زووم، أو حتى مبالغتهم في الدلال عند كل وعكة عابرة، كما لو كانوا صغاراً.

نحن في الجانب المُشرق نكن كل التقدير للأمهات والآباء، ولكن هذا لا يمنع أن نذكر بحالات استثنائية يتسبب فيها الوالدان في مشكلات للأبناء. ويبقى المهم أن نتفهم ونسامح، لأننا جميعاً نعاني من خطب ما.

“أمي تعيد استخدام العلب دون غسلها أولاً. مازالت هناك بقايا باربيكيو من شرائح البطاطا في العبوة”

لو رأتني أمي أفعل هذا، ستحرمني من الميراث! © Overlord_Za_Purge / Reddit

“لو تركت طبقاً على الطاولة، ينهرني أبواي، لكنهما يتركان العلب في كل مكان مع أن لدينا حاوية لإعادة التدوير”

“هذه أمي يا سادة...”

وماذا يمكننا أن نفعل أمام لوم الأمهات؟

“أبي، المعروف دائماً بعدم الاهتمام بالتفاصيل الصغيرة عند التسوق، اشترى لنا ورق المرحاض هذا الأسبوع”

“بهذه الطريقة المبدعة، يفتح أبي علب الآيس كريم”

“هكذا اقتحمت درس أبنائي عبر تطبيق زووم، لأنتقم منهم بسبب كل المرات التي قاطعوني فيها أثناء مكالمات العمل”

الآن عرفنا السبب في مشكلات هذا الطفل “المشاغب”

“لا يمكن أن يستخدم والداي الصابون حتى نفاده”

“لا يغلق أبي نافذة فتحها على هاتفه، على الإطلاق”

“يفعل والداي هذا دائماً، رغم أن سلة القمامة ملاصقة للطاولة!”

“أحياناً، يقضم أبي من الزبدة بأسنانه”

المنافسة بين الأبناء:

“سألتني أمي عن نوع الكعكة التي أريدها في عيد ميلادي، فأخبرتها أنني أريد كعكة جزر. ويبدو أنني حصلت تماماً على ما أردت”

هذا الفتى محظوظ بهذا الاحتفال!

أمي: “ألم تري كل تلك الأطباق التي يجب أن تغسل في الحوض؟”
أنا: “؟؟؟؟؟”

“استيقظت مبكراً للغاية لإعداد وجبة إفطار تقليدية مميزة لوالديّ. وبدلاً من الاستمتاع بها، صرخا في وجهي بسبب استخدامي أكياس الشاي باهظة الثمن، ثم غادرا الطاولة”.

ما سبب أغلب الخلافات بين الآباء والأمهات وأبنائهم في رأيك؟ هل سبق وعشت أي مشاكل منزلية من هذا النوع أم أنكم تحظون بعلاقة مريحة في عائلتكم؟ شاركنا رأيك في قسم التعليقات أدناه!

مصدر صورة المعاينة H***ai_withSenpai / Reddit, Overlord_Za_Purge / Reddit
الجانب المُشرق/الأطفال والعائلة/17 شخصاً يستحق آباؤهم وأمهاتهم جائزة الوالدين الأكثر غرابة على الإطلاق
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك