الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

12 حيلة لإنقاص الوزن في مدة وجيزة

----
10k

لنعترف بالحقيقة! في معظم الأوقات لا نأكل بسبب الجوع، ولكننا نلجأ إلى تناول الطعام من أجل تعزيز الشعور بالرفاهية. كما أن الإجهاد ونوع المناخ وأوقات اليوم كلها عوامل مؤثرة على مقدار الطعام الذي نأكله.

إذن، هل من طريقة لكي تساعدنا حالتنا النفسية ومحيطنا على إنقاص ذلك الوزن الزائد غير المرغوب فيه؟ الجواب نعم بحسب براين وانسينك، الباحث في علم النفس وخبير التسويق والباحث في مجال اشتهاء الطعام. يقدم لكم الجانب المشرق اليوم، بعض النصائح القيمة المستقاة من مؤلفه الأخير!

12. لا تهابوا الانتكاسات

ستجد الغالبية الموقف التالي مألوفاً: يمر أسبوع على بداية حميتك المكونة من الملفوف والماء، وتظن أنك تجاوزت الجزء الأصعب. وفي إحدى الليالي يعتريك أمر ما، فتجد نفسك بباب الثلاجة تلتهم أفخاذ الدجاج بنهم بل، وتقلب المطبخ رأساً على عقب بحثا عن لوح شوكولاتة! في مثل تلك اللحظة العصيبة، حافظ على هدوئك وحذار أن تقمع إحساسك المرير بالفشل، بأكل المزيد من الطعام غير الصحي؛ أبعد ما تبقى من الدجاج من نطاقك البصري ثم التقط ورقة ملفوف، واقضم منها أكبر قضمة قضمتها في حياتك حتى الآن!

11. التزم بقاعدة النوعين

حاول تزيين طبقك بنوعين مختلفين من الطعام على الدوام: لحم وطبق جانبي؛ طبق جانبي وسلطة؛ أسماك وخضار. هذه التركيبة البسيطة، ستعوّدك على مقاربة معتدلة للأكل.

10. حطم مقولة “هل من مزيد”!

غيّر مكان تناول الطعام واجعله أبعد ما يمكن من المطبخ. احمل طبقك وأدوات المائدة (فقط لا أكثر)، وانتقل إلى غرفة المعيشة أو المكتب، أو يمكنك حتى أن تتناول وجبتك على الشرفة أو في الحديقة. عندها، حتى لو رغبت في إعادة ملء طبقك، ففي الغالب أن جوعك سيتنحى جانباً قبل أن تصل إلى المطبخ.

9. اترك أدلة تشير إلى “جرائمك”!

يميل الأشخاص المهووسون بتنظيف المائدة، أثناء الأكل، من الآثار التي تدل على فرط شهيتهم، إلى الأكل أكثر ممن يتركون مخلفات الأكل على المائدة إلى النهاية في مرأى من الجميع. ذلك أنهم يفضلون التعويل على شعورهم بالشبع والامتلاء، الذي عادة ما يخونهم!

8. ظاهرة الطبق الذي “لا قعر له”!

حسب أحد البحوث المنجزة في هذا المجال، يستمر معظم الناس في الأكل حتى يفرغ الطبق الذي أمامهم، وليس حتى إحساسهم بالشبع! وتبقى الطريقة الوحيدة لحل هذه المشكلة، هي استعمال صحون صغيرة وتناول الوجبة بوعي. أَلجِم جوعك وحاول تتجاهل الطعام المتبقي على الطاولة مهما كثر ولذَّ!

7. الصحبة مؤذية

نأكل لوحدنا 30٪ أقل مما نأكله في جماعة. أما المناسبات التي نشارك فيها العشاء مع 3 أو 4 من الأصدقاء، فهي تجعلك تستهلك ضعفي الطعام الذي تتناوله لو كنت لوحدك. الاستنتاج؟ حاول تناول وجباتك الرئيسية بمفردك، وقلل من الوجبات الخفيفة والمشروبات الغازية عندما تكون برفقة أناس آخرين.

6. التزم بقائمة التسوق

عند تحاول تحديد المنتجات التي تحتاجها خلال الأسبوع، اقتد بالطهاة المتمرسين الذين يعدون قائمة كاملة بالمواد الغذائية اللازمة (لحوم وحبوب وخضار وغيرها)، ثم تحقق من القائمة عند الذهاب لمتجر البقالة، والتزم بها حرفياً!

5. قل “لا” في وجه جميع الوجبات السريعة اللذيذة

ابحث عن أحلك مكان وأبعد مكان يصعب الوصول إليه في منزلك، وتخلص فيه من كل الوجبات الخفيفة اللذيذة (أو انقلها، على الأقل، إلى أبعد زاوية في الثلاجة). ربما تقول “لم لا أمتنع عن شراء هذه المغريات من الأساس؟” لأنه وفقاً لـوانسينك، القول أسهل من الفعل. حيث إن إخلاء منزلك من هذه الأطعمة “المنبوذة المحبوبة” بالكامل، سيجعلك تأكل المزيد (من يدري إلى أي حد!) عند زيارة أصدقائك، أو في المقاهي، أو في العمل. الحل الأفضل هو عدم تحريم شراء هذه الأشياء، والحزم في تناولها بشكل معقول.

4. امضغ كل لقمة جيداً!

تشير بعض الدراسات إلى أن مضغ كل لقمة طعام ما لا يقل عن 32 مرة، يساعد على إشباع المستقبلات الذوقية بشكل أفضل، مما بحد من شهيتنا للأكل بشكل ملحوظ ويمنحنا شعور الشبع في وقت وجيز.

3. لا تقلل السعرات الحرارية في الصباح

وفقاً لإحصائيات وانسينك، فإن عادات وجبة الإفطار تشكل 96% من فن الحفاظ على القوام. و4 نسوة فقط من بين 100 سيدة رشيقة تم استجوابها، صرحن أنهن لا يقربن الطعام في الصباح. من جهة اخرى، أقرت النساء اللاتي يعانين من الوزن الزائد بأنهن حريصات على عدم تناول الفطور، على أمل أن ينحفن!

2. تناول الطعام على شكل حصص

يحسب ملاحظات وانسينك، غالباً ما يتمكن الأشخاص الذين يفضلون الجلوس في المقاهي، وظهورهم إلى رفوف المعجنات أو الحلويات، من الحفاظ على قوام نحيف. ويمكنك اتباع هذا التكتيك في المنزل، عن طريق صب الطعام على شكل حصص فردية في صحون مناسبة حصرياً. أما أواني الطبخ والقدور والأوعية الكبيرة، فعليك تركها في المطبخ وعدم جلبها إلى الطاولة بتاتاً. "بعيد عن العين، بعيد عن البطن"، فالأمر في غاية البساطة!

1. كن هادئاً ومثابراً

لا تتسرع لتجربة كل النصائح السابقة دفعة واحدة. فالطريقة المثلى، هي تطبيق نصيحة جديدة واحدة كل أسبوع. وبهذه الخطوات الصغيرة، ستنتقل تدريجياً إلى أسلوب جديد في الحياة وجسم رشيق وجذاب!

بناء على مواد من Brian Wansink, "Mindless Eating"
----
10k