الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

13 مشكلة صحية قد تكشفها هليلات أظافرك

إذا نظرت إلى أظافرك ستلاحظ وجود مناطق ذات لون فاتح في قاعدة كل ظفر على حدة، شكلها شكل هلال صغير. لا يشير تغير لون الأظافر أو شكلها أو حجمها إلى وجود مرض قائم وحسب، بل قد تكون مؤشرات على قابلية الإصابة به مستقبلاً. وتساعدك هذه العلامات التشخيصية على ملاحظة المشكلة في الوقت المناسب واتخاذ الإجراءات اللازمة.

تعلّمنا في الجانب المشرق كيفية تشخيص حالتنا الصحية بالاستعانة بهُليل الظفر؛ وهو الجزء الأبيض منه على مستوى منبته. وقد قررنا اليوم مشاركة كافة المعلومات التي توصلنا إليها معكم، من خلال هذه المقالة التي نطمح إلى أن تكون ذات قيمة مضافة حقيقية.

عندما يتغير الهليل في الإصبع الواحدة

• من المفترض ألا يكون هُليل الخنصر غير واضح أو غير موجود تماماً. وهو مُرتبط بعمل الكلى والأمعاء الدقيقة والقلب. كما أن بروزه بشكل كبير قد تكون بسبب ارتفاع مستوى ضغط الدم.

• يعتبر البنصر مسؤولاً عن عمل كل من الجهاز التناسلي والجهاز اللمفاوي. ويلمح الهُليل الذي يكون بالكاد مرئياً إلى مشاكل في الجهاز الهضمي.

ترتبط الوسطى بعمل الدماغ والنظام القلبي الوعائي، وقد يشير غياب هليلها إلى مشاكل وعائية أو إلى ارتفاع ضغط الدم.

• قد يختفي هليل السبابة أو يصغر حجمه بسبب خلل في أداء الأمعاء أو البنكرياس، أو بسبب أمراض الأنف والأذن والحنجرة المزمنة.

• يعكس الهليل الموجود على الإبهام عمل الرئتين والطحال. وهو الأكثر وضوحاً على الإطلاق، وينبغي ألا يغطي أكثر من 25% من مساحة ظفر الإصبع. يكون حجمه أصغر بكثير عند المدخنين، وأكبر عند الأشخاص المصابين بارتفاع ضغط الدم الشرياني.

الهليل أكبر مما يجب

يعتبر الهليل كبيراً عندما يحتل ثلث مساحة ظفر الإصبع أو أكثر. ويشير حينها إلى وجود مشاكل في نظام القلب والأوعية الدموية، وخلل في ضربات القلب، وانخفاض ضغط الدم.

ينتشر الهليل الكبير عند الرياضيين والأشخاص الذين يرتبط عملهم بالنشاط البدني. أما إن لم يكن الشخص مُنخرطاً في مجال الرياضة أو الأعمال المرهقة بدنياً، فقد يرجع سبب الهليل الكبير إلى ارتفاع مستويات الضغط والتوتر.

هليل صغير

يشير الهليل الصغير، الذي بالكاد يظهر خلف جلد الظفر، إلى انخفاض ضغط الدم ومشاكل الدورة الدموية. وقد يكون هذا إشارة إلى ضعف الجهاز المناعي، أو ضعف العمليات الأيضية، أو نقص في الحديد وفيتامين B12.

يشير انفصال الهليل عن بقية الظفر بشكل واضح بواسطة خطوط عرضية إلى وجود اضطرابات في مستويات السكر في الدم، مع إشارة إلى احتمالية الإصابة بمرض السكري.

الهليل غير موجود

لا تهلع إن لم تعثر على أي هليل على أظافرك أو أظافر طفلك. عادة ما لا يمكن ملاحظة الهليل على أظافر الأطفال، ولكنه يظهر تدريجياً مع تقدمهم في العمر. وقد لا يظهر بتاتاً لدى بعض الأشخاص بسبب الخصائص الفيزيولوجية لبنية أظافرهم.

بالمقابل، ينظر الطب الحديث إلى حالات الاختفاء المفاجئ للهليل على أنها من أعراض مشاكل الدورة الدموية. تشير هذه الدراسة إلى أن غياب الهليل مرتبط باضطرابات الغدة الدرقية ونقص في مستويات فيتامين بي 12 والحديد في الجسم.

تغير لون الهليل

  1. يشير الهليل الرمادي إلى التعب الشديد واضطرابات الهضم، واحتمال وجود صعوبة في امتصاص المغذيات.
  2. لون الهليل الأبيض صحي وطبيعي، علماً بأنه يجب أن يكون أفتح من لون الجلد العادي بعدة درجات.
  3. يعتبر الهليل الأرجواني علامة على ضعف الدورة الدموية ونقص الأكسجين في الأعضاء والأنسجة.
  4. قد يشير لون الهليل الوردي (الأحمر) إلى تدني النشاط البدني ومشاكل الرئة.
  5. إذا كان لون الهليل أسوداً، وهو أمر نادر الحدوث، فهذا ينذر بخطر حقيقي، إذ يعتبر من أعراض التسمم بالمعادن الثقيلة.

هل فكرت يوماً في أن هليلات الأظافر لها أهمية تذكر فيما يخص الافصاح عن الحالة الصحية لجسم الإنسان؟ إلى أي حد تتفق مع ما ورد في مقالتنا من معلومات؟ ننتظر مرورك الجميل المعتاد بقسم التعليقات أدناه!

مصدر صورة المعاينة wikimedia
Illustrator Natalia Kulakova من أجل الجانب المُشرق