الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

9 وصفات صحية لجعل جسمك أكثر حيوية وانتعاشاً

2-11
19k

في معظم الأوقات، نظن أن التمتع بصحة جيدة، سيكلفنا مزيداً من الجهد والوقت والمال. ولكن في الواقع، يمكنك تغيير حياتك وصحتك نحو الأفضل، بمجرد دمج بعض العادات الجديدة ضمن روتينك اليومي. فعلى سبيل المثال، يمكنك تبييض أسنانك باستخدام الفاكهة، أو التمتع بفنجان إضافي من القهوة الساخنة لتنظيف غدة الكبد الصفراء. ستجد في هذه المقالة الكثير من الأفكار التي تبدو بسيطة وغير مكلفة لكنها ذات أثر كبير على صحتك.

هذه قائمة من النصائح الصحية الثمينة يقدمها لك فريق الجانب المشرق على أمل أن تعامل جسمك بشكل صحيح وتمنحه بعض الحب والاهتمام.

1. عصير العنب الطازج لعلاج صداع الرأس.

إذا كنت تعاني باستمرار من الصداع النصفي وتبحث عن علاج سهل وطبيعي يمكنه أن يجنبك الألم الفظيع، فإن عصير العنب هو الحل. يأتي الصداع النصفي أساساً من خلل في بعض الهرمونات الكيميائية للدماغ مثل السيروتونين، لكن عصير العنب يمكن أن يصحح المعادلة. ومع أنه لا يعمل كمسكن فوري للألم، إلا أن دوره وقائي ويمكن أن يكون فعالاً للغاية.

العنب غني بفيتامينات (ج) و(أ) و(ب2) وكلها تساعد على تفادي حالات الإصابة بالصداع النصفي. يلعب فيتامين (ب2) والذي يعرف أيضاً باسم الريبوفلافين دوراً مهماً للغاية في توازن المواد الكيميائية الموجودة في الدماغ، ويعمل كمادة مضادة لخفض مستويات الحديد في الدم، والتي تعتبر مسؤولة عن صداع الرأس.

2. سمك السلمون يساعد على نمو شعر صحي ولامع.

من منا لا يحلم بشعر جميل ذي مظهر صحي، وينزعج من شكله عندما يستيقظ كل صباح وينظر في المرآة متسائلا كم من الوقت سوف يحتاج للحصول على المنظر المثالي. لن تجد الحل فقط في تلك المراهم التي تضعها على خصلات شعرك، ولكن أيضاً في بعض الأغذية التي عليك تناولها. ونحن نتحدث هنا أساساً عن سمك السلمون. فهو غني بفيتامين (د) وأحماض أوميغا 3 الدهنية التي تعتبر ضرورية لشعرك وفروة رأسك.

وبالإضافة إلى ذلك، تقوم أحماض أوميغا 3 بترطيب فروة الرأس والحفاظ على بصيلات شعر نظيفة وصحية. كما تساعد بفضل تأثيراتها المرطبة تلك، في التخلص من القشرة غير المرغوب فيها، والتقليل من الجفاف الذي يسهم في تساقط الشعر. ولأن أوميغا 3 تعتبر بمثابة بروتين مهم، فإن نقصها يثبط عملية نمو الشعر. وعلى هذا الأساس، كلما تناولت المزيد من قطع سمك السلمون، كلما حافظت على صحة جيدة وازدادت قوة شعرك.

3. عصير الليمون مع ماء مالح لتخسيس الوزن.

من الحقائق المعروفة أن لعصير الليمون فوائد صحية كثيرة. ولكن مذاقه يقلل من الإقبال عليه نوعاً ما، فهو في معظم الوقت ليس لذيذاً مثل كوب من عصير البرتقال أو حتى من مشروب معزز بفيتامينات الطاقة. فماذا لو أضفنا إليه بعض الملح؟ لن يتحسن مذاقه بالتأكيد، لكنه سيصبح شراباً سحرياً يخلص الجسم من السموم ويساعد على إنقاص الوزن الزائد بسرعة كبيرة. هذا لأنه يزيد من حركات الأمعاء أثناء الهضم ويقلل الشهية، وبالتالي يلغي امتصاص الجسد لأي سعرات حرارية زائدة.

أكد العديد من الأبحاث أنه يمكن لمزيج الليمون والمياه المالحة أن يسرع عملية الأيض. فحسب المعهد الوطني للصحة، فإن شرب الكثير من هذه المياه يسرع عملية الأيض عن طريق زيادة تأثير الميتوكوندريا (مما يساعد على توليد المزيد من الطاقة في الجسم دون الحاجة إلى أي سعرات حرارية) كما يسهم في عملية توليد الحرارة حيث يتم حرق السعرات الحرارية بشكل أسرع.

4. تبييض الأظافر باستخدام معجون الأسنان.

قد يظهر بعض الاصفرار على الأظافر وحواليها، وهذا أمر طبيعي للغاية ولا يدعو للقلق، غير أنه يؤثر في مظهرها إلى حد ما، فإذا كنت تبحثين عن طريقة لتبييض أظافرك بشكل طبيعي، فإن معجون الأسنان هو الحل. لا يقوم معجون الأسنان فقط بتبييض أسنانك وحمايتها، بل بإمكانه أن يترك التأثير نفسه على أظافرك، بما أن مادة الكيراتين تدخل في تكوينهما معاً.

ولتطبيق هذه الفكرة، ما عليك سوى استخدام فرشاة أسنان نظيفة، ووضع بعض المعجون على طرفها والبدء في تنظيف أظافرك برفق. دعيه لمدة دقيقة واحدة، ثم اغسلي يديك كالمعتاد!

5. مصل من الزيوت الطبيعية لتحفيز نمو الشعر.

ذكرنا سابقاً أن للنظام الغذائي تأثيراً لا يخفى على نمو الشعر بشكل أسرع وأقوى. ولكن بالنسبة لأولئك الذين يرغبون في بعض الحلول العاجلة، يمكننا أن نوضح لكم كيفية صناعة مصل طبيعي خاص بك يحفز نمو الشعر. العنصر الأول الذي ستحتاج إليه هو زيت الخروع والذي يحتوي على عناصر مغذية مهمة مثل فيتامين E والأحماض الدهنية أوميجا 9 وأوميغا 6 إلى جانب بعض العناصر المعدنية التي ستساعد على ترطيب فروة الرأس.

أما العنصر الثاني فهو زيت الأفوكادو الغني بالفيتامينات والمعادن، مثل (حمض الأوليك) وهو أحد الأحماض الدهنية غير المشبعة (الأوميغا 9) التي يمكن أن تساعد على تغذية شعرك وحمايته من التقصف. وفي الواقع، يعتبر الزيت الوحيد الذي لديه القدرة على اختراق فروة الرأس وترطيب خصلات الشعر من أعماقها، بدلاً من أن يتحول إلى مجرد طبقة زيتية تأثيرها مضاد.

أما المكون الأخير فهو زيت جوز الهند، والذي يمكن وصفه في هذا المجال بأنه ملك جميع الزيوت، إذ إن له دوراً كبيراً في حماية أطراف الشعر من التلف وتأثير الشمس، وتقوية بصيلاته ومنعها من فقدان البروتين، وذلك لكونه غنياً بأحماض أوميجا 3 وأوميجا 6 ، وأوميجا 9 الدهنية.

والآن، إليك طريقة صنع هذا المصل السحري:

املئي قارورة صغيرة بنسب متساوية (1/3) من زيت الخروع وزيت الأفوكادو وزيت جوز الهند.

رجي الزجاجة بشكل جيد إلى أن تمتزج كل المكونات.

ضعيه على فروة رأسك وشعرك وقومي بتدليكه لمدة 10 إلى 15 دقيقة.

دعيه على الشعر لمدة 30 دقيقة إلى ساعة واحدة.

اغسلي شعرك كالمعتاد، ثم ضعي بضع قطرات من الزيت على أطرافه بينما ما يزال مبللاً.

كرري الوصفة 3 مرات في الأسبوع.

6. تناول وجبة إفطارك في غضون الـ 30 دقيقة الأولى بعد الاستيقاظ.

بعد تناول عصير الليمون والماء المالح (الذي تحدثنا عن فوائده أعلاه) من المهم جداً أن تتناول وجبة إفطارك خلال نصف ساعة من استيقاظك في الصباح. ولا بأس بتناولها حتى لو لم تكن تشعر بالجوع، لأن تفويت وجبة الإفطار قد يكون خطأ كبيراً في بعض الأحيان، وخاصة عندما تحاول الالتزام بنظام غذائي سواء من أجل تخسيس الوزن أو الحفاظ عليه. فطبقاً للسجل الوطني لمراقبة الوزن، فإن أكثر من 70 في المئة من الأشخاص الذين واظبوا على حمية غذائية ناجحة، كانوا يتناولون وجبة الإفطار خلال نصف ساعة بعد الاستيقاظ من النوم.

والسر في هذا الأمر، يعود إلى أن عملية الأيض تكون بطيئة نسبياً أثناء النوم، وتستغرق في العادة حوالي ساعة واحدة حتى تبدأ في العمل بوتيرة طبيعية. ولذلك يساعدك تناول وجبة الإفطار بمجرد الاستيقاظ على شعور سريع بالشبع، فيمنعك بالتالي من تناول وجبة أكبر في وقت لاحق.

7. شرب الكولاجين بدلا من وضعه على بشرتك.

معظم الناس يخافون من الشيخوخة، ويسعون لتفادي علامات التقدم في السن، والتي تبدأ في الظهور أولاً على البشرة. ولذلك نحاول جميعاً إعادة بشرتنا إلى الحياة، من خلال المراهم المرطبة والأقنعة والأمصال الغنية بالكولاجين (البروتين المسؤول عن إبقاء بشرتنا مشدودة ومتوهجة).

لكن ما لا يعرفه الكثيرون، أن الكولاجين، أو حتى الكولاجين المتحلل، لا يستطيع التغلغل في مسام الجلد إلى الحد الذي يساعده على تحفيز البروتينات الأخرى لتحسين الصحة بشكل عام. ولذلك، تبقى أفضل طريقة لتأخير علامات الشيخوخة هي تناول المكملات الغذائية. وحسب بعض الأبحاث، فإن تناول الكولاجين المتحلل يمكن أن يبطئ الشيخوخة بنسبة 27 في المئة، ويقاوم هشاشة العظام، ويخفف من آلام المفاصل، ويزيد من كتلة العضلات.

8. تبييض الأسنان باستخدام الفاكهة.

ليس هناك أفضل من ابتسامة مشرقة تستقبل بها الناس، لكن ماذا عن تلك الأوقات التي لا تمتلك فيها ما يكفي من الثقة لإظهار أسنانك، لأنها تبدو صفراء قليلاً؟ حسنًا، لا داعي للقلق بعد الآن، لأن هذا الإحراج كله يمكن أن يزول بتعديلات بسيطة على نظامك الغذائي. وكلمة السر هنا هي الفواكه والخضروات الغنية بالمواد المضادة للتأكسد، والتي يمكنها أن تعمل بشكل خارق عندما يتعلق الأمر بإزالة البقع الصفراء عن أسنانك.

ـ الفراولة يمكن أن تساعد في تبييض أسنانك وإزالة بقع القهوة.

ـ التفاح يعمل كمزيل طبيعي للبقع، ويساهم في إنتاج المزيد من اللعاب في فمك ليكون بمثابة وسيلة تنظيف ذاتية.

ـ البرتقال، أو أي فاكهة شبيهة، يقوم بتحييد حموضة الفم، والتي تعتبر من مسببات تسوس الأسنان.

9. فنجان إضافي من القهوة مفيد لصحة غدة الكبد الصفراء.

على الرغم من أن القهوة قد ترتبط بنظام غذائي غير صحي، إلا أن لها في الحقيقة فوائد كبيرة، شرط أن يتم إعدادها بالطريقة الصحيحة، عن طريق وضع مسحوق حبات البن في الماء المغلي لفترة مناسبة. نشرنا العديد من المقالات الأخرى عن فوائد القهوة، ولكن إحدى أفضل منافعها يكمن في أنها تحسن من عمل الغدة الصفراء (المرارة).

تورد الأبحاث أن مادة الكافيين في القهوة تنشط تقلصات غدة المرارة وتمنع بالتالي تلك البلورات الصغيرة بداخلها من أن تصبح حصوات ذات حجم أكبر. لذا اجلس مسترخياً، واستمتع بكوب قهوتك المرة، وفي المرة القادمة التي يخبرك فيها شخص أنك مدمن، ابعث إليه رابط هذا المقال!

أي من هذه الوصفات الصحية تريد أن تجرب؟ إذا كانت لديك أية إضافة أو نصيحة، نود أن نقرأها في التعليقات!

مصدر صورة المعاينة depositphotos.com
2-11
19k