الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

ماذا سيحدث لو أكلت نصف كوب من المانجو يومياً

تشتهر فاكهة المانجو باسم “ملكة الفواكه” في بعض الأماكن في العالم. ربما يكون السبب أنها ليست لذيذة فحسب، إذ أن لها فوائد صحية جمة أيضاً. ونحن في الجانب المُشرق وجدنا بعض الأسباب المقنعة لكي تترك الوجبات السكرية الخفيفة الأخرى وتتناول المانجو بدلاً منها.

1. ستقل التجاعيد

أظهرت دراسة حديثة أن نسبة التجاعيد العميقة لدى المشاركين الذين كانوا يأكلون نصف كوب من المانجو 4 مرات أسبوعياً، قلت بنسبة 23% بعد شهرين. يحدث هذا لأن المانجو غني بالبيتاكاروتين ومضادات الأكسدة، وهي المواد التي تؤخر فساد الخلايا وتساعد البشرة على البقاء بمظهر شاب.

2. تقليل خطر أنواع معينة من السرطان

تحتوي فاكهة المانجو على مادة البوليفينول التي لديها خصائص تقاوم السرطان. وفقاً للدراسات، فإن البوليفينول يحمي أجسادنا من الإجهاد التأكسدي الذي يرتبط بالعديد من أنواع السرطان. وقد كُشف أيضاً أنه الأكثر فاعلية في الوقاية من سرطان الثدي، وهو النوع الأكثر انتشاراً بين النساء في العالم.

3. الحفاظ على حدة البصر

هذه الفاكهة غنية أيضاً بفيتامين اللوتين وبالزيازانثين. هاتان المادتان لا تساعدان على الحفاظ على النظر فحسب، بل إنهما تساعدان في الوقاية من أمراض العيون المزمنة. المانجو غنيّ بنسبة عالية من فيتامين A، والذي يساعد على مقاومة جفاف العين والعشى الليلي.

4. تحسن عملية الهضم

فاكهة المانجو غنية كذلك بالألياف الغذائية ومركبات الأميليز، وهي مفيدة للجهاز الهضمي. وتساعد في تكسير جزيئات الطعام الكبيرة لكي يمتصها الجسد بسهولة. ويمكنها كذلك المساعدة في تجنب الإمساك المزمن.

5. التحكم في مستويات السكر في الدم

كانت هذه هي نتيجة دراسة أثبتت أن أكل المانجو يقلل غلوكوز الدم لمن يعانون من السمنة. صحيح أن المانجو حلوة الطعم، لكن حتى من يعانون من مرض السكري، ما زال بوسعهم أكلها ضمن برنامج الحمية. المانجو أيضاً لديها مؤشر جهد سكري قليل مقارنة بفواكه أخرى مثل البطيخ والموز، لذا فمن يعانون من مرض السكري يمكنهم الاستمتاع بها بشرط ألا تزيد حصتهم عن نصف كوب.

6. تجنب أيام انتفاش الشعر

بالإضافة لفيتامين A، فإن المانجو غنية كذلك بفيتامين C، وهو يساعد على إعادة نمو الشعر والحفاظ على رطوبته ونمطه. يساعد فيتامين C كذلك في إنتاج الكولاجين الذي ينتج بروتينات الشعر ويمنع تساقطه. بذور المانجو التي تبقى بعد أكلها تستخدم في إنتاج زبدة المانجو، وهي تستخدم في منتجات ترطيب الشعر.

7. المساعدة على تهدئة الغثيان الصباحي أثناء الحمل

طعم المانجو الذي يمزج بين الحلاوة والقليل من الحامضية يساهم في هذا العنصر. كما أن المانجو غنية كذلك بفيتامين B6، الذي يساعد في تخفيف حدة الغثيان. بالإضافة إلى ذلك فإن العناصر الغذائية في المانجو يمكن أن تساعد في نمو الجنين. وجود المانجو ضمن حميتك قد يساعد أيضاً في التغلب على الأنيميا المرتبطة بالحمل.

هل شعرت بفوائد أخرى لأكل المانجو غير المذكورة هنا؟ كم مرة تأكل المانجو وما الكم الذي تأكله منها؟

مصدر صورة المعاينة geargodz/easyfotostock / Eastnews
الجانب المُشرق/الصحة/ماذا سيحدث لو أكلت نصف كوب من المانجو يومياً
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك