الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

11 خرافة عن دول مختلفة سئم السكان من سماعها

نحن معتادون على تشكيل آرائنا حول الدول اعتماداً الأفلام والأخبار وقصص الأصدقاء. ولا ننتبه عادةً إلى حقيقة أن الأفلام خيالية، والأخبار متحيزة، ورحلة أصدقائك لمدة أسبوع ليست كافية لبناء رأي موضوعي حول دولة أجنبية.

وهذا هو السبب في أن العديد من الأشياء التي نعتقد أننا نعرفها عن البلدان الأخرى إما خاطئة أو مبالغ فيها. الجانب المُشرق على استعداد لدحض بعض الخرافات الشعبية عن الدول الأخرى.

الأسطورة #11 الصين هي البلد الأكثر كثافة سكانية

المناظر الطبيعية الصينية

يعيش معظم سكان العالم في الصين، لكنها ليست أكثر الدول كثافة سكانية، على سبيل المثال، ألمانيا وإيطاليا أكثر كثافة سكانية منها.

بصرف النظر عن عدد سكانها الضخم، تمتلك جمهورية الصين واحدة من أكبر الأراضي في العالم، لكن ما يقرب من ثلثي هذه الأراضي عبارة عن جبال وصحارى.

الأسطورة #10 السومو هي الرياضة الأكثر شعبية في اليابان

في السنوات الأخيرة أصبحت هذه الرياضة التقليدية أكثر شعبية، ومع ذلك، فإن السومو أقل رواجاً من لعبة البيسبول. نصف الناس هناك، ممن يمارسون الرياضة، يفضلون لعب البيسبول.

الأسطورة #9 الهند بلد البوذيين

إن أكثر من 80% من المتدينين في الهند يعتنقون الهندوسية. وثاني أكثر الديانات شيوعأً هناك الإسلام. أقل من 1٪ من الناس بوذيون، ويعيش معظمهم في المناطق الشمالية القريبة من التبت.

الأسطورة #8 يأكل الإيطاليون كثيراً ولا يسمنون

ليست هذه الفكرة الأهم عن إيطاليا، ولكنها ليست صحيحة، ومنبع الخطأ هو الاعتقاد بأن كل الإيطاليين يأكلون وعاءً كبيراً من المعكرونة ويشربون زجاجة نبيذ يومياً، ومع ذلك، لا يزالون نحفاء.

وفقاً للإحصاءات، يعاني واحد من كل خمسة إيطاليين من السمنة. وتعد السمنة لدى الأطفال مشكلة حقيقية في جبال الأبينيني، مقارنة بالأجزاء الأخرى من أوروبا.

الأسطورة #7 بريطانيا العظمى هي بلد الأمطار

صحيح أن بريطانيا العظمى ليست المكان الأكثر جفافاً، لكن فكرة هطول الأمطار المتواصل مبالغ فيها للغاية. وعلى الرغم من أن المناخ في بعض المناطق رطب وممطر، إلا أن كمية الأمطار التي تهطل في لندن أقل منها في موسكو.

الأسطورة #6 جميع مواطني الإمارات العربية المتحدة أثرياء بشكل لا يصدق

كقاعدة عامة، السكان الأصليون للإمارات أثرياء إلى حد ما، لكن ما يقرب من 85٪ من الناس هناك مهاجرون، وحتى حوالي ثلثي العرب الذين يعيشون في الإمارات العربية المتحدة هم من دول مجاورة.

وبطبيعة الحال، يمكن لمتخصصي تكنولوجيا المعلومات وكبار المديرين توفير نوعية حياة كريمة لأنفسهم، لكن العاملين العاديين من ذوي الياقات الزرقاء والبيضاء يعيشون في ظروف سيئة في هذا البلد المكلف للغاية.

الأسطورة #5 ريو دي جانيرو هي عاصمة البرازيل

كانت ريو دي جانيرو العاصمة لما يقرب من 200 عام، ولكن في عام 1960 تم نقل العاصمة إلى مدينة برازيليا التي تأسست لهذا الغرض. كما أن ريو ليست أكبر مدينة حالياً أيضاً، إذ إن ساو باولو أكبر بكثير.

الأسطورة #4 يلتزم الناس في ألمانيا بالمواعيد وكل شيء يعمل وفقاً لجدول زمني

الالتزام بالمواعيد هو جزء من الثقافة الألمانية، ولكن كما هو الحال في بقية العالم، الحدود الثقافية والتقاليد القديمة بدأت تضعف وتختفي. والعديد من المشروعات لا تلتزم بالمواعيد النهائية. ووفقاً للبيانات، تتأخر ثلث القطارات في ألمانيا تقريباً.

الأسطورة #3 قتال الثور هو النشاط الترفيهي الأكثر شعبية في إسبانيا

لا يزال قتال الثيران موجوداً في العديد من المدن في إسبانيا، لكن شعبيته في تراجع. معظم الناس الذين يزورون العروض من السياح. وتحت ضغط من النشطاء، حظر برلمان كاتالونيا مصارعة الثيران في المنطقة، بما في ذلك برشلونة.

الأسطورة #2 أستراليا بلد الصيف الأبدي

يعيش معظم الناس في المناطق الجنوبية في المدن، مثل سيدني، وملبورن، وكانبيرا، وأديلايد. فعلى سبيل المثال، في فصل الشتاء، تبلغ درجة الحرارة 32 درجة فهرنهايت في كانبيرا، علاوة على ذلك، فإن جزءاً كبيراً من القارة عبارة عن جبال مكسوة بالثلوج في الشتاء.

الأسطورة #1 رومانيا بلد الغجر

يعتقد البعض أن معظم الناس في رومانيا من الغجر، والبعض الآخر على يقين من أن الرومانيين والغجر أقرباء، لكن الجهتين على خطأ. أولاً، للرومانيين والغجر أصول مختلفة ويتحدثون لغات مختلفة تماماً. الرومانيون شعب أوروبي، ولغتهم قريبة من الإيطالية والإسبانية، أما الغجر فمن نسل الهنود الأصليين. وثانياً، لا يوجد سوى من الغجر في رومانيا.

هل تعرف أي صور نمطية عن البلدان الأخرى؟ هل سمعت من قبل عن أي أساطير عن بلدك؟

مصدر صورة المعاينة Iwona Rege / wikimedia, Orel i Reshka/ TeenSpirit Studio
الجانب المُشرق/أمكنة/11 خرافة عن دول مختلفة سئم السكان من سماعها
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك