الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

14 إجابة عن سؤال: “لماذا يحب الجميع الهجرة إلى كندا؟”

ماذا تعرف عن كندا باستثناء شراب القيقب ورياضة الهوكي ورجال الشرطة المتجولين على صهوات الخيول؟! حسناً، ينتقل أكثر من 100.000 شخص إلى كندا كل عام بغرض الإقامة، وهذا ما يدفعنا للبحث عن نقاط الجذب والخصوصيات الفريدة التي تميز هذا البلد.

قمنا في الجانب المشرق ببحث معمق في الموضوع ونود مشاركتكم ما توصلنا إليه من خلال مقالتنا هاته، فمن يدري؟ ربما سنلهم عدداً من قرائنا ونشجعهم على التفكير في الانتقال إلى كندا!

1. عندما لا يكون لدى الكنديين عمل ينشغلون به، فإنهم يخرجون إلى الشارع حاملين لافتات لرفع معنويات الآخرين.

2. يمكنك رؤية لوحات ترقيم سيارات على شكل دب في كندا:

قبل عام 1999، كانت لوحات ترقيم السيارات التي تشبه الدب القطبي، رمزاً لإقليم الشمال المسمى نونافوت. وفي وقت لاحق شُرع في استخدام لوحات الترقيم العادية، ولكن مازال بإمكانك العثور على لوحات على شكل دب ضمن التحف والمجموعات الشخصية لبعض الناس.

3. يحب الكنديون المقالب كثيراً، وعلينا أن نعترف بأنهم يتمتعون بروح دعابة عالية.

قرر أحد سكان مونتريال أن يمازح رجال الشرطة المحليين: فصنع سيارة من الثلج و"ركنها" في المكان الخطأ. علينا أن نعترف بإبداعه، فقد وضع ماسحة زجاج على السيارة لجعلها تبدو حقيقية. وبعد فترة وجيزة، حلت دورية الشرطة بالمكان لتقوم باللازم، وبدت هذه النكتة مضحكة لهم وتقبلوها بصدر رحب.

4. كندا بلد غني بالنفط.

تحتل كندا المرتبة الثالثة بين الدول التي تمتلك أكبر مخزون من النفط، بعد فنزويلا والمملكة العربية السعودية. الطبيعة سخية للغاية في هذا البلد: فإلى جانب النفط، هناك الكثير من المياه العذبة والعديد من البحيرات الجميلة والغابات المحمية الخلابة.

5. هناك منظمة خيرية تدعم النساء المصابات بأمراض مزمنة من خلال مساعدتهن في مهام تنظيف منازلهن.

يقع مقر منظمة Cleaning For A Reason الرئيسي في الولايات المتحدة الأمريكية، ولكنها تنشط أيضاً في كندا. والهدف من المشروع هو توفير مساعدة تنظيف مجانية للنساء اللواتي يعانين من أمراض خطيرة تثقل كاهلهن وتوهن أجسادهن. يا لها من فكرة رائعة مثيرة للإعجاب.

6. العملة الورقية الكندية مقاومة للماء ويمكن أن تكشف عن أسرار غير متوقعة عند غسلها.

الأوراق النقدية الكندية ليست غير عادية وحسب، بل بها مواصفات لا تصدق: أولاً، لن تتضرر إذا وضعتها في الماء، ويمكنك حتى غسلها بالصابون. والسر هو أنها مصنوعة من البلاستيك بدلاً من الورق. ثانياً، الدولار الكندي يحتوي على صورة ثلاثية الأبعاد مخفية داخل رسمة تمثل ورقة القيقب. إنها ليست مجرد عملة مالية، بل أفضل من لعبة فيديو! كما يدعي بعض الناس أيضاً أن الأوراق المالية الكندية لها رائحة تشبه رائحة شراب القيقب الأصلي.

7. الكنديون شعب مضياف للغاية. لدرجة أنهم قاموا ببناء منصة هبوط خاصة في حالة قدوم كائنات فضائية.

يرحب الكنديون بالجميع، حتى القادمين من خارج الكوكب الأزرق. فقد شيدت منصة هبوط خاصة في منطقة سانت بول - ألبرتا، حيث يمكن للضيوف من المجرات البعيدة أن يهبطوا بسهولة ويركنوا سفنهم الفضائية وغيرها من وسائل النقل الأخرى.

8. رجال شرطة في غاية اللطف.

إذا كنت تعتقد أن هذا الشرطي يريد التحقق من رخصة عمل الفتاة، فأنت مخطئ. إنه فقط يريد شراء كوب من الليموناضة من هذه الفتاة الصغيرة. أليس هذا تصرفاً لطيفاً؟

9. في كندا أنقذوا غابة بضعف مساحة بلجيكا.

عندما يتعلق الأمر بالطبيعة، يصبح الكنديون حازمين ولا يقبلون المساومة. فبعدما أصبحت الصناعات تمثل تهديداً حقيقياً لغابة الدب العظيم الشاسعة، التي تعتبر الأخيرة من نوعها على وجه الأرض بسبب تنوعها ومساحتها الكبيرة، تم اتخاذ قرار في عام 2016 باستغلال 15 ٪ فقط من الغابات في الصناعة، وترك 85 ٪ تنمو بشكل طبيعي. "يجب أن نجد أفكاراً حول كيفية تغيير النماذج الاقتصادية القائمة وإنقاذ البيئة التي نعيش فيها"، هذه هي المقاربة الكندية للحفاظ على الطبيعة باختصار.

10. جاستن ترودو هو رئيس الوزراء الحالي.

ما الذي يميز رئيس الوزراء الكندي عن غيره؟ حسنا، من أين نبدأ؟ كل شيء رائع في شخصية جاستن ترودو: من جواربه الملونة إلى الطريقة الأنيقة التي يذهب بها للتسوق وجلب الطعام من محلات السوبر ماركت مثل أي مواطن عادي. إنه يبدو وكأنه شخصية روائية أكثر منه سياسياً محنكاً: فهو يمارس اليوغا ويعانق الباندا، إلى جانب أنه رجل وسيم للغاية، علينا أن نعترف بذلك!

11. يساعد الكنديون بعضهم البعض في مختلف الظروف الصعبة.

يعلق طلاب مدارس هاليفاكس ملابس مستعملة مازالت في حالة جيدة على الأعمدة والأشجار، ويكتبون عليها مثل هذه الملاحظات: “هذه الملابس من أجل الأشخاص الذين هم في حاجة ماسة إليها”. ماذا لو كان الأرضيون كافة مثل هؤلاء الطلاب؟

12. إنهم شعب صادق للغاية.

تُـركت هذه الكومة من النقود والتذاكر على بوابة مدخل معطل في إحدى محطات مترو الأنفاق في كندا، قبل أن يصلحها العمال. إذا تعطل شيء ما فهذا لا يعني أنه يمكنك تجاوز القانون والركوب بالمجان أو على الأقل، هذا ما يعتقده “آل قيقب”.

13. كندا جميلة للغاية لدرجة أن حتى الصور التي تلتقطها كاميرا الطريق تبدو كصور من ناشيونال جيوغرافيك.

TRANSPORT QUEBEC

على الرغم من أن الجو بارد جداً في كندا، إلا أنها بلد جميل للغاية وبه عدد كبير من الأماكن التي تستحق الزيارة، قد يستغرق السفر إليها كلها العمر كله.

14. “حين رأيتها اعتقدت أنني قمت بمخالفة، ولكن بعد ذلك أدركت أنني في كندا”.

هل زرت كندا من قبل؟ أخبرنا أكثر شيء يعجبك في هذا البلد، سواء أذكر في المقالة أم علمته من مصدر آخر في قسم التعليقات أدناه !

مصدر صورة المعاينة Unknown / imgur, Silmarillion-Black-Cat / tumblr