الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

كيف تختار أفضل الأطعمة وألذّها عند التسوق: دليل نحتاجه جميعاً!

إن أردت التأكد من اختيار بطيخة حلوة المذاق، فاحرص على أن يكون جذرها بنيّ اللون، أما لحم الدجاج فعليك التحقق من تاريخ تغليفه أولاً، وبخصوص الفلفل، فـشكل الثمرة يمكن أن يُحدث فرقاً كبيراً في مذاق الطبخة. قد تعتقد أن عربة التسوق في يدك مليئة بالمنتجات الطازجة، لكنك ربما لم تستخدم كل حواسك لاختيار أفضلها.

عملنا اليوم هنا في الجانب المشرق على جمع 12 مثالاً لأطعمة صحية نشتريها باستمرار، وأعددنا دليلاً حول كيفية اختيار الحبّات الطرية والطازجة من بين جميع منتجات المتجر.

1. الخبز

ـ انظر أولاً إلى ملصق المكونات وابحث عن الكلمة الأولى في القائمة. إذا كانت “دقيق القمح الكامل” فقد قمت باختيار جيد. سيوفر لك هذا الدقيق المزيد من الألياف والفيتامينات أكثر من “الدقيق الأبيض المعدل”.

ـ اضغط برفق على الخبز. فإن عاد إلى شكله الأصلي، فهذا خبز عالي الجودة، وإذا بقيت بصمة أصابعك واضحة عليه، فقد تكون هذه دلالة على أن عملية تحضيره تمت بطريقة غير صحيحة، أو ربما تم تجميده مسبقاً.

2. لحوم الدجاج

ـ عندما يتعلق الأمر بلحم الدجاج، فيجب التحقق من لونه بالدرجة الأولى. إن كانت القطع لها جلد، فينبغي أن يكون لونه أكثر شحوباً من اللحم. فإن كان جلد الدجاج أصفر أو بني فاتح، فاتركه على الرف.

ـ يجب أن يكون اللحم متماسكاً، يميل لونه إلى الأبيض أو البني الفاتح، رطب وطري وبدون دم. ولا بأس أن تتفقد أطرافه كذلك، فإن بدت جافة فتخلى عن فكرة شرائه.

ـ لا تتحقق من تاريخ انتهاء الصلاحية، بل من تاريخ الإنتاج والتغليف. إن كانت قطع الدجاج قد وُضعت هناك منذ أكثر من يومين، فاتركها في المتجر.

3. البطيخ الأحمر

ـ انظر إلى الغصن الصغير المتفرع من رأس البطيخة، فإن وجدته ذابلاً وبنيّ اللون، فهذا يعني أنها ناضجة وجاهزة للأكل.

ـ تحقق من كثافة البقعة الصفراء الموجودة على أحد جانبي البطيخة. فهذه البقعة دليل على مقدار الوقت الذي استغرقته البطيخة على الأرض بعد نموها. إن كانت صفراء داكنة، فسوف تكون البطيخة حلوة المذاق.

ـ للتأكد من اختيار بطيخة جيدة، عليك أن تختبر صوتها عن طريق النقر عليها. إن كان هذا الصوت غير واضح كما لو أن له صدى، فهذا يشير إلى أن الفاكهة لم تنضج بعد. أما إن كان الصوت الناتج واضحاً وأجوف، فالبطيخة عند درجة النضج الصحيحة.

4. الطماطم

ـ تجنب شراء الطماطم في عبوات بلاستيكية كلما أمكنك ذلك. لأنك لن تستطيع التحقق مما إذا كانت طازجة أما لا، كما أن علبتها قد تتضمن ثماراً في حالات نضج مختلفة.

ـ يجب أن تكون القشرة ملساء وناعمة، وعندما تحمل ثمرة بين يديك يفترض أن تشعر بأن لها وزناً معقولاً. وذلك لأن الطماطم الناضجة تكون ضعف وزن الطماطم غير الناضجة في كثير من الأحيان.

ـ يمكنك أن تشمها، فإن لم يكن لها رائحة، فإنها لم تنضج بعد. فللطماطم حين تنضج رائحة مميزة، خاصة إن ظلت متصلة بفروعها الخضراء.

5. الشمام / البطيخ الأصفر

ـ لا ينبغي أن تكون قشرة الشمام خضراء، بل تميل إلى الصفرة. فهذا يشير إلى أنها قضت مدة كافية على أرض المزرعة تتعرض لأشعة الشمس، مما يجعل مذاقها أحلى.

ـ أمسك البطيخة وانقر عليها من الجانب. إن سمعت بها اهتزازاً، فهذا يعني أنها وصلت إلى درجة النضج.

ـ يمكنك تحريكها بالقرب من أذنك. فإن سمعت حركة السائل بداخلها، فهذا يعني أنها نضجت أكثر مما ينبغي وبدأت في التحلل.

— إلمس طرفيّ البطيخة، جذرها وقمتها، و ضع عليها قليلاً من الضغط. ستكون الشمامة حلوة إن كانت طرية.

6. الفلفل

ـ أول شيء يجب فحصه، عندما يتعلق الأمر بالفلفل، هو ما إذا كان ذا لون كثيف بدون بقع. وعند حمله يكون له وزن واضح.

ـ ثم تحتاج إلى تفحص قمة الثمرة، فإن كانت لها 2 أو 3 رؤوس فقط، فستكون أكثر مرارة مما لو كانت بها 4. ومن جهة أخرى، تحتوي ثمرة الفلفل ذات الرؤوس الأربعة على عدد أقل من البذور، مما يمكن أن يجعلها مناسبة أكثر للطهي.

ـ تحقق من حالة الغصن العالق بها. فإن كان أخضر اللون وصلب القوام، فهذه علامة على نضارة الثمرة.

7. الأسماك

ـ عليك تفحص عيون الأسماك أولاً، لمعرفة ما إذا كانت العين بارزة ويتوسطها لون أسود لامع.

ـ ينبغي أن يكون الجلد لامعاً وحريريّ الملمس. فإن شعرت أنه لزج أو باهت اللون، فالسمك غير طازج.

ـ ضع في اعتبارك أن لحم السمك الطري يجب أن يكون صلباً وشفافاً مع سطح مرن وناعم. وإن ضغطت على شريحة سمك، فلا يجب أن يترك أصبعك أثراً واضحاً عليها.

8. الكوسا

ـ ركز على حجم هذه الخضار لأن هذا مهم ويؤثر على نكهتها. كلما كبرت ثمرة الكوسا زادت احتمالية أن تكون مرة المذاق. اختر المقاسات المتوسطة، أي ما بين 15 و20 سم، وستجد أن بداخلها بذوراً أقل، وبالتالي، فهي طرية ولذيذة.

ـ ثم يمكنك التحقق من الجذع الصغير، والذي يفترض أن يكون أخضر اللون، حتى تكون الثمرة طازجة.

9. الموز

ـ عليك التحقق في البداية من الجذع الجامع لثمار الموز. اختر مجموعة ذات جذع أخضر إلى أصفر فاتح. فإن كان قد بدأ في التحول إلى اللون البني، وكان الموز يحتوي على الكثير من البقع السوداء، فهذه علامة واضحة على أن الفاكهة تجاوزت درجة نضجها المعتدلة.

ـ يبقى الموز بحال جيدة لفترة أطول إن حُـفظ في مجموعات بدلاً من تفريقه إلى ثمار منفصلة. لا تختر موزة منعزلة إلا إذا كنت ستأكلها على الفور.

10. العسل

ـ تختلف كثافة لون العسل حسب أنواعه، ولكن العسل الشفاف لا يعني أنه أفضل. حين يكون العسل داكن اللون، فهذا يعني أنه طبيعي أكثر ولم يخضع للكثير من المعالجة، وبالتالي فهو يحتوى على مكونات وخصائص أفضل بالتأكيد.

ـ قد يتبلور العسل الطازج بسهولة عندما تنخفض درجات الحرارة. فالعسل قبل كل شيء سائل متشبع بالسكريات، لذلك عندما تبرد الأجواء، تنخفض قابلية السكر للذوبان في الماء القليل الذي يحتوي عليه العسل، فتتشكل فيه بلورات صلبة. وإن لاحظت اختلافاً في لون وكثافة العسل بين أعلى الجرة وأسفلها، فلابأس، تلك علامة أخرى على جودته.

11. الخس

ـ بغض النظر عن تنوع ثمار الخس، حاول أن تتأكد من عدم وجود ثقوب أو تآكل في أوراقها، أو آثاراً على أن بعض أوراقها قد قطعت. كما يستحسن الحرص على تجنب تلك التي بها حواف بنية اللون.

ـ يجب أن يتدرج لون الخس بين الأخضر الفاتح والأخضر الداكن. إن كان اللون باهتاً والأوراق الخارجية مرتخية، فتجنب شراءه لأنه غير طري.

12. الطعام المعلب

ـ يجب التأكد من كون العبوة مغلقة تماماً، مع الانتباه لأي عيوب في هيكلها. لا تأخذ أبداً علبة منتـفخة أو صدئة، فقد تكون خطيرة على صحتك.

ـ في حالة الطعام المعلب، لا يمكننا التحقق من خصائص المنتج بحواسنا، لذلك علينا التحقق بعناية من الملصق. تحقق من أن مستويات الملح والسكر ليست مرتفعة جداً. كما يفضل شراء الطعام المعلب المحفوظ في الماء أو في عصيره الخاص بأقل كمية من المواد الحافظة.

13. الجبن

ـ تشير القشرة السميكة على قطعة الجبن إلى أنها ليست طازجة. تحتاج الأجبان إلى الرطوبة لكي تبقى في حالة جيدة، لذا سيعطينا هذا اللحاء فكرة واضحة عن تاريخ إنتاجها.

ـ وجود طبقة زيتية على القشرة يدل على أن الجبن تعرض للعديد من التغيرات في درجات الحرارة، وبالتالي، فقد أفرز كمية من الزيت من داخله وهذا سيجعله سيء المذاق والرائحة.

هل تضع أياَ من هذه الأفكار موضع التنفيذ؟ أم لديك نصائح أخرى تريد مشاركتها معنا لإكمال هذا الدليل؟