الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

10 أشياء نقوم بها يومياً رغم أن آثارها تفسد منازلنا

----
444

جميعنا نعرف تقريباً أن ترك الملابس في الغسالة ليس فكرة جيدة، وأنه من الأفضل غسل الأطباق المتسخة على الفور. ومع ذلك، يمكن في بعض الأحيان حتى لخادمات المنازل الخبيرات، أن يرتكبن أخطاء فادحة أثناء تنظيف الشقق وترتيب فوضاها. والسبب الأساسي لذلك، أنهن يتبعن نصائح شائعة قد تبدو فعالة، لكن ما يفعلنه في الواقع قد يكون خطيراً.

قمنا اليوم في الجانب المشرق بإعداد قائمة عريضة من العادات المنزلية التي يمكن أن تفسد أي جهد تبذله في سبيل الحفاظ على منزلك نظيفاً، بسبب الأضرار التي يمكن أن تلحقها بصحتك وصحة عائلتك.

كنس الأرضية

يعتبر كنس الأرضية بالنسبة للكثيرين منا طريقة سريعة نلجأ إليها لتنظيف المنزل. ولكن في الواقع، لا يمكن وصف العمل بالمكنسة بأنه فعال. فهذا النوع من التنظيف لا يزيل حتى العُـشر من أوساخ منزلك، حيث تتطاير جزيئات الغبار في الهواء وتستقر على أثاثك من جديد، بينما تدخل جزيئات صغيرة أخرى في فجوات الأرضية، مما يجعلها تبدو متربة على الدوام. وهذا هو السبب في تأكيدنا على أنه من الأفضل عدم كنس الأرضية إلا إذا كان ذلك سيتم بالمكنسة الكهربائية. فهذه الأخيرة ستجعل عملية التنظيف أكثر شمولاً وستبقي شقتك نظيفة لفترة أطول من الوقت.

استخدام لوح تقطيع بلاستيكي بدلاً من لوح خشبي

هناك “خرافة” مفادها أن ألواح التقطيع البلاستيكية أكثر صحية من الألواح الخشبية، وهذا ادعاء غير صحيح بالمرة. فعلى الرغم من أن الخشب مسامي ويمتص البكتيريا، إلا أنه يمثل أيضاً بيئة مدمرة وغير مناسبة لها. وفي المقابل، تبقى ألواح التقطيع البلاستيكية آمنة إلى حدود اللحظة التي تظهر عليها أول الخدوش. وذلك لأن المواد الاصطناعية تصلح كأرضية ممتازة لتكاثر البكتيريا، وحتى التنظيف العميق لن يكون قادراً على القضاء عليها بشكل نهائي.

غسل لوح التقطيع بسائل جلي الأطباق

يزيل سائل جلي الأطباق بقايا الطعام بفاعلية من ألواح التقطيع. ولكن الخدوش والجروح التي تحتوي عليها هذه الألواح تخفي كذلك بقايا طعام مجهرية غير مرئية للعين، وبعد امتصاص محلول الصابون، ستعمل على نقله بعد ذلك إلى أي طعام آخر سيتم تقطيعه على هذا اللوح. من الأفضل تطهير ألواح التقطيع بمساعدة بيروكسيد الهيدروجين.

صبّ بقايا القهوة وماء غلي المعكرونة والأرز في حوض المغسلة

غالباً ما تتسبب بقايا القهوة المطحونة التي تُسكب في الحوض في انسداد المجاري، بسبب مساهمتها في تراكم الأطعمة التي تلتصق بالرواسب الدهنية في الأنابيب وتشكل حواجز انسداد بداخلها. والشيء نفسه يحدث مع الماء المتبقي من غلي المعكرونة أو الأرز، فهذا السائل اللزج يعلق على الحواف الداخلية للأنابيب ولا يتلاشى بسهولة، مما يزيد من خطر انسداد نظام الصرف المائي.

ترتيب سريرك مباشرة بعد الاستيقاظ

قد تسعد هذه المعلومة أولئك الذين يعانون في ترتيب فراشهم في الصباح الباكر وينظرون إليه بمنزلة جلسة تعذيب حقيقية. والسرّ هنا هو أن أي سرير تعيش فيه كائنات عث الغبار المجهرية، والتي تتغذى على خلايا الجلد الميتة، وتعتبر عوامل الدفء والرطوبة بيئة مثالية لها. وبالتالي، عند ترتيب السرير بعد الاستيقاظ مباشرة، سوف تساهم في خلق هذا الجو المناسب لتكاثر العث، مما قد يسبب تفاعلات تحسسية خطيرة في وقت لاحق، بما في ذلك الربو القصبي والتهاب الأنف التحسسي والتهاب ملتحمة العين. ولهذا السبب من الأفضل ترك الفراش مفتوحاً لبعض الوقت حتى يفقد رطوبته.

إبقاء الستائر مفتوحة باستمرار

يجب على الأشخاص الذين تقع شققهم على الجانب المشمس إيلاء اهتمام خاص لهذه النقطة. فإذا كنت ترغب في بقاء الأثاث والأرضيات الخشبية جذابة لأطول فترة ممكنة، فتأكد من إغلاق الستائر خلال الأوقات الحارة من اليوم. فبسبب وفرة الأشعة فوق البنفسجية، يمكن أن يتشوه الأثاث والأرضيات ويتغير لونها في وقت وجيز.

تعليق المناشف المبللة في الحمام

يمكن أن تصبح المناشف المعلقة على خطافات الحمام بيئة خصبة حقيقية للفطريات والبكتيريا. فالرطوبة والحرارة والأكسجين، هي كل ما تحتاجه تلك الكائنات الدقيقة لتكاثرها. ولهذا السبب من الضروري تغيير المناشف كل يومين حتى لا تؤذي بشرتك. ولا تنس تجفيفها بشكل صحيح. وتذكر أن الخيار الأفضل هو استبدالها بمناشف ورقية.

وضع فرشاة المرحاض في وعائها مباشرة بعد التنظيف

إذا قمت بإعادة فرشاة المرحاض إلى وعائها مباشرة بعد الاستخدام، فأنت تساهم في نقل الميكروبات من المرحاض إلى بقية أنحاء الحمام، حيث تبدأ في التكاثر بنشاط. لتجنب ذلك، يوصى بتعليق الفرشاة فوق مقعد المرحاض لبعض الوقت، حتى تتسرب منها كل الرطوبة الزائدة.

سكب بقايا الشاي في المرحاض

ليس من الجيد رمي بقايا أوراق الشاي في المرحاض. فإذا واصلت القيام بذلك بانتظام، سيتحول لون حوض مرحاضك إلى البني الغامق بسبب مادة التانين الموجودة في الشاي. وقد يكون من الصعب جداً استعادة البياض الأصلي للحوض بعد ذلك.

رش المنظفات على الأسطح المراد تنظيفها مباشرة

يؤدي رش مواد التنظيف مباشرة على سطح الأثاث والزجاج، إلى تكوين طبقة رقيقة من المحلول غير مرئية بالعين المجردة. وهذه الأخيرة يمكن أن تساهم في جعل الغبار والأوساخ تلتصق بالأسطح أكثر. الطريقة الصحيحة للتنظيف هي وضع المنظف على قطعة قماش أو إسفنجة أولاً.

هل تعرفون نصائح وتوجيهات مفيدة أخرى لتنظيف سريع وفعال لمختلف أركان المنزل؟ لا تترددوا في مشاركتها معنا بقسم التعليقات أدناه!

----
444