الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

10 عادات يومية تجعل منازلنا فوضوية للغاية

وفقاً لاستطلاع أجرته شركة الأثاث Joybird، فإن المطبخ وغرف النوم والمعيشة، هي الأماكن التي نميل إلى إهمالها أكثر من غيرها في منازلنا. ورغم أننا نحب أن يبدو كل شيء نظيفاً ومرتباً، إلا أن انشغالات حياتنا اليومية تجعلنا نرتكب أخطاءً، ولو كانت صغيرة، تجعل المنزل فوضوياً وغير مرتب.

سنطلعكم اليوم، في الجانب المُشرق، على بعض الأخطاء التي تجعل الأماكن المهمة في منازلنا تبدو مزدحمة بأشياء غير ضرورية، وسنحاول تعلم كيفية تجنب وإصلاح ذلك.

1. الخلط بين التنظيف والتنظيم

من الشائع جداً الخلط بين النظام والنظافة. لكن كون المكان نظيفاً لا يعني بالضرورة أنه مرتب، فقد تجد حولك الكثير من الأشياء المتراكمة أو التي وضعت في غير مكانها. تأكد من العثور على مكان مناسب لكل أغراضك، مما سيقلل احتمالية تراكمها، ويساعدك في تجنب الفوضى.

2. ترك الأشياء بعيداً عن مكان استخدامها

وضع الأشياء في مكان غير الذي نحتاج إليها فيه، هي من أكثر العادات التي تنشر الفوضى في المنزل. كأن نترك ملابسنا في غرفة المعيشة، رغم أننا نرتديها عادة في غرفة النوم، وهذا غير عملي. من الأفضل الحرص على وضع الأغراض التي نستخدمها بشكل متكرر في أماكنها المناسبة، لتجنب التراكم الذي سرعان ما يتحول إلى فوضى عارمة.

3. عدم التمييز بين القمامة والفوضى

قد يكون من المربك، أحياناً، تحديد ما إذا كانت بعض الأشياء قمامة علينا التخلص منها، أم أنها مجرد أغراض متراكمة. وللفصل بينهما، يجب التمييز بين وقت أو مرحلة استخدام شيءٍ ما وفائدة هذا الشيء. على سبيل المثال، إذا كنت تحتفظ بملابس أو ألعاب قديمة منذ طفولتك، فيمكنك التفكير في التبرع بها. أما الأغراض التي لم تعد تناسب حياتك الحالية، فعليك التخلص منها على الفور.

4. الفوضى والإهمال في المرآب

من الشائع استخدام المرآب -إلى جانب ركن السيارة- كمخزن لتكديس الأشياء التي لم نعد نستخدمها. وهذا ما يجعله يبدو فوضوياً دائماً. لذا، يُنصح بتفحص المرآب جيداً، لتحديد ما هو ضروري حقاً وما يمكن التخلص منه.

5. الإفراط في تزيين الجدران

قد يكون تزيين الجدران فكرة جذابة تُضفي على المنزل لمسة أنيقة. لكن لا ينبغي الإفراط في وضع العديد من الصور والأرفف واللوحات. إضافة إلى كونها فكرة غير عملية، قد تجعل الجدران فوضوية ومزدحمة للغاية. لإضفاء لمسة فريدة على المكان، تكفي إضافة ديكور أنيق يبرز الأشياء الأخرى.

6. تحويل واجهة الثلاجة إلى لوحة للرسائل

تعليق الملاحظات وقطع الديكور الصغيرة على الثلاجة، هي عادة شائعة في معظم المنازل. لكن تراكم الملصقات وقطع المغناطيس وجداول التقويم، تُثقل هذه المساحة بالكثير من الأشياء غير الضرورية. من الأفضل تخصيص مكان في المنزل لتعليق الملاحظات والفواتير، والتأكد من التخلص من أي شيء عند انعدام الحاجة إليه. ولا تنس أن تترك على ثلاجتك أقل قدر ممكن من ديكورات الفواكه اللاصقة.

7. تكديس الأغراض

رصُّ الكثير من الأشياء فوق بعضها البعض لا يعني بالضرورة أنها مرتبة. فقد تحصل على كومة من الكتب أو الأوراق على مكتبك، حتى لو كانت مرتبة بشكل جيد، لكنها ليست سوى كومة في النهاية. لهذا، يُفضل تقليل استخدام الورق، وتخزين مستنداتك على الحاسوب.

8. كثرة الأشياء في المطبخ

المطبخ هو أحد الأماكن الرئيسية في المنزل، لذا، يجب الحفاظ على ترتيبه ونظافته. ولعل واحدة من أسوء العادات الشائعة، فيما يتعلق بترتيب المطبخ، هي وضع أشياء كثيرة على سطح العمل، مما يقلص المساحة التي يمكن استخدامها.

9. وضع الكثير من الأشياء في الخزانات والأدراج

تعتبر الخزانات والأدراج من عناصر الأثاث الرئيسية عند التفكير في ترتيب المنزل، إذ نحتفظ فيها بكل ما نستخدمه في حياتنا اليومية. لن نحصل على مساحة منظمة عند ترك الخزانات غير مرتبة، أو مليئة بالملابس المبعثرة داخلها وحولها. احرص دائماً على وضع كل شيء في مكانه، واجعل الملابس التي تستخدمها يومياً في متناول يدك (مثل ملابس العمل أو المدرسة). فهذه طرق جيدة للحصول على مساحة أكثر تنظيماً ومُستغلةً بشكل أفضل.

10. تكويم الأشياء بجوار السرير

في نهاية يوم متعب ومرهق، من المعتاد أن نترك أغراضنا متراكمة بجوار الفراش. لكن هذا التكاسل قد يسبب لنا إرهاقاً أكبر عندما يحين وقت التنظيف، إضافة إلى أنه يجعل السرير مزدحماً وفوضوياً طوال الوقت. كذلك من الأفضل أن تضع كل شيء في مكانه حتى لا تندم لاحقاً.

ما هو المكان في منزلك الذي تكره رؤيته مزدحماً بالأغراض؟ وما هي طريقتك المفضلة للحفاظ على ترتيب المنزل؟

مصدر صورة المعاينة Charlotte May / Pexels
شارك هذا المقال