الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

17 مرة بذل فيها مصورو الحياة البرية كل ما في وسعهم لالتقاط الصورة المثالية

قد يبدو لك للوهلة الأولى أن عمل مصوري الحياة البرية وظيفة رائعة يسيرة، تتيح لك السفر حول العالم ولقاء أناس من مختلف الأعراق والثقافات، وبطبيعة الحال، التقاط صور مذهلة ستلقى تفاعلاً واسعاً من لدن الجماهير في وقت لاحق، لكن هيهات فالأمر ليس بهذه البساطة! هذا النوع من التصوير الفوتوغرافي يتطلب الكثير من التحضيرات، ولن تعرف أبداً ما ينتظرك في مواجهة نجومك من الحيوانات الظريفة حيناً والخائفة أو المرعبة أحياناً.

جمعنا لكم اليوم في الجانب المشرق 17 صورة مذهلة، تثبت أن عمل المصورين الفوتوغرافين في البراري ليس سهلاً البتة.

17. لكي تلتقط صورة مثالية للباندا، يجب أن تصبح باندا

16. “مرحباً أيها الظريف! لا تفترسني فحسب! اتفقنا؟”

15. بهذه الطريقة فقط يمكنك أن تكون صداقات جديدة

14. حينما تغرق في الشغل حرفياً:

13. مساعدا تصوير صغيران!

12. أحياناً يصبح نجومك أكثر من يتفهمك

11. حينما تكون شغوفا بعملك، حتى الثعابين السامة لن تخيفك

10. حينما يبلغ منكما الجهد مبلغه جرّاء جلسات التصوير المرهقة:

9.“مهلاً، عمّ تبحث بالضبط؟”

8. “لنلتقط صورة سلفي معاً!”

7. حينما ترفرف الفراشات فوق رأسك بحرية وأريحية:

6. “ماذا؟ أسماك قرش؟ أين هي؟”

5. “لا تقلق! ما عليك سوى مواصلة التقاط الصور، وأنا سأتكفل بالمراقبة!”

4. أجمل لحظات التصوير الفوتوغرافي في البرية

3. أحد الأسرار التي تقف وراء الصور المدهشة لناشيونال جيوغرافيك، يكمن في تنوع مشارب مصوريها الفوتوغرافيين

2. حتى أصغر المخلوقات تستحق انتباهنا

1. لكي تصبح مصوراً فوتوغرافياً بارعاً، لا يجب أن تكون مقاوماً للتوتر فحسب، بل وللبرد أيضاً

هل تود أن تصبح مصوراً فوتوغرافياً للحياة البرية؟ أخبرنا برأيك في قسم التعليقات أدناه!

مصدر صورة المعاينة Dan Dinu / facebook, Dan Dinu / facebook
الجانب المُشرق/التصوير الفوتوغرافي/17 مرة بذل فيها مصورو الحياة البرية كل ما في وسعهم لالتقاط الصورة المثالية
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك