الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

14 صورة تثبت أن الأشقاء قد يختلفون في الشكل لكنهم يرتبطون بالروح والقلب

الرابطة القائمة بين الأشقاء بها شيء مميز. فجأة تتشاجرون، وفي اللحظة التالية مباشرة تجلسون في وئام تتشاركون أعمق أسراركم معاً. وبالرغم من أنكم قد لا تتشابهون في الشكل، إلا أنه يوجد دائماً ما يبقيكم مقربين من بعضكم: إنه الحب الصادق الذي يجعل علاقة الأشقاء فريدة لا مثيل لها.

وجدنا في الجانب المشرق 14 صورة تثبت أن الحب الذي يتشاركه الأشقاء معاً لا يضاهيه حب.

1. “بناتي يقابلن شقيقهن الرضيع لأول مرة”

2. “إنها متحمسة للغاية وهي تحمل شقيقها الجديد!”

3. “أنا شاب متبنى منذ 22 سنة وهذه أول صورة لي مع أختي الكبرى”

4. “ها نحن أولاء من جديد!!! أنا وأختي نعيد تمثيل أول صورة لنا معاً”

5. “ابنتي كفيفة تماماً. يبدو وكأنها تنظر إليه وهي مبتسمة. يذوب قلبي وينفطر في نفس الوقت عندما أفكر أنها تنظر إليه عمداً”.

6. “وردة تحمل شقيقها لأول مرة”

7. “صاحبكم في الصورة، كان لي الشرف أن أكون من بين وصيفات شقيقتي في حفل زفافها هذا الصيف”.

8. “ابنتي إليز (عمرها 3 سنوات) تحتضن شقيقها ديفيد (على وشك أن يتم سنة) وهو نعسان”.

9. “هذه صورة لي مع شقيقتي الصغيرة التي أرعاها. اسمها ترينيتي لكننا ندعوها تريني ميني مو”.

10. “التقطت هذه الصورة منذ 25 سنة. كانت بنتنا سام تتحدث إلى شقيقتها الصغرى. هي الآن تعمل في مجال الرعاية الصحية”.

11. “ابني (عمره 3 سنوات) وأخته (عمرها سنة) ينتظران بصبر أن يعتاد عليهما كلب والدهما”.

12. “فقد ابني سنين سفليتين في حين أن أخته لا تملك إلا هاتين السنين”

13. “عندما تشعر أن ابنتك الصغيرة لم تعد طفلة”

14. “إن مشاهدة لقاء ابني بشقيقته الرضيعة الجديدة اليوم، هي بالتأكيد أجمل لحظة في حياتي كلها”.

ألديك صور مشابهة تعكس علاقتك بأشقائك؟ إذا كانت الإجابة نعم، فلا تتردد بمشاركتنا صوراً لكم في قسم التعليقات أدناه.

مصدر صورة المعاينة mommak8 / Reddit
الجانب المُشرق/الأطفال والعائلة/14 صورة تثبت أن الأشقاء قد يختلفون في الشكل لكنهم يرتبطون بالروح والقلب
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك