الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

20 صورة تظهر الانسجام التام بين الأطفال والحيوانات الأليفة

الحيوانات الأليفة هي مصدر المرح والإيجابية لأي عائلة. أظهرت بعض الدراسات أنها تساعد الأطفال على البقاء بصحة جيدة وعلى تطوير عملية تعلمهم، كل هذا مع توفير الراحة لهم وتشجيعهم على النمو. بالإضافة لذلك، فإن الحيوانات الأليفة تساعد على تقريب أفراد العائلة من بعضهم وعلى تقوية العلاقات بينهم وتحسين الروابط العائلية إجمالاً. إنهم بلا شك الرفقاء الأفضل للأطفال كي يحظوا بحياة زاخرة بالمغامرات والضحك. كل ما على الآباء فعله بعد ذلك هو شحن الكاميرات لتصوير تلك اللحظات الرائعة!

الجانب المُشرق وجد بعض الصور التي تثبت أن حياة الأطفال مع الحيوانات الأليفة لا تعني مضاعفة المشاكل، بل تعني حياة زاخرة بالضحك والمرح. أي من هذه الصور ستعلي صوت ضحكاتكم؟

20. ضُبطا متلبسين!

كعكة؟ أي كعكة؟ لم نر أي شيء!

19. بسكويت، رجاءً!

أليس هذا ألطف شيء رأيته من قبل؟

18. المشاركة الوجدانية!

السعادة الحقيقية هي مشاركة اللحظات الجميلة مع أحدهم!

17. أشرب معهم اللبن منذ 5 أيام، وما زالوا لم يكتشفوا أنني لست قطاً.

لا داعي للبكاء على اللبن المسكوب، يمكنك لعقه من على الأرض!

16. لنبدأ تدريب الكلب!

أخبر الوالدان طفلهما أن موقع يوتيوب يزخر بمقاطع فيديو تدريب الكلاب، فقرر الطفل عرضها على الكلب!

15. حتى الكلاب الشرسة تستمتع بشاي الظهيرة!

أين الكعكة؟ لقد قالوا لي إنهم سيقدمون الكعك مع الشاي!

14. لقد أخفيت الكلب يا أمي. لن تستطعيوا العثور عليه أبداً!

ماذا تفعل بكل هذا العدد الهائل من أحصنة البحر والأرانب والقطط؟

13. القطة: مهلاً! هذا ليس منزلي ولا هذه صاحبتي!

لا نستطيع أن نحدد من منهما الأظرف!

12. مهلاً، هذا رائع!

لا تخبر أحداً أنني أحب هذا أيها البشري... لا سيما القطة البرتقالية في شارعنا!

11. نحن جميلان يا صاح، لا يقلقنا أي شيء!

ارسم وجه البراءة فحسب. هذه الحيلة تفلح دائماً!

10. ظلا على هذا الوضع لمدة 3 ساعات، ولا يريد أي منهما الاستسلام.

حان الوقت لكي نعرف من الأقوى!

9. هل ترى ما أراه؟

أرى ماذا؟ ظننت أننا نقف هنا فحسب...

8. اتفقنا على قرن وردي اللون، وليس هذا!

المعني الحرفي لمصطلح صورة مثالية التوقيت!

7. هيا نحتفل يا باربي!

هذا الكلب يقضي أسعد أوقات حياته!

6. الشاطر حسن وست الحسن والجمال

هكذا تبدأ الشهرة، بمعجب واحد!

5. أنا كلب شرس!

لكنني أحب هذه الدمى الوردية! عسى ألا يدركوا أنني أسرقهم!

4. ساعدوني! هذا ليس وقت الكريسماس أصلاً!

هذه هي المرة العاشرة في هذا الأسبوع!

3. ليس هذا ما طلبته، صحيح؟

لكنني لا أمانع أي نزهة مجانية!

2. حين تكون في فترة اتباع حمية غذائية وتشاهد كل المخبوزات التي تحبها أثناء عودتك للمنزل.

لم يبق إلا يومين على نهاية الحمية، ثم سآكل كل ما تشتهيه نفسي!

1. استرح الآن في حضني، وسنعيث فساداً معاً لاحقاً!

هذا أنف كلب محب لصديقه!

هل تعتقدون أن نمو الطفل برفقة حيوان أليف يؤثر في شخصيته؟ شاركونا إجاباتكم في قسم التعليقات.

مصدر صورة المعاينة Unknown/Imgur, IAmLeftShark/Imgur
الجانب المُشرق/الأطفال والعائلة/20 صورة تظهر الانسجام التام بين الأطفال والحيوانات الأليفة
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك