الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

8 تصرفات غريبة يقوم بها الأطفال ومعانيها الخفية

----
671

قد يبدو في بعض الأحيان أن الأطفال يستهويهم تناول أكثر الأطعمة غرابة وتقزيزاً، مثل تربة الفناء الخلفي لمنزلك، أو المخاط الذي تمكنوا من الحصول عليه من أنوفهم. ومعظم هذه الأفعال وغيرها تبدو بالنسبة للبالغين غريبة ولا يمكن تفسيرها. فعلى سبيل المثال، قد تتساءل لماذا يضرب طفلك رأسه على سريره قبل النوم؟ وفي الواقع هناك سبب يفسر إقدام الأطفال على هذه الأمور.

قررنا اليوم في الجانب المشرق أن نشرح لك بعض هذه السلوكيات الطفولية الغريبة. ولكن لا داعي للقلق، فالأمر لا يتعلق بابنك فقط... فما أكثر الأطفال الذين يفعلون هذه الأشياء!

1. حبس الأنفاس

أثناء حبس النفس، قد يبكي طفلك ثم يتوقف عن التنفس لمدة تصل إلى دقيقة واحدة، ويصبح متيبس الملامح، أو يتحول إلى اللون الأزرق أو الرمادي، وربما يغمى عليه لبضع دقائق. وصدق أو لا تصدق، إنها في الواقع حالة عارضة لا يمكنهم التحكم فيها. إذ تحدث هذه النوبات لأن طفلك يشعر بالغضب أو الانزعاج أو الخوف أو الصدمة أو الألم. وعلى الرغم من أن الأمر قد يبدو مخيفاً، إلا أنه غير ضار، وفي العادة تتوقف هذه النوبات عن الحدوث في سن الـ 4 أو الـ 5.

2. خلع الملابس باستمرار

لا يشعر الأطفال بالخجل عندما يكونون عراة. لذلك لا توجد مشكلة بالنسبة لهم في خلع ملابسهم في أي وقت وفي أي مكان، حتى في الأماكن العامة. قد يفعلون ذلك لأن ملابسهم غير مريحة أو لأنهم يشعرون بالحرارة. وهناك سبب آخر لخلع ملابسهم، هو أنهم تعلموا القيام بذلك بمفردهم قبل فترة قصيرة، لذلك فهي مهارة جديدة تجعلهم يشعرون بمزيد من الاستقلالية والحماسة لتكرارها.

3. شرب مياه الاستحمام

قد لا يفهم الأطفال أن مياه الاستحمام تختلف عن مياه الشرب. وبما أن الأطفال يلعبون أثناء وقت الاستحمام، فإن الماء جزء من هذا الروتين، لذلك قد يجدون متعة في شربه.

4. خبط الرؤوس

يضرب بعض الأطفال رؤوسهم على حواجز الأسرة قبل نومهم أو حتى في منتصف الليل. وقد ثبت أن حوالي 15 في المائة من الأطفال يفعلون ذلك. وبينما يعتبره البعض اضطراباً، يعتقد البعض الآخر أنه نوع من السلوك المهدئ للذات، مثل مص الإبهام على سبيل المثال. وعلى أية حال، عادة ما يكون هذا الأمر غير ضار ويتوقف من تلقاء نفسه، لذلك لا حاجة للانزعاج بإيجاد علاج.

5. إدخال الأشياء في الأذنين والأنف والعينين

يحب الأطفال استكشاف العالم. لذلك عندما يضعون أشياء صغيرة في آذانهم وأنوفهم وعيونهم، فإنهم فقط يخوضون تجارب مختلفة. إنهم يريدون بداعي الفضول، معرفة تأثير هذه الأشياء وما الذي قد يحدث لهم.

6. تناول أشياء غريبة

يمكن للأطفال أن يأكلوا أي شيء تقريباً، من التراب إلى الأوساخ أو حتى الحشرات. تتملكهم رغبة قوية لاستكشاف أشياء جديدة، وهل هناك طريقة أفضل للقيام بذلك من استخدام مستقبلات التذوق؟ بل إن مخاط الأنف قد يعتبر ذا مذاق مقبول للأطفال!

7. نتف الشـعــر

قد يقوم الأطفال دون سن الثانية بشد شعرهم لتهدئة أنفسهم، كما يفعلون ذلك أيضاً لأنهم يشعرون بالملل. وفي سن الثالثة، يتعلمون ملاحظة كيف يتفاعل آباؤهم مع هذا الأمر، وقد يصبح ذلك جزءاً من سلوك البحث عن الاهتمام أو إثارة نوبات الغضب. أما عند الأطفال الأكبر سناً، فيمكن أن يكون نتف الشعر علامة على اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.

8. الرغبة في سماع الحكاية نفسها مرات ومرات

إن استماع الأطفال إلى قصة يعرفونها من قبل، يمكن أن يساعدهم على الشعور بالتحكم، ويمنحهم راحة خاصة. إنهم يعلمون أن أحد الوالدين سيقرأ لهم كتاباً أو قصة وهم مستلقون على أسرتهم، ويعرفون كيف ستسير أحداث القصة، مما يساعدهم على الاسترخاء والنوم.

هل يقوم طفلك بأي من الأفعال السابقة؟ كيف تتفاعل معه في العادة؟ أم أنه يفعل أموراً أخرى غريبة لا تجد لها تفسيراً؟ شاركنا تجربتك في قسم التعليقات!

----
671