الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

10 مأكولات ومشروبات أقل فائدة ممّا كنا نعتقد

----
291

لقد سمع الكثيرون منّا فيضاً من الحقائق حول الأطعمة التي نعتقد أنها صحيّة - ليكتشفوا لاحقاً أنها ليست إلا مغالطات وخرافات. على سبيل المثال، حقيقة أن تحديد السعرات الحرارية واتباع نظام غذائي خال من الغلوتين يمكنهما الإضرار بك أكثر من نفعهما. محاولة الحفاظ على وزن صحي وتناول الطعام المناسب من أصعب المهام، ووجود الكثير من المعلومات الخاطئة حول الصحة والتغذية يصعّبها أكثر ويستدعي القلق.

نعتقد في الجانب المُشرق نعتقد أن الحقائق المتعلقة بالصحة يجب أن تكون مدعومة بالعلم. وأجرينا بحثاً معمقاً لنعدّ هذه القائمة من الأطعمة الرائجة التي قد لا تكون صحية كما ظننا.

1. الماء بالليمون

قد يؤدي الليمون إلى تفاقم ارتجاع الحمض في المعدة بسبب حموضته، وهذه حالة شائعة تصيب 60 مليون شخص من الشعب الأمريكي كل شهر. السائل الحمضي، مثل الماء بالليمون، يمكنه الإضرار بمينا الأسنان. ينصح أطباء الأسنان باستخدام مصاصة عند شربه وغسل الفم بعد ذلك.

2. الشاي

يعرف معظمنا أن القهوة السوداء يمكن أن تصبغ أسنانك، لكن الشاي يؤثر أيضاً. هو الأخر على لون مينا الأسنان. نظراً لأن الشاي يحتوي على نسبة من مادة التانين أكثر من القهوة، فمن المرجح أن يتسبب في تغيير طويل الأمد للون. يمكن أن يساعد شرب كوب من الماء بعد الشاي في تقليل البقع على الأسنان.

3. الفواكه المجففة

يستبدل الكثير من الناس الحلوى بالفواكه المجففة، لكن هذا قد يكون خطيراً جداً على أسنانك. غالباً ما تستخدم الشركات ملوّنات صناعية لجعل الفاكهة المجففة أكثر جاذبية، ويمكن لهذه الإضافات أن تصبغ أسنانك. كما وقد تقلل الفاكهة المجففة من إفراز اللعاب الطبيعي في الفم. وبما أن اللعاب يساعد على محاربة البكتيريا، فإن نقصانه سيسهم في ظهور مشاكل فموية.

4. شراب الصبار

يحاول كثير من المهتمين بصحة أجسامهم تجنب السّكر واستخدام المحليات الطبيعية بدلاً منه. لكن شراب الصبار المركز عبارة عن شراب معالَج يشتمل على نسبة عالية من الفركتوز بشكل خطير. قد يؤدي ذلك إلى إتلاف الكبد لأنه العضو المسؤول عن تحويل الفركتوز إلى دهون، وقد يعاني في المحصلة من مرض الكبد الدّهني.

5. مأكولات منخفضة السعرات الحرارية

يستعيد أكثر من 80٪ من الأشخاص الوزن بمجرد إيقافهم لنظامهم الغذائي، ويعتقد العلماء أن السبب وراء ذلك هو الأطعمة منخفضة السعرات الحرارية. إذا كنت تحصل بانتظام على سعرات حرارية أقل مما يحتاجه جسمك، فهذا سيبطئ عمليات الأيض. عادة ما تضم الحميات الغذائية القليل من البروتين، وبذلك فإنها تؤثر على أنسجة العضلات. بدلاً من تقييد استهلاكك من السعرات الحرارية، يوصي الأطباء بتناول كمية كافية من البروتين وإضافة تمارين المقاومة إلى جدولك الرياضيّ.

6. مسحوق البروتين

في حين أن البروتين ضروري لتقوية عضلاتك وجسمك، ليست صيحة إضافة المزيد من البروتين إلا رسالة بهدف تسويقي بحت. إذا كنت تحافظ على نظام غذائي صحي، فإنك تحصل من وجباتك على ما يكفيك من البروتين. أما البروتين المكمّل، فقد يضرك أكثر ممّا ينفعك. قد يسبب لك مشاكل في الجهاز الهضمي، إذا كنت تعاني من عدم تحمل اللاكتوز. وهناك القليل جداً من الأبحاث حول آثاره على المدى الطويل.

7. العصير الأخضر

لطالما كان العصير الأخضر حاضراً في الكلام عن المشروبات الصحية، لكنه لا يقدم العديد من الفوائد الصحية مقارنة بالفواكه والخضروات. تحتوي العصائر على القليل جداً من الألياف الضرورية لعملية الهضم السليمة والحفاظ على وزن صحي.

8. الأطعمة قليلة الكربوهيدرات

ينصح الأطباء الناس بتجنب الأنظمة الغذائية منخفضة الكربوهيدرات. قد يساعدك تقليل الكربوهيدرات على إنقاص الوزن بسرعة، ولكن حرمان الجسم من ما يكفيه من الكربوهيدرات على المدى الطويل قد يؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

9. زيت جوز الهند

على الرغم من أن زيت جوز الهند يتمتع بالعديد من الصفات الفريدة، إلا أنه من الأفضل عدم الإفراط في استخدامه. يرفع زيت جوز الهند مستويات الكوليسترول وقد يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب.

10. المنتجات الخالية من الغلوتين

النظام الغذائي الخالي من الغلوتين ضروري لمن يعانون من الاضطرابات الهضمية، ولكن اتباع هذا النظام الغذائي بدون سبب صحي قد يأتي بنتيجة معاكسة على صحتك. العديد من الأطعمة المخبوزة الخالية من الغلوتين غنية بالسعرات الحرارية والسكر. وهناك أيضاً الكثير من الأطعمة الصحية التي تحتوي على الغلوتين ويمكنها تزويد جسمك بالعناصر الغذائية الأساسية.

ما الأطعمة الموجودة في هذه القائمة التي فاجأتك أكثر من غيرها؟ هل تعرف أي خرافات صحيّة أخرى ترغب في مشاركتها مع الجانب المشرق؟

مصدر صورة المعاينة Depositphotos.com, Depositphotos.com
----
291
شارك هذا المقال