الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

أطباء الأمراض الجلدية ينبهون: أسوأ نصائح العناية بالبشرة على الإطلاق

الجلد هو أكبر عضو في جسم الإنسان، والعناية به هي سر الحفاظ على جسم سليم. لكن هناك بعض الخرافات التي تتعلق بالعناية بالبشرة قد اتضح بأنها لا تغني ولا تسمن من جوع، بل ويمكنها في الواقع إلحاق ضرر كبير بصحتك وإطلالتك بشكل عام.

درسنا في الجانب المشرق أكثر الادعاءات شيوعاً في العناية بالبشرة لدحض جميع الخرافات وكشف الحقيقة.

1. “ستزيل التمارين الخاصة الخطوط الرفيعة من وجهي”

بالنسبة لتدريبات الوجه، فضرّها أكثر من نفعها. إذ يعد الجلد مرناً، وتدريب العضلات سيعمل على شدها وتمديدها بشكل متواصل، فتظهر العديد من التجاعيد الدقيقة جراء النشاط العضلي المفرط، وقد تسهم تمارين الوجه في ظهور المزيد من التجاعيد.

2. “سيعمل معجون الأسنان على تجفيف البثور”

رغم أن للنعناع في معجون الأسنان تأثير مهدئ وقد يخفف التورم بشكل مؤقت، إلا أن وضعه على الوجه قد يسهم في تهيج البشرة. صُنع معجون الأسنان لتنظيف أسنانك، ولديه درجة حموضة أساسية. بينما تتمتع بشرتنا بدرجة حمضية بشكل طبيعي، وقد يؤدي الإخلال بها إلى طفح جلدي وحروق.

3. “التسمير يساهم في التخلص من حب الشباب”

قد يعمل التسمير على إخفاء حب الشباب بشكل مؤقت، لكن هذا التأثير له عواقب. تصيب الشمس البشرة الدهنية بالجفاف، وكاستجابة لذلك، تنتج المزيد من الزيت، الأمر الذي قد يتسبب في تفاقم مشكلة البثور. استعمال دواء لعلاج حب الشباب سيجعل بشرتنا أكثر حساسية للأشعة فوق البنفسجية، مما قد يؤدي إلى الشيخوخة المبكرة للبشرة.

4. “يمكنني استعمال زيت جوز الهند بدلاً من مستحضر الترطيب”

لزيت جوز الهند فوائد صحية، ويمكنه مساعدتنا بلا شك على التخلص من البقع الداكنة، لكن إن كانت بشرتك دهنية، فقد يتسبب في ظهور المزيد من البثور. يعد زيت جوز الهند منتج زُؤانِيّاً، مما يعني أنه يسهم في سد مسامات البشرة. ويمكن أن يتسبب ذلك في التهابات وظهور حب الشباب.

5. “بشرتي دهنية ويجب أن أغسل وجهي كثيراً.”

يمكن أن يكون الغسل المفرط للوجه مضراً أكثر من عدم فعل ذلك بكثير. كشط الوجه المستمر قد يدمر الحواجز الطبيعية للبشرة. إذ تحتوي الطبقة الخارجية للبشرة على الدهون التي تحميك من العوامل الخارجية، وقد يؤدي الإخلال بتوازنها إلى ظهور الالتهابات.

6. “لست في حاجة إلى واقي الشمس إن كنت أعمل في المكتب طوال اليوم”

حتى إن كنت تقضين جل وقتك داخل المنزل، ما زلت في حاجة إلى حماية جلدك من أضرار الشمس. لا يعيق زجاج النوافذ سوى مرور بعض من الأشعة فوق البنفسجية، فهو غير قادر على ردعها بالتساوي. يمكن أن يؤدي التعرض المستمر إلى الأشعة فوق البنفسجية إلى ظهور التجاعيد وبقع الشمس والإصابة بسرطان الجلد، لذلك فإن وضع واقي الشمس خطوة ضرورية لحماية جلدك.

7. “فقع البثور يساعد على الشفاء منها بشكل أسرع”

يمكن أن يتسبب فقع البثور بشكل عشوائي إلى الإصابة بالالتهابات وقد يخلف ندوباً حتى. إن فقعت بثرة في المنزل، قد تدفعين بعضاً من محتوياتها في أعماق البشرة، الأمر الذي قد يؤدي إلى المزيد من حب الشباب المؤلم والبارز. للتخلص من بثرة مزعجة، يفضل زيارة أخصائي الأمراض الجلدية للحصول على العلاج المناسب.

هل سمعت من قبل بأي من هذه النصائح؟ هل تعرفين أي خرافات أخرى في العناية بالبشرة؟

مصدر صورة المعاينة Depositphotos.com, Depositphotos.com
الجانب المُشرق/الصحة/أطباء الأمراض الجلدية ينبهون: أسوأ نصائح العناية بالبشرة على الإطلاق
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك