الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

8 عادات صباحية يجدر بنا توديعها للأبد

ليس من السهل قهر العادات القديمة، لذلك نقوم ببعض الأمور دون التفكير في مدى ضررها، بخاصة في فترة الصباح عندما نكون في عجلة من أمرنا. هل تشرب كوب قهوة كل صباح أو تتناول حبوب الصباح مع الحليب على الإفطار؟ إن هذه عادات لا ينصح بها لاستهلال صباحك.

يريد الجانب المشرق الكلام عن 8 عادات يقوم بها الكثيرون كل صباح، لكنها في الواقع مضرّة بهم. بعد قراءة هذا المقال، ستكون قادراً على تحويل صباحك وساعات اليوم التي تليه الى أوقات أفضل من أيّ وقت سابق.

1. عدم الاستحمام صباحاً.

نضطر يومياً لمعالجة سلسلة من الأسئلة (منها ما يتعلق بالعمل أو سواه). ويفيد طبيب من جامعة هارفارد بأن الدش الصباحي يساعدنا في التوصل الى الحلول لأنه يرفع من مستوى نشاط الدماغ، ويخفض احتمالية ضعفه أمام الملهيات الخارجية. يسمح الاستحمام في الصباح للدماغ بابتداع أفكار جديدة ومبتكرة. لذلك، لاتفوّت فرصة الاستفادة من حمام سريع بعد الاستيقاظ.

2. أخذ دش ساخن.

وبما أن للماء الساخن تأثير مهدئ، ستكون نتيجة الاستحمام صباحاً بماء ساخن عودتك زاحفاً إلى الفراش. فيما للاستحمام بماء بارد بعض الفوائد، إذ يمنحك شعوراً بالانتعاش، ويحفّز وظائف الدماغ، ويعزز عمل الجهاز المناعي. وعلى عكس الماء الساخن، لن يسبب الماء البارد الجفاف للجلد، بل سيساعد بحسب العلماء على إنقاص الوزن بما قدره 4.5 كغم في السنة.

3. الإفراط في إستخدام هاتفك.

شبكات التواصل الإجتماعي هي المسؤولة بالأساس عن إسراع الكثير من الناس للإمساك بهواتفهم فور فتح عينيهم. لكن من المهم المعرفة بأن ساعات اليوم ستكون رهن كيفية قضائنا لساعات الصباح الأولى. لذلك، توقف عن تضييع وقتك في تفقّد ما يجري مع الآخرين وقراءة تعليقاتهم وآرائهم، واختر التركيز على نفسك بدلاً من ذلك! والشيء ذاته ينطبق على تفقد بريدك الوارد الخاص بالعمل، لأنه قد يطيل من يوم عملك. الأفضل أن تستمع الى موسيقاك المفضلة، أو تجلس مع أحبائك، أو تعدّ وجبة إفطار شهية وصحية.

4. تضييع الوقت على إختيار الملابس.

هل سبق أن قضيت ساعات الصباح وأنت تتساءل عما سترتديه للخروج؟ بداية اليوم مزدحمة بما يكفي، ولا تتمتع ما يكفي من الوقت لتضيّعه، لذلك لا تزد الأمور سوءاً بمعضلة اختيار الملابس. لحلّ هذه المعضلة، اختزل الخيارات المتاحة في خزانتك. اعتمد ستيف جوبز من شركة آبل اللباس الخالد من الجينز والقميص الأسود، لا لتوفير المال، بل لتقديره بأن وقته من ذهب.

خصص مساحة في خزانتك لوضع قطع الملابس المخصصة للعمل. إن كان يفترض بك الالتزام بلباس معيّن مثل سترة سوداء وقميص أبيض، فضع هذه السترات والقمصان في هذه المساحة. احرص على تقفد الخزانة بانتظام والتخلص من القطع التي لم تعد ترتديها. يمكنك الاحتفاظ بأيّ ملابس لا تناسب الموسم الحالي في مساحة مختلفة.

5. تناول حبوب الصباح.

تحتوي الحصة المتوسطة من حبوب الصباح (50 غم) على قرابة 4 ملاعق كبيرة من السكر. هذه الجرعة من السكر في بداية اليوم تؤدي لإفراز الجسم كمية مقابلة من الأنسولين في الدم، وعند زوال تأثيرها ستشعر بالتعب والإرهاق. يفضل أيضاً الابتعاد عن الحليب والزبادي والفواكه الطازجة التي تفقد قيمتها الغذائية عند إضافتها إلى حبوب الصباح.

صرّحت أخصائية التغذية الشهيرة تشيلسي أمير بأن أكل شريحة بيتزا صباحاً أفضل من أكل وعاء من حبوب الإفطار. البيتزا وجبة متوازنة لأنها مصدر جيد للبروتين والدهون والكربوهيدرات. لكن لا تنجرف واقتصرعلى شريحة واحدة فقط.

وعدا عن البيتزا، يمكنك اختيار البيض المخفوق، أو الجبن اللّين، أو اللحم القليل الدهون.

6. تنظيف الأسنان بالفرشاة بعد الأكل.

تصبح مينا الأسنان أضعف بعد تناولك وجبتك، خاصة إن كانت تتضمن الفواكه، الحمضيات، أو المشروبات الغازية التي تحتوي جميعاً على حمضي الستريك والفوسفوريك. ما يفضّل فعله في هذه الحالة هو مضمضة الفم بالماء، وتنظيف بقايا الأكل عن الأسنان بالخيط. اهدف لتنظيف أسنانك بالفرشاة بعد ما لا يقل عن 30 دقيقة من الأكل.

7. شرب القهوة السادة.

ترفع القهوة السادة على الريق من مستوى هرمون الكورتيزول مما يؤدي إلى القلق. وإن كنت تشربها على معدة فارغة، فقد تصاب بالتهاب المعدة. أظهر أحد الأبحاث أن الوقت المفضل لأول فنجان قهوة هو بعد 3-4 ساعات من الاستيقاظ. لكن إن كنت ممن لا يطيقون الصبر كل هذا الوقت، احرص على إضافة الحليب أو الكريمة إلى فنجانك لكي تحدّ من آثار القهوة الضارة بمعدتك.

8. ترتيب الفراش فور النهوض.

عندما ترتّب فراشك فور النهوض مباشرة، توفر بذلك بيئة مناسبة لعث الغبار لأنك لم تتح للملاءات الوقت الكافي لكي تتخلص من الرطوبة التي امتصتها من جسمك خلال الليل. لذلك يوصي العلماء بابعاد البطانية بكاملها عن الفرشة عند الاستيقاظ لكي تجف الملاءات كما ينبغي.

نعلم أنه من الصعب جداً هجر كل عاداتك السيئة في مرة واحدة. لذلك من الأفضل أن تفعل بالتدريج. قررنا أن نبدأ بالتوقف عن الإفراط في تفقد هواتفنا فور الاستيقاظ. ماذا عنكم؟

Illustrated by Natalia Kulakova من أجل الجانب المُشرق