الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب
كيفية إزالة السموم من الكبد والكلى والمثانة بشكل طبيعي وآمن

كيفية إزالة السموم من الكبد والكلى والمثانة بشكل طبيعي وآمن

الكبد والكليتان والمثانة من الأعضاء الداخلية المهمة في الجسم، لكن الناس يغفلون عن هذه الحقيقة بمرور الوقت، وهذا ما يرتدّ عليهم بما لا تحمد عقباه في فترة ما من حياتهم. ربما تكون محظوظاً بامتلاكك لكليتيك كلتيهما، لكن عليك الحرص على صحتهما قدر المستطاع، لأن ذلك قد يكون سبباً في إنقاذ حياتك. لدينا بعض النصائح البسيطة لضمان بقاء جسمك سليماً لسنوات متعاقبات.

جمع الجانب المشرق بعض أهم النصائح لمساعدتك على حماية كليتيك وكبدك ومثانتك من تراكم السموم. ولا تنس التحقق من النصيحة المكافأة التي ختمنا بها المقال.

1. الحدّ من الملح والمشروبات الغازية.

بينما أصبحت القهوة والمشروبات الغازية والملح، مع الأطعمة الغنية بالبروتينات، تحتل مكاناً رئيسيا في أنظمتنا الغذائية، فمن الواجب علينا أن نتناولها باعتدال لتخفيف أضرارها التي لا تخفى على أحد. حاول أن تطهر جسمك من السموم التي تخلفها في جسمك، من خلال الامتناع عن تناولها لمرتين. وكما تظهر الصورة أعلاه، هناك العديد من الخيارات المتاحة تجعلك تحافظ على عاداتك الغذائية المفضلة، وفي الوقت نفسه تحفظك أضرار العناصر المذكورة: يمكنك الاستمتاع بقرمشة رقائق البطاطس بدون حبة ملح واحدة!

2. أكثِر من الشاي، والماء... والتوت البري.

لكن الطعام ليس عدوّك، إذ يمكنك إضافة الكثير من الأطعمة التي تقلل السموم في الجسم إلى نظامك الغذائي. ونخص بالذكر هنا مشروبات مثل الشاي الأخضر وشاي الزنجبيل والماء النقي. كما أن إضافة المزيد من الفواكه والخضار إلى وجباتك، وبخاصة التوت البري والأعشاب البحرية البنية، تفي بالغرض ذاته. هذا مع التذكير بأن الفواكه تشكل وجبة إفطار أو تحلية أو تسالي سريعة لا يستدعي تحضيرها أيّ مجهود يذكر! جرّب مقاطعة كل المنتجات المصنّعة، وأعدّ شاياً بفاكهتك المفضلة، كالشاي بالتوت البري المنعش!

3. تناول الفيتامينات.

هناك العديد من الأعشاب الغنية بعناصر مهمة تلعب دوراً في الحفاظ على صحة الكليتين، نذكر من بينها فيتامين B6 وأوميغا 3 وسيترات البوتاسيوم. هذه العناصر الثلاثة قادرة على الحدّ من فرص تكوّن حصى الكلى لديك، ويسهل الحصول عليها من حبوب مكمّلات الفيتامينات والمعادن.

4. تذكّر أن توازن بين صحتك البدنية والنفسية.

التوتّر ليس مزعجاً فحسب، لكنه قد يعيث الفساد في جسمك ويؤذي أعضاءك الداخلية. وبإمكانك تضمين تمارين التنفس في روتين تأمل بسيط للسيطرة على التوتر، والاستفادة من تأثير التنفس الجيد على تحسين أكسجنة الجسم. كما أنه توجد مقاربة أخرى بسيطة هي العلاج المائي، وهو استخدام الماء بغرض تخفيف الألم وتحسين عمل الدورة الدموية فضلاً عن توفير بعض الراحة التي يحتاجها جسمك وعقلك كلاهما.

5. جرّب وصفة اليومين لتطهير الكلى.

بمجرد اعتمادك هذه النصائح الصحية في عاداتك اليومية حرفياً، سيتشكل تطهير رائع من السموم مفعوله كالسحر. وإليكم مثالاً على تطهير مدّته يومين. لكننا نوصيك بإخطار الطبيب بشأن هذه التغييرات التي ستدخلها على حميتك والتأكد من أنها تناسبك.

الإفطار: بالنسبة لأول وجبة في نهارك، عليك بشرب عصير من اختيارك مع بعض الفاكهة، مثل عصير البنجر مع التوت البري المجفف، أو سموذي السبانخ.

الغداء: جرّب عصيراً آخر للغداء. وإن كنت لا تريد مشروباً آخر لوجبتك الثانية، فيمكنك تناول حبوب الدخن الساخنة مع بعض من فاكهتك المفضلة.

العشاء: وبالنسبة للوجبة الأخيرة، فيمكنك إعداد طبق سلطة. ابدأ تحضيرها بخلط الخضار الورقية، ثم أضف إليها نوع البروتينات المفضل لديك (لحوم خالية من الدهون أو جبنة الصويا)، ورشها بقطرات من الليمون أو بعض قطع الفاكهة - لكن احترس من الأفراط في ذلك.

6. جرّب تمارين كيجل للمثانة.

ربما تتفاجأ من أن هناك طرقاً كثيرة تستطيع اعتمادها للعناية بصحة مثانتك، ولعل أبرزها مجموعة من تمارين الحوض التي طورها د. أرنولد كيجل سنة 1948 بهدف مساعدة النساء اللاتي يصبن بسلس البول بعد الولادة أو انقطاع الطمث. يمكن لهذه التمارين، عند تأديتها بشكل منتظم، أن تقوي عضلات الحوض وتمنع تسرب المثانة. ما عليك سوى شدّ عضلات الحوض ثم إرخاؤها، لمدة 10 ثوان لكل من الحركتين. داوم عليها 3 مرات يومياً، وهذا يعادل 90 حركة انقباض يومياً. احرص على أن تكون المثانة فارغة قبل مباشرتها. وبما أنه يمكنك القيام بالتمارين دون أن يلحظ أي أحد ذلك، سيسهل عليك تضمينها في روتينك اليومي.

7. مرّن الكبد.

توجد تمارين لمساعدة الكبد أيضاً. يمكنك تحسّس الكبد على الجهة اليمنى من الجسم تحت الضلوع مباشرة. جرّب الضغط على المنطقة أو فركها برفق لـ100 مرة يومياً للحفاظ على سلامته. ويمكنك كذلك تجربة تمرين ليّ الجذع بإدارة جذعك من اليسار إلى اليمين 15 مرة، وكرر العدد نفسه في الاتجاه المعاكس. يمكن أن تمارس التمارين اليومية كما هو موضح أعلاه لخمس ساعات أسبوعياً، وستلاحظ نتائج مبهرة بعد مدة وجيزة.

مكافأة: إليك بعض وصفات السموذي!

ذكرنا دور السموذي في الحفاظ على سلامة كليتيك، لذلك نقدم لك بعض الوصفات المتنوعة التي ستشجعك على إدماجه في نظامك الغذائي.

امزج كوباً من حليب اللوز مع نصف كوب من جبنة الصويا ونصف كوب من السبانخ. ثم أضف إليها بعض الفاكهة مثل التوت أو التفاح أو بذور اليقطين.

ولتحضير سموذي مختلف، خذ كوباً من حليب الصويا وأضف إليه حبة موز مجمدة ونصف كوب من السبانخ، ثم أضف قطعاً من فاكهتك المفضلة. كما يمكن لطحالب السبيرولينا أن تكون مفيدة أيضاً!

تذكّر أن جسمك مكون من أجهزة وأعضاء مختلفة تتوقف عليها حياتك أحياناً، لذلك من الواجب الاعتناء بها بدءاً باختيار نوع الغذاء الذي تتناوله. هل تعرف أيّ طرق أخرى تساعد على إزالة السموم من جسمك؟ تسعدنا مشاركاتك جميعها.

مصدر صورة المعاينة Shutterstock.com