الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

6 طرق سريعة للتخلص من الإمساك

ينفق الأمريكيون أكثر من 250 مليون دولار سنوياً على الأدوية مشكلة شائكة شائعة، هي الإمساك. ومع أنها مشكلة محبطة ومؤلمة، إلا أن أسبابها في غالب الأحيان معلومة، يمكن تلخيصها في كون المرء لا تتناول ما يكفي من الألياف، أو أن جسمه يعاني من الجفاف.

نأمل في الجانب المشرق ألا تعاني أبداً من الإمساك، ولذلك نريد إخبارك عن 6 طرق سريعة لتسهيل زياراتك إلى الحمام. ولا تفوّت فقرة المكافأة لتتعرف على “إجراءات” قضاء الحاجة في أمان، التي لا يعرف لها معظمنا وزناً ويخبطون فيها خبط عشواء!

1. شرب شاي العسل والليمون

أعدّ الشاي بإضافة العسل والليمون إلى الماء. فالعسل معروف بكونه مليّناً طبيعياً ويساعد على تقليل حموضة الشاي التي يسببها الليمون. بينما سيعمل الليمون كـمحفز طبيعي للجهاز الهضمي ويعزز قدرته على طرد السموم.

2. شرب الكثير من الماء

يجب أن يشرب الرجال 3.7 لتراً من السوائل، والنساء 2.7 لتراً على الأقل في اليوم الواحد. ويرجع السبب في ذلك إلى أن البراز الصلب والجاف هو أكثر أسباب الإمساك شيوعاً، وشرب كمية كافية من الماء سيحافظ على تروية الجسم ويسهل عبور البراز. ويعتبر شرب الماء والعصائر وسيلة ممتازة لمحاربة الإمساك. كما أن عصيري الإجاص والتفاح من الملينات الطبيعية الخفيفة، وستحقق لك أفضل النتائج إن اعتمدتها في نظامك الغذائي.

بالمقابل، يتعين عليك تجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين والصودا لأنها تدرّ للبول، وبدلاً من ترطيب جسمك، فإنها تسبب فقدانه للسوائل.

3. تناول طعام غني بالألياف

يعمل الغذاء الغني بالألياف كمليّن طبيعي. فهو يساعد البراز على الاحتفاظ بماء أكثر، وبالتالي زيادة حجمه. عليك بإدراج ما لا يقل عن 20-35 غراماً من الألياف في نظامك الغذائي اليومي لتفادي الإمساك. وتشمل المصادر الغنية بالألياف: كرنب بروكسل، والتفاح، والتين، والحبوب ذات النخالة، والفاصوليا السوداء.

كما تعتبر البذور والمكسرات مثل اليقطين والسمسم ودوار الشمس أو بذور الكتان، مصادر جيدة للألياف. ولكن، حذار: لا تأكل بذور الكتان إذا كنت تعاني من قابلية للنزيف، أو انسداد معويّ، أو ارتفاع في ضغط الدم. كما يجدر بالحوامل والمرضعات تجنبها كلياً.

4. أكل البرقوق

ليس البرقوق غنياً بالألياف وحسب، بل ويحتوي أيضاً على مادة السوربيتول، وهي نوع من السكريات يعمل على تليين البراز ويخفف الإمساك بشكل طبيعي. وتحتوي 100 غرام من البرقوق على 14.7 غرام من السوربيتول. لكن إن لم تكن من محبي طعم البرقوق، فيمكنك ابتلاع كوب من عصيره بسرعة. وعلى الرغم من أن العصير يحتوي على نسبة ألياف أقل من الفاكهة الكاملة، إلا أنه سوف يفي بالغرض.

تذكر أن البرقوق يستغرق بعض الوقت حتى يظهر تأثيره، لذلك تناوله على فترة ساعة أو ساعتين. ومن فضلك، إياك والإسراف فيه!

5. تناول العناصر التي تشعر بالامتلاء والشبع

الأعشاب مثل بذور الكتان، والحلبة، والسيلليوم، لها تأثير ملين ومسهّل على البراز. حاول أن تتناولها مع شرب الكثير من الماء إذا كنت تعاني من الإمساك. كما يمكنك تجربة بعض أنواع الشاي التي تحتوي على هذه المكملات الغذائية.

6. إضافة الزبادي إلى وجباتك

على الرغم من أنه يوصى بالابتعاد عن منتجات الألبان إذا كنت تعاني من الإمساك، إلا أن الزبادي يشكل الاستثناء الوحيد لهذه القاعدة. إذ يحتوي الزبادي على البروبيوتيك أو المعززات الحيوية، مثل بكتيريا البفيدوباكتريوم الملبِّنة بنوعيها Bifidobacterium longum وBifidobacterium animalis، التي أظهرت الدراسات أنها تساعد على مرور البراز في الأمعاء مرات أكثر وبألم أقل.

مكافأة: وضعية الجلوس الصحيحة على المرحاض

وضعية الجلوس وظهرك متعامد مع الفخذين شائعة عند استعمال المراحيض ذات “التصميم الغربي”. لكن هذه الوضعية ليست صحية لأنها تضيّق الأمعاء بالشد على عضلة في الحوض تحيط بنهاية القولون. إذ عندما يكون الفخذان والوركان في زاوية 90 درجة، تكون هذه العضلة مشدودة بما لا يسمح للقولون بالتوسع كما يجب. والطريقة الصحيحة للجلوس تتم بالانحناء إلى الأمام ليشكل عمودك الفقري زاوية 35 درجة مع الفخذين. كما يمكنك الاستعانة بكرسي صغير أو مرفع خاص تضع عليه قدميك حتى تقضي حاجتك.

هل تعاني من الإمساك؟ كيف تتعامل مع المشكلة في العادة؟ ننتظر نصائحك ومرورك في قسم التعليقات بفارغ الصبر.

مصدر صورة المعاينة pxhere.com, Depositphotos.com
Illustrated by Daniil Shubin and Natalia Breeva من أجل الجانب المُشرق