الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

10 طيور يحسبها الرائي كائنات فضائية لا حيوانات أرضية!

عالم الحيوانات مثير للدهشة وللاهتمام! قد تقضي حياتك كلها في دراسته ومع ذلك سيظل يفاجئك كل يوم. وحسب بعض الدراسات، هناك ما يقرب من 10.500 نوع معروف من الطيور و21.000 فصيلة فرعية في العالم، وبعضها يبدو كمخلوقات فضائية تبهر الرائي ليس فقط بأشكالها وألوانها ولكن بسلوكياتها وتصرفاتها أيضاً.

واليوم، لدينا في الجانب المُشرق قائمة مميزة لبعض الطيور الجميلة (والغريبة بعض الشيء) التي ستدهشك إلى أبعد الحدود بكل تأكيد!

1. النسر الملكي

النسر الملكي طائر كبير الحجم يتغذى على الجيف والقمامة. وغالباً ما يستغل طول جناحيه للاسترخاء في السماء وتوفير طاقته، بينما يواصل البحث عن طعامه الذي يتشكل أساساً من جثث الحيوانات النافقة. وبفضل عاداته الغذائية هذه، يعتبر هذا الطائر مفيداً جداً لبيئتنا، حيث يؤدي دوره ويساعد في منع انتشار الأمراض من خلال استهلاك البقايا العضوية.

تعيش النسور الملكية في مناطق واسعة ما بين المكسيك حتى الأرجنتين جنوباً. وتقول الأسطورة إن شعب المايا أطلق على هذه الطيور اسمها الملكي، لاعتقادهم بأنها تنقل الرسائل بين البشر والآلهة.

2. ديــك الصخور

الموطن الأصلي لهذا الطائر المسمى ديك الصخور هو أمريكا الجنوبية، لكن يمكنك العثور عليه في مختلف المناطق الصخرية الاستوائية وشبه الاستوائية. ذكور هذه الفصيلة رائعة الجمال، وتتميز بأعراف بارزة على شكل مروحة تستعملها لجذب الإناث في موسم التزاوج. حينئذ، يبدأ الذكر في التباهي بريشه الملون مطلقاً نداءات غزَل مختلفة، حتى يغري شريكته التي يهجرها بعد اللقاء مباشرة، فتبني عشها الخاص في منطقة صخرية لوضع البيض والعناية بالفراخ.

3. طائر الجـنة

طائر صغير الحجم (حوالي 25 سم) يبدو عند مواجهته من الأمام، ذا شكل طريف وريشه أسود قاتم يمتص 99.95 % من ضوء الشمس. تم اعتبار هذا المخلوق نوعاً “جديداً” تماماً، لأنه يتصرف بشكل مختلف عن بقية الطيور ولديه طقوس وأصوات خاصة للتزاوج. ويختلف شكل الإناث مقارنة بالذكور، إلا أنها هذا الطائر بجنسيه ممتع للغاية يستطيع أن يسحرك كل من يراه برقصته ومظهره الاستثنائيين.

4. الدراج الذهبي

يشتهر الدراج الذهبي في موطنه بالمناطق الوسطى من الصين، لكنه يعيش أيضاً في بريطانيا وجنوب غرب اسكتلندا وإسبانيا وفرنسا. إنه أحد أكثر الطيور بريقاً وله ذيل في غاية الطول. ومن المثير للاهتمام أن أنثى الدراج يمكنها أن تضع ما بين 9 و 11 بيضة، تفقس بعد 3 أسابيع.

لهذه الطيور موهبة لا تصدق في استشعار الأخطار والتهديدات الخفية، وتعتبر لدى البعض علامة على الخير والازدهار والحظ السعيد. كما يمكنك رؤية هذا الطائر الفريد والجميل، في العديد من حدائق الحيوان حول العالم.

5. أبـو قـرن

قد يُراوح حجم طائر أبي قرن ما بين 30 و90 سنتيمتراً. ويصنف ضمن القوارت، إذ يمكنه أن يتغذى على الفاكهة والحشرات وحتى الحيوانات الصغيرة. لكن لسانه القصير لا يساعده على ابتلاع الطعام بسهولة، ولهذا يهز رأسه بحركات متواصلة حتى يهوي الطعام إلى أسفل حلقه.

لأبي قرن ميزتان أساسيتان: فهو الطائر الوحيد الذي لديه رموش، كما أن رقبته أكثر سُمكاً مما هو معتاد لدى بقية الطيور، بسبب عضلات عنقه القوية التي تساعده على تحمل عمليات الهضم المتعبة.

6. فرقاط جزيرة كريسماس

حظيت هذه الطيور بلقبها لأنها موجودة فقط على جزيرة كريسماس بالمحيط الهندي. ويلقبها بعض الناس بالقراصنة لسبب وجيه: فهي متعودة على سرقة الطعام من الطيور الأخرى. تعيش طيور الفرقاط على شكل أزواج، ويتميز ذكورها بكيس حلقي أحمر، يستعرضونه في مواسم التزاوج كوسيلة لكسب ود رفيقة الحياة.

7. طائر البـوتــو

تعيش طيور البوتـو في أمريكا الوسطى والجنوبية، وهي طيور ليلية تنتمي إلى فصيلتي السُّـبد (صقر الليل) وفم الضفدع. ويتميز طائر البوتـو بفمه العجيب، وهو لا يحلق خلال النهار، بل يقبع في وضع تمويهي متسمراً على جذوع الأشجار. ويشمل نظامه الغذائي الخنافس والعث والجنادب والنمل الأبيض.

8. تدرج سوينهو

تناقصت أعداد هذا الطائر الجميل، الذي يُعرف أيضاً بالتدرج الأزرق التايواني، بشكل مخيف جداً بسبب تدهور مواطنه الطبيعية. ويمكن أن يكبر ذكر تدرج سوينهو إلى حدود 78 سم، ويتميز بلمعان صدره الأزرق البنفسجي وعرفه الأحمر وزغب قفاه وريش ذيله الأبيض.

9. كوندور الأنديـز

يعتبر هذا المخلوق المذهل أكبر طائر مُحلق ولاحم مفترس في العالم، حيث يصل وزنه إلى 15 كغم وارتفاعه إلى 1.2 متر، أما طول جناحيه مفردين فيتجاوز 3 أمتار. ولكن، على الرغم من هذه الخصائص الفريدة، فإن كوندور الأنديز ليس الأفضل في التحليق من بين الطيور، وذلك بسبب وزنه الثقيل. ومن المثير للاهتمام أن أنثى هذا الطائر لا تضع سوى بيضة واحدة فقط كل عامين، وتستمر فترة حضانتها من 54 إلى 58 يوماً.

10. بطة الماندرين

تستوطن بطة الماندرين مناطق في الصين واليابان، وتعتبر أجمل بطة في العالم بلا منازع. ومثل معظم طيور البط، تعيش هذه الطيور البديعة على شكل أزواج طوال الموسم، قبل أن تشكل مجموعات جديدة في فصل الخريف. ولا تستطيع إناث بط الماندرين الصياح، بل تكتفي بطقطقات خاصة، تُصدرها عندما تشعر بالخطر.

هل سبق لك أن رأيت أياً من هذه الطيور العجيبة بأم عينيك؟ وما رأيك فيها بعد أن قرأت المقالة؟ شاركنا برأيك في قسم التعليقات أدناه!

مصدر صورة المعاينة shutterstock.com
الجانب المُشرق/الحيوانات/10 طيور يحسبها الرائي كائنات فضائية لا حيوانات أرضية!
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك