الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

15 حيواناً مذهلاً ستودّ امتلاكها في منزلك!

ترى ماذا كان حيوانك الأليف في الطفولة؟ كلب أم قطة؟ حسناً، لقد تغير الزمن وأصبح بإمكانك الآن أن ترى كيف يتخذ الناس في جميع أنحاء العالم مخلوقات لا تصدق كحيوانات منزلية.

وها نحن اليوم في الجانب المشرق نقترح عليكم قائمة بأغرب الكائنات الرائعة التي يرغب الكثير من الناس في اقتنائها كحيوانات أليفة. لكننا مع ذلك، نعلن تحفظنا ولا نضمن لكم أنها فكرة صائبة على الدوام.

تنين البحر الأزرق

يُطلق على هذا المخلوق الصغير أيضاً اسم “الملاك الأزرق” أو “التنين الأزرق”. وعندما يكتمل نموه، يمكن أن يصل طوله إلى 3 سم، وهو يعيش في المياه الاستوائية ويبرع في استخدام تقنيات التمويه لتجنب خصومه من الحيوانات المفترسة.

التنين القزم

يعرف هذا الكائن أيضاً باسم “سحلية التنين” وقد عُثر عليه مؤخراً خلال رحلة استكشافية في جبال الأنديز بأمريكا الجنوبية. تعيش هذه السحلية وسط الغابات وتنشط خلال النهار، وهي تشبه في هيئتها تنيناً صغيراً بشكل لا يصدق. من منا لا يريد تنيناً في منزله؟

سرعوف البحر

تتميز هذه المخلوقات البحرية الصغيرة الرائعة بألوان وأشكال متنوعة، ولكنها تبدو جميعها مذهلة إلى أبعد الحدود. وأكثرها “تألقاً” هو هذا الكائن الذي يظهر في الصورة كهجين بين السرعوف والقريدس والطاووس. وهي تسمى أيضاً Aquaria وتعيش في المياه المالحة أو تجد من الناس من يحتفظ بها في أحواض الزينة.

عنكبوت السلحفاة البرتقالي

بالنسبة للأشخاص الذين يفضلون الحيوانات الأليفة الصغيرة والنادرة، فنحن ننصحك بهذه العناكب الملونة. تعيش هذه الفصيلة التي تسمى علمياً encyosaccus sexmacculatus عادة في حوض الأمازون العلوي بكل من الإكوادور والبيرو والبرازيل، وتحب بناء بيوتها في المناطق الحارة.

الباندا الأحمر

دببة الباندا رائعة بجميع أنواعها، لكن هذا المخلوق المدهش الذي يُطلق عليه أحياناً اسم “الباندا الأصغر” هو مزيج مثالي بين الدب والقط. يمكن أن يكون لطيفاً ومضحكاً في آن واحد، ولهذا السبب اجتاحت صوره الإنترنت قبل بضع سنوات. ولكن للأسف، أصبحت هذه الحيوانات معرضة لخطر الانقراض، كما أن الاحتفاظ بها في المنزل قد يكون خياراً متهوراً إلى حدّ ما.

سمكة الببغاء الزرقاء

من منا لا يريد استبدال سمكته الذهبية بهذا الوجه الأزرق المبتسم؟ المشكلة الوحيدة هي أنها تنمو حتى يصل طولها إلى 1.2 متر ووزنها حوالي 9 كيلوغرامات، لذلك ستحتاج إلى حوض كبير جداً لتربيتها!

حيوان الطهر

هذا نوع من الماعز الجبلي، ولكنه على عكس كل الأنواع الأخرى، يتوفر على فرو رائع يؤهله بسهولة للظهور في إعلان لشامبو بانتين. يجب أن تحذري الآن يا سيندي كروفورد!

حيوان البيكا إيلي

من الوارد أنك قمت، أنت أو أحد أصدقاء طفولتك، بتربية أرنب لطيف ذات يوم، لكنه بالتأكيد لم يكن مثل هذا البطل الصغير. يعتبر بيكا إيلي من الأنواع المهددة بالانقراض، وهو يشبه إلى حد كبير أرنب الجبل قصير الأذنين، لكن لا علاقة له في الواقع بالأرانب أو جيناتها. إنها ثدييات في منتهى الصغر (يصل وزنها إلى 250 جرام)، تكسو فراءها بقع حمراء على الجبهة والرقبة والمنطقة التاجية من الرأس.

الكسلان

ما من حيوان يمتلك قاعدة جماهيرية واسعة مثل هذه المخلوقات الرائعة! هناك قنوات حصرية على يوتيوب تهتم بعائلة الكسلان، بالإضافة إلى مجموعة من قصص الأطفال والسلاسل المصورة. وعادة ما يجد الناس أنفسهم مفتونين بهذه المخلوقات الفروية ذات العيون الواسعة والحركات البطيئة. يكفي أن تنظر إليها قليلاً لتعرف سر جاذبيتها!

كنغر الكوكا

يُطلق على كنغر الكوكا لقب “أسعد حيوان في العالم” وهو “كنغر” أليف يمكنك أن تُقدم على اقتنائه إذا كنت قادراً على توفير ظروف عيشه الصارمة. ومع ذلك، فأنت بحاجة إلى الانتقال إلى أستراليا إذا كنت ترغب في مقابلة أحدها.

الأفعى القزم

هناك الكثير من الناس في العالم الذين يحبون الكائنات ذوات الدم البارد، وستكون هذه الثعابين الصغيرة بحيوانات أليفة مثالية بالنسبة لهم. وعلى الرغم من أن هذه الأفعى التي تظهر في الصورة حديثة الولادة، إلا أنها بالتأكيد فريدة من نوعها ومميزة على نحو خاص. أوه! سوف تضطر إلى إطعامها بعض الفئران في مرحلة لاحقة عندما تكبر.

القنفذ

تستوطن القنافذ الغابات والمنتزهات، وهي عبارة عن فئران ذات دروع شوكية ووجوه لطيفة. تعابير ملامحها مميزة، كما أنها حسنة المعشر. بالمقابل، ينبغي ألا تنسى أنها مخلوقات لاحمة، مما يعني أنها تفضل الإفطار بالحشرات (وليس التفاح مثل قنافذ القصص الخيالية).

الظربان

اعتدنا على النظر إلى الظربان كسناجب نتنة، سوداء وبيضاء، كبيرة الحجم كل همها أن تصل إلى سلة المهملات. لكن فقط انظر إلى هذا الصغير بعيون جديدة، ألا يبدو في قمة الروعة؟ ومع ذلك، وجب علينا تحذيركم، فهذا الحيوان “الأليف” يناسب شخصاً بدون حاسة شم بالتأكيد.

حيوان التـابير

هذا الحيوان الجميل الذي يبدو، إلى حد ما، وكأنه هجين بين الخنزير والفيل، مع لمسة ألوان مميزة خاصة به، يعيش في مناطق محدودة من العالم. مظهره يترك انطباعاً في النفس بأنه لطيف بشكل كبير وقابل للترويض، ومن المؤكد أن لديه شخصية رائعة.

الخنزير القزم

عند الحديث عن الخنازير، نتذكر أن الاستئناس بهذه الأنواع الصغيرة أصبح بمثابة موضة رائجة منذ عامين، ومازال بإمكانك مقابلة أشخاص في الشارع يتنزهون برفقة كائناتهم الأليفة هذه. فهل يمكن أن نلومهم على ذلك؟

مكافأة: التنين العجيب

مع أن هذا الشيء الصغير مصنوع بالكامل من الخرز، إلا أن دقة صنعه تجعلنا نحلم بتحوله إلى مخلوق حقيقي في لمح البصر، أليس كذلك؟ وأجمل ما في الأمر، أن حيواناً أليفاً مثل هذا لا يحتاج إلى طعام أو رعاية خاصة. يا لها من نعمة!

هل هناك أي حيوانات غريبة أخرى تحب أن تجعلها أليفة في منزلك؟ شاركنا أحلامك في التعليقات!

مصدر صورة المعاينة livemaster
الجانب المُشرق/الحيوانات/15 حيواناً مذهلاً ستودّ امتلاكها في منزلك!
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك