الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

18 حيواناً أليفاً لديه أطيب قلب في العالم

--1-
412

في عام 2018 تم إحصاء 470 مليون كلب منزلي و370 مليون قط أليف في العالم. إن حبنا الكبير لهذه الحيوانات أمر مفهوم، فهي ليست ساحرة ومسلية فحسب، بل إنها أيضاً من أكثر الكائنات تعاطفاً على وجه الأرض، وقدرة على القيام بأعمال مدهشة، بل بطولية في بعض الأحيان.

نحن نعرف في الجانب المُشرق أن الحيوانات الأليفة يمكن أن تذيب حتى أقسى القلوب. وهذا بالضبط ما فعلته هذه الكلاب والقطط الـ 18 في مقالتنا هذه.

1. سمح هذا الكلب لقطة أن تسكن في بيته، ثم اكتشف أصحابه في وقت لاحق سبب ذلك: لقد كانت القطة حاملاً وأنجبت صغارها في الداخل.

2. “تحب سايمي إحضار هدايا مختلفة لنا، والتي تكون في الغالب جوارب أو قفازات. سافرنا خارج المدينة لمدة أسبوع، وما إن عدنا إلى البيت حتى بدت سعيدة جداً برؤيتنا لدرجة أنها أحضرت لنا نحو 30 جورباً!”

3. “عن طريق الخطأ، طلبت أمي فراش كلب بمقاس XS، لكن صديقنا يبدو ممتناً على كل حال”

4. “كلما رآني أستحم يعتقد أنني أعاني من شيء ما ويحاول إنقاذي”

5. “هذا كلب جيراني جاسبر. لا يمكنني مغادرة المنزل كثيراً بسبب مشاكل صحية، لذلك بمجرد أن يراني يركض إلى منزله ليحضر لي إحدى ألعابه المفضلة”

6. “هذه القطة التي تبنيناها مؤخراً تحب مساعدتنا في رعاية قططنا الصغيرة الأخرى”

7. “هذا قطي ‘بوبا’ البالغ من العمر 21 عاماً. إنه في الواقع أكبر مني بسنة وقد أنقذني من عقرب عندما كنت في الثانية من عمري”

8. “نعم هذا ما حدث: وما زلت لا أصدق أن أم الجراء تركت القطة تقترب من صغارها”

ويبدو أن القطة تؤدي دور مربية الأطفال على أحسن وجه. © new-to-this-timeline / Reddit

9. “أمضت صديقتي الليلة الماضية في المستشفى وقد قرر كلبها أن يظل بالقرب منها طوال الوقت”

10. “تحب هذه القطة التقاط الزهور المتساقطة في الحديقة، فبعد أن تقضي يومها في تأملها عن قرب، تختار كل يوم باقة منها وتحضرها إلى المنزل”

11. “يبدو أن زيغي يحب رائحة أقدام صاحبه. يا له من وفاء!”

12. “شعرت بتوعك عندما استيقظت هذا الصباح، وبعدما قدمت لها طعامها تركته غير مكتمل وظلت تضايقني حتى نهضت لفحص مؤشراتي الحيوية فوجدت أن حرارتي لا تتجاوز 35.6 درجة. لقد أنقذتني قطتي من انخفاض حاد لحرارة الجسم اليوم”

13. “طلبت منها أن تجعلني أبتسم، فقبلت بوضع هذه النظارات. نحن لا نستحق كل هذا اللطف من الكلاب”

14. “هكذا ينتظر ميلو بصبر حتى ينتهي أخوه الصغير ريلي من تناول الطعام، قبل أن يأتي دوره”

15. لا شيء، إنهما مجرد جروين يسمحان لفأر أن يأكل طعامهما.

16. “فقدت أمي في شهر يناير الماضي. وبقيت وحدي في المنزل لأيام أو أسابيع، لا أستطيع إجبار نفسي على النهوض من السرير. لكن القط بودجي كان طوال الوقت يخرخر بجانبي”

17. “أصبت بصداع نصفي رهيب ذات يوم مع ألم في كتفي. وقد أردت أن أستلقي على السرير، لكن غريتا لم تسمح لي بذلك”

“واصلت النباح في وجهي بلا توقف. ثم رن هاتفي وعندما حاولت الرد على المكالمة، لم أتمكن من الضغط على الزر الأخضر، لقد أصبت بجلطة وسقطت في نوم عميق، ولكن لولاها لم أكن لأرى هاتفي أو أرد عليه”

18. “كانت ‘تيكي’ تتصرف بشكل صاخب للغاية، أكثر من المعتاد، وتواصل الركض في غرفة النوم حتى لحقت بها لأجد ‘بيلا’ محاصرة خلف صندوق القمامة غير قادرة على الحركة”

“وقد قال الطبيب البيطري إنه كان من المحتمل أن أفقد “بيلا” لولا “تيكي”.

هل لديك قصص عن مشاعر لطيفة أظهرها لك حيوانك الأليف؟ انشرها معنا في التعليق التالي.

مصدر صورة المعاينة Nonnie02 / reddit
--1-
412
شارك هذا المقال