الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

20 رجلاً صلباً رفضوا جلب حيوانات أليفة إلى منازلهم، لكنهم استسلموا أمام لطفها!

اقتناء حيوان أليف ليس بالمهمة السهلة. في البداية يرفض الناس فتح أبواب بيوتهم للحيوانات لان الأمر ينطوي على مسؤوليات كثيرة، مثل النفقات والاهتمام. لكننا نعلم أن مقاومة نظرة الحب والحنان من عين أحد الحيوانات هو أمر مستحيل، حتى من جانب أقوى الرجال وأكثرهم قسوة.

لذلك صنعنا في الجانب المشرق هذا الألبوم لأشخاص ظنوا أنهم لا يحتاجون لحيوان أليف في حيواتهم، لكنهم أحبوا تلك الحيوانات بعد أن خطفت قلوبهم. وكما قلنا، يستحيل ألا تقع في حب تلك الحيوانات ذات الفراء وألا تصادقها.

1. “أبي والكلب الذي لم يرد اقتناءه”

2. “أبي يجري مكالمة هامة للغاية عبر تطبيق زوم... وقد رقّى الكلب من منصب كائن غير مرغوب فيه إلى منصب مساعده الشخصي!”

3. “أبي لم يرد تونا، لكنه استبدل سيارة جديدة بسيارته القديمة لتكون مناسبة ليصحبها معه في أي مكان يذهب إليه”

4. “لن نأتي بقطة أخرى أبداً”

5. “أبي مع قطة ملجأ الحيوانات التي خطفت قلبه منذ 16 عاماً”

6. أبي: “لا تأتي بكلب”. الصورة تشرح بقية القصة...

7. “لن أرعى كلباً آخر” هذا ما قاله أبي الذي يقضي كل وقته الآن مع دايسي كلبة الجيرمان شيبرد التي يدللها ويفعل لها كل ما تريده .

8. "لا تحضرهما لهذا المنزل"، والآن يستلقي تحت الشمس برفقتهما...

9. هذا ما قاله بالنص: “إياك أن تحضر هذا الحيوان المتشرد المحمل بالأمراض للمنزل”

10. “أبي يرسل لي صور سيلفي له برفقة القطتين اللتين لم يردهما”

11. “استغرق الأمر سنوات لإقناع أبي بإحضار كلب، لكن ها هو الآن يقبل قدم كلبي بعد أن جُرحت في أثناء مطاردته لأرنب”

12. تلك ابتسامة لا توحي أنه نفس الشخص الذي لم يرد أي حيوانات أليفة

13. “أبي لم يحب ماوس وماوس لم يحب أبي، ثم حدث شيء ما وأصبحا لا يفترقان”

14. “أخبرني أبي بألا أحضر قطة شاردة للمنزل. دخلت عليه لأجده يعرض معلف الطيور على القطة وكأنهما يشاهدان التلفاز”

15. “يمكننا إطعامها، لكن يستحيل أن تضع قدمها داخل المنزل. هذا ما قاله سابقاً، أما الآن فهو أكثر من يحبها!”

16. “2012: لن نأتي بقطة أخرى. 2021: أيمكنني استخدام طاولة العمل اليوم يا باكي؟”

17. “لا أقوى على تحمل كلب آخر...”

18. “أخبرني حبيبي بوضوح أنه لو جاء لي بجرو، فسأكون مسؤولة عنه وحدي بنسبة 100 بالمئة، وها هو أبوللو. أحب كليهما”

19. “أخبرني أن أصحب الكلب معي حين أخرج، والآن لم يعد مسموحاً لي بفعل ذلك...”

20. “لا كلاب على الفراش”

أخبرنا قصة حيوانك الأليف الذي كسب المعركة وحجز مكانه في منزلك رغم “رفضك” في البداية.

مصدر صورة المعاينة elisebuck / Reddit
الجانب المُشرق/الحيوانات/20 رجلاً صلباً رفضوا جلب حيوانات أليفة إلى منازلهم، لكنهم استسلموا أمام لطفها!
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك