الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

خيبات أمل قاسية: 15 شخصاً اشتروا أشياء رائعة عبر الإنترنت ولكن...

كثيرون منا يحبّون شراء الأغراض عبر الإنترنت، فهذه وسيلة مريحة وبسيطة جداً توفر الكثير من الوقت لمستخدميها. لكن الحلو “ميكملش”. في بعض الأحيان، وأنت تنتظر وصول منتجك الرائع، تصلك أسوأ نسخة ممكنة منه! ومقالتنا اليوم تثبت أن النتائج في عالم التجارة الإلكترونية لا تتطابق دائماً مع التوقعات.

نحن في الجانب المشرق نريد مشاركتكم الأمثلة التي وجدناها عن بعض عمليات الشراء السيئة، ونأمل أن تتمكن من تجنب أي تجارب مثل هذه.

1. “لا أكاد أصدق عينيّ”

2. “هذا ما طلبته أختي، وذاك ما حصلت عليه. وأنا لا أمزح على الإطلاق”

3. “طلبت حذاء رياضياً عبر الإنترنت، وقد استغرق الأمر بعض الوقت للتسليم. وعندما وصل أخيراً كنت متشوقاً جداً لتجربته، ثم أدركت أن كلا الفردتين للرجل اليسرى”.

4. “أردت الحصول على غيوم رعدية جاهزة، لكنهم يريدونني أن أصنعها بنفسي”

5. “قدم لي مديري هذه الشوكولاتة وقد فوجئت عندما فتحتها ...”

6. “عندما تنسى التحقق من حجم المنتج قبل طلبه”

7. “يبدو أن أحدهم قرر توفير مبلغ الحشوة”

8. “كنت أنتظر وصول هذا القميص بشوق كبير”

9. “لقد طلبت شراء مناديل عبر الإنترنت وهذا ما أرسلوه إلي”

10. “لا أرى أيّ رقائق جوز هند”

11. “لديهم في علي إكسبريس أفكار ممتعة ومقنعة للتسويق”

12. “هذا ما طلب والدي اقتناءه، وتحته ما وصله عبر البريد”

13. “وجدت ميزان مطبخ رخيص الثمن، لكني أشعر بوجود نقص مهم”

14. “أخيراً وصلت مطرقتي السحرية ذات الحجم الحقيقي. ما زلت سعيداً بها وأرفض أن تدمر المفاجأة السيئة لحظة فرحتي”.

15. “طلبت بعض كراسي التخييم المريحة عبر الإنترنت...”

16. “هذا ما اشتريته من علي إكسبريس وهذا ما حصلت عليه”

17. “ربما أحتاج فقط لريّها وحينها ستنمو...”

18. “طلبت رف مغسلة مقابل 30 دولاراً (سعر مخفض). وصلني اليوم.. واتضح أنه يستطيع حمل قطعة كاملة من الصابون. هل تصدقون ذلك!”.

هل جربت شراء أشياء عبر الإنترنت؟ وهل شعرت بخيبة الأمل عندما رأيت ما حصلت عليه؟ شاركنا قصصك في قسم التعليقات أدناه!

مصدر صورة المعاينة RebeccaKwanga / Twitter