الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

16 شخصاً شجاعاً أظهروا الجانب البعيد عن المثالية فيهم

لدى معظمنا آلاف الصور لأنفسنا على هواتفنا المحمولة والكاميرات. وبالطبع، ليست جميع تلك الصور مثالية، ولا نشعر بالرضا عنها جميعها، لذلك قد نحاول إخفاءها عن الجميع. لكن بعض مستخدمي تطبيق تويتر تحلوا بالشجاعة الكافية لمشاركة هذه الصور لأنفسهم، وقد بدأت موجة من هذه الصور في الظهور تحت عنوان: أنا، وأنا أيضاً.

لقد اندهشنا في الجانب المُشرق من قدرة هؤلاء الأشخاص على السخرية من أنفسهم، وقررنا أن نشارك معكم اليوم صورهم الأكثر تميزاً.

صورتنا قبل الزفاف مقابل بعده

الاختلاف بين خارج المنزل وداخله

قد يكون من الصعب التعرّف علينا

“لا أبدو بنفس مظهري في الصورة الأولى”

الحب هو... أن ينزع مئات من الدبابيس من شعرك!

عندما تكون عارض أزياء، وشاباً طريفاً:

هذا تغيير كبير في المظهر!

في المنزل مقابل في الحفل

“أثناء ذهابنا إلى حفل الزفاف، مقابل عودتنا إلى المنزل”

كأننا فتاتان مختلفتان تماماً، أليس كذلك؟

عندما لا تكوني خائفة من إثارة الضحك:

كلنا نبدو أفضل قبل الحفلات

“مظهري عند وصولي إلى منزل رفيقي مقابل مظهري عند مغادرة منزل رفيقي”

“مظهري في أيام العمل مقابل في نهاية الأسبوع”

قبل وبعد

“مظهري في إنستغرام مقابل مظهري في الواقع”

هل لديك أي صور يمكن المقارنة بينها لإثبات أن كل شخص لديه صور لا تظهر أفضل جانب له؟ شاركنا صورك ورأيك في قسم التعليقات أدناه!

مصدر صورة المعاينة stephanieayvarl / Twitter
الجانب المُشرق/مثير للفضول/16 شخصاً شجاعاً أظهروا الجانب البعيد عن المثالية فيهم
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك