الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

19 صورة مؤثرة تشع سعادة “مُـعْدية”

----
471

ليست السعادة الحقيقية مجرد مشاعر عابرة، بل أعمالاً وإنجازات. وعندما يقرر الناس بذل كل ما لديهم لتحقيق هدفهم، آنذاك يشعرون بقيمة ما أنجزوه والسعادة الحقيقية. وخطوة بخطوة، يبني البشر حياتهم، وكل خطوة حكاية في حد ذاتها، مثل الانتقال إلى منزل جديد، أو التغلب على حالة من الاكتئاب الحاد، أو التخرج من الجامعة...

دائماً ما نبحث في الجانب المشرق عن طرق لرسم الابتسامة على وجوه قرائنا الأعزاء. ونحن اليوم متحمسون لمشاركة الصور التالية معكم، التي تظهر أناساً في غمرة السعادة والانتشاء، مسرورين بحصاد ثمار جهدهم وتعبهم.

1. “لقد تغلبت على الشره المرضي وخسرت 34 كيلوغراماً من وزني! لقد أصبحت أيضاً مدربة شخصية. وكل هذا في أقل من عام واحد!”

2. أول قائدة طائرة نفاثة تكتيكية من أصل أفريقي في البحرية الأمريكية تحتفل بتخرجها.

3. “ولدي، بعد عام من تغلبه على مرض السرطان!”

4. “لقد فعلتها! تخرجت أخيراً!”

5. “بعد فصلي من العمل مرتين خلال 6 أشهر، أنا الآن أعمل في وظيفة أحبها مكنتني من اقتناء منزل أحلامي. إنه يحتوي على حوض استحمام!”

6. “بعد أن كنت عاطلاً عن العمل، ومكتئباً، ولا أتناول سوى الأرز والفول فقط، أعمل الآن نادلاً وخبازاً”.

7. “عثر ابني على قطعة نقدية عليها نقش السنبلة، تعود إلى عام 1914 ونشرنا صورة لها على الإنترنت. أرسل إليه بعض المستخدمين هدايا من عملاتهم القديمة لتشجيعه”.

8. “صديقتي قبل أن أخبرها بأنها أجمل فتاة عرفتها وبعد إخبارها”.

9. “منذ عام رحلت زوجتي. لقد فقدت أكثر من 31 كيلوغراماً في هذه المدة وأصبحت بصحة أفضل، ويسعدني مشاهدة زهرتيّ تكبران”.

10. “حصل رفيقي البالغ من العمر 35 عاماً على أول حيوان أليف له أمس. وأخذ هو وصديقه يلتقطان له الصورة تلو الأخرى فرحاً... وهو يعامله بلطف شديد!”

11. “قبل شهر، كان جروي يعيش في مأوى للكلاب الضالة. واليوم يمضي أفضل أيام حياته على الإطلاق في بحيرة ميشيغان للمرة الأولى”.

12. “كان جارنا يطعم كلبينا الحلوى من خلال السياج. في الآونة الأخيرة، انضمت إليهما ابنتي أيضاً. إنهم جميعاً ينتظرون قدومه بفارغ الصبر”.

13. “رافقت طفلي إلى المحيط للمرة الأولى. إنها أول نزهة بعيدة نقوم بها معاً منذ وفاة زوجي قبل 7 أشهر!”

14. “قمت بإعداد طاولة بالخارج لابني المصاب بالتوحد ليستأنس ببيع بعض الأغراض. كان الناس لطيفين معه اليوم، وبالتدريج تمكن من بيع بضاعته كلها”.

15. “طفل يقابل قطته الأولى. ضرب الرؤوس هو أفضل طريقة للتعارف”.

16. “لقد وعدت ابنتي بكعكة شوكولاتة إذا تمكنت من استخدام النونية بنفسها. وكان علي أن أفي بوعدي”.

17. “بالأمس جلست بجانبه وأخبرته أنني أشعر بأقصى درجات السعادة. واليوم جعلني أسعد”.

18. “هذه النظرات من كلبي إلى جدي لا توصف”.

19. “بعد أن عانيت من الصلع لسنوات، قررت أخيراً أن أحلق رأسي. أشعر أني أخيراً أستطيع الخروج من دون ارتداء قبعة!”

ما هي أهم الأحداث التي مرت في حياتك وكانت سبباً لتعرف معنى السعادة الحقيقية؟ شارك قصصك وصورك معنا في قسم التعليقات!

مصدر صورة المعاينة shuaybaby / imgur
----
471