الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

9 ممثلين أثبتوا مرة أخرى أن قلوبهم كبيرة كالكون

يكرس العديد من المشاهير الكثير من وقتهم وجهدهم في دعم بعض المؤسسات والقيام بحملات لجمع التبرعات. لكن الأكثر إثارة هي تلك القصص “البسيطة” أو التصرفات العفوية التي تكشف عن تفكيرهم بالآخرين وإحساسهم بهم. وبالفعل، هناك نجوم مشهورون أثبتوا كرمهم ونُبل أخلاقهم.

وجدنا في الجانب المُشرق قصصاً حول 9 من ألطف المشاهير الذين قد تصادفهم في حياتك، حتى لو لم تكن هذه فكرتك عنهم من قبل.

1. كيانو ريفز


من المعروف جيداً اليوم، أن كيانو ريفز قد تبرع بمبلغ 75 مليون دولار من أرباحه من The Matrix إلى طاقم المؤثرات الخاصة وطاقم تصميم الأزياء. لكن لا يعرف الكثير منا عن مدى كرمه واحترامه لبعض زملائه الآخرين. فمثلاً، نظراً لوجود آل باتشينو ضمن فريق التمثيل في فيلم The Devil’s Advocate، خفّض ريفز راتبه لتصبح ميزانية الفيلم قادرة على تحمل دفع أجر الممثل الشهير. ولقد فعل الشيء ذاته مع جين هاكمان في The Replacements لكنه لم يُروج لذلك أو يتفاخر بما فعل.

2. ستيف بوشيمي


كان ستيف بوسيمي رجل إطفاء في نيويورك قبل أن يدخل عالم التمثيل من أوسع أبوابه، لكن في 11 سبتمبر عام 2001 عاد بوشيمي إلى وظيفته في مناوبات عمل لمدة 12 ساعة لعدة أيام، للبحث عن ناجين تحت أنقاض مركز التجارة العالمي. وقال في ذاك الصدد “إنه لشرف كبير لي أن أكون قادراً على على القيام بذلك”. كان قادراً على العمل والتواصل مع غرفة الإطفاء التي كان يعمل معها ومع بعض الرجال الذين كان يعمل معهم. كان قادراً أيضاً على خدمة بلده وتقديم المساعدة في وقت عصيب.

3. كولين فاريل


في عام 2007 في مهرجان تورنتو الدولي للموسيقى، صادف كولين فاريل رجلاً مشرداً يجلس على الرصيف أمام أحد المطاعم المحلية. وبدلاً من تجاهل الرجل، جلس فاريل بجانبه وتحدث معه. وأخبره أنه سيدفع له الإيجار للإقامة في مكان ما سنة كاملة ووعده بالاطمئنان عليه. لقد غيّر هذا حياة الرجل كلياً! وقال: “إنه رجل متواضع” وأضاف "إنه مستعد لتقديم المساعدة. يمكن لاحترام الناس لبعضهم البعض أن يفعل الكثير"، ولم يعد ذاك الرجل مشرداً منذ ذلك الحين.

4. توم كروز


في ليلة ممطرة، وبينما كان كروز يقود سيارته في شارع ويلشاير، شاهد امرأة تصدمها سيارة. كانت تلك السيدة هيلويزا فينهاس، الممثلة الطموحة البالغة من العمر 23 عاماً والمولودة في البرازيل. لاذ سائق السيارة بالفرار لكن كروز طلب من شخص ما استدعاء سيارة الإسعاف ثم تبع المرأة المصابة إلى المركز الطبي. وعندما اكتشف أنها لا تملك تأميناً، دفع لها فاتورة غرفة الطوارئ البالغة 7000 دولار.

5. زاك غاليفياناكيس


كان زاك غاليفياناكيس يعيش في شقة صغيرة، لدرجة أنه لم يكن هناك متسع للغسالة حتى. لذا كان عليه أخذ ملابسه إلى مغسلة محلية. وهناك، التقى إليزابيث هايست، المعروفة باسم ميمي التي عملت هناك لأكثر من عقدين. حيث أصبحا من أعز الأصدقاء، ولكن بعد النجاح الذي حققه فيلم The Hangover، تمكن غاليفياناكيس من توفير مكان أفضل للعيش فيه وتوقف عن زيارة المغسلة. ومع ذلك، لم ينس ميمي أبداً.

عندما اكتشف أن صديقته البالغة من العمر 87 عامًا فقدت وظيفتها وأصبحت مشردة، اشترى لها شقة ودفع كل نفقاتها. وفي عدة مرات دعاها وسار معها على السجادة الحمراء. يقول غاليفياناكيس: “تساعدني ميمي على الشعور بحال أفضل خلال تلك المناسبات”. ويبدو أنها تستمتع بها أكثر من صديقها اللطيف.

6. أديل

عندما وقع حريق برج غرينفيل في لندن عام 2017، لم يتوقع الناس رؤية أديل وسط الحشود. ظهرت أديل هناك برفقة زوجها، سيمون كونيكي، وكانت حافية القدمين وترتدي ملابس عادية وبدا أنها متأثرة كثيراً بالحدث وعانقت المصابين قدمت لهم المواساة، عدا عن الدعم الذي قدمته لهم لاحقاً.

وبعد الحدث مباشرة، زارت أديل بعض رجال الإطفاء الذين تعاملوا مع الحريق لتقديم الدعم لهم أيضاً. فذهبت إليهم وشربت معهم الشاي ثم انضمت إليهم في دقيقة صمت. لم تذكر أديل تلك الحادثة وهذا ما يثبت مدى صدقها.

7. كريستوفر ريف


بعد إصابة كريستوفر ريف بالشلل نتيجة إصابة تعرض لها في الحبل الشوكي أثناء ركوب الخيل عام 1995، انضم إلى جمعية الشلل الأمريكية (APA). وهي مخصصة لـ “علاج إصابات النخاع الشوكي من خلال تمويل البحوث الابتكارية وتحسين نوعية الحياة للأشخاص الذين يعانون من الشلل بتقديم الدعم والمنح والمعلومات”. ولاحقاً، تغيّر اسم جمعية APA إلى مؤسسة كريستوفر ودانا ريف لتكريم النجم الشهير وزوجته المخلصة. واصل ريف تقديم العديد من العروض التلفزيونية للمساعدة في جمع الأموال من أجل هذه القضية حتى آخر أيام حياته.

8. أنتوني ستيوارت هيد


قام الممثل في فيلم بافي، أنتوني ستيوارت هيد وزوجته بالتواصل مع أحد المعجبين الشباب ودعوته للحضور إلى مزرعتهما، حيث أمضيا معه يوماً كاملاً واصطحباه إلى أفخم المطاعم وعرفاه على الخيول التي يملكانها والتقطا معه صوراً جميلة حيث قاما بطابعتها وتوقيعها، بل قاما أيضاً بتقديم النصائح له حول مقال مدرسي كان يكتبه عن شكسبير. قال الفتى: “الأهم من ذلك أنهما قدما لي ما كنت أفتقده حتى تلك اللحظة — الإيجابية والرأفة والإيمان بقدراتي”.

9. روبن ويليامز


بعد الوفاة المأساوية للممثل، روى عدة أشخاص قصصاً ملهمة حول الأثر الذي تركه في حياتهم. حيث قال والد جيسيكا كول التي توفيت بسرطان المخ عام 2004 كيف استأجر روبن ويليامز طائرة خاصة لزيارة ابنته المحتضرة في كارولينا الشمالية. كان وليامز بطلها المفضل. وحمداً لله أن أمنيتها قد تحققت. رُتب هذا الاجتماع عن طريق مؤسسة Make-A-Wish. قضى ويليامز عدة ساعات في إبهاجها وتصرف وكأنه يعرفها منذ وقت طويل.

هل سبق أن كنت سخياً مع الآخرين؟ وهل قدم لك أحد المساعدة بطريقة غيّرت حياتك؟ شاركنا قصصك الملهمة في التعليقات أدناه.

الجانب المُشرق/مثير للفضول/9 ممثلين أثبتوا مرة أخرى أن قلوبهم كبيرة كالكون
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك