الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

13 حقيقة عن فيلم “Thor: Love and Thunder” تجعله أكثر روعة وتميّزاً

حقق عالم مارفل نجاحاً باهراً فيما يتعلّق بالكتب المصوّرة والأفلام. إذ أنه يمتلك العديد من الشخصيات ذات القصص غير العادية، وهو ما يجعل المعجبين ينتظرون كل عمل جديد يتم الإعلان عنه بفارغ الصبر. فقط فكّر في فيلم Thor: Love and Thunder، والذي حقق نجاحاً كبيراً منذ فترة. يبدو هذا العمل مذهلاً من البداية إلى النهاية، وقد زادته التفاصيل الخفية التي لم يتفطن إليها المشاهدون روعة وإثارة.

1. كان لابن كريس هيمسوورث، تريستان، دور صغير في الفيلم

يظهر أحد أطفال كريس هيمسوورث، الممثل الذي يلعب دور ثور، في الفيلم لبضع ثوان. ويمكننا رؤيته يجري في المشهد الذي يصوّر البطل وهو صغير.

2. يرتدي ثور قميصاً يكرّم الأساطير الإسكندنافية

إغدراسيل هي شجرة الحياة في الأساطير الإسكندنافية. ويمكننا رؤية صورة لها على قميص كان يرتديه ثور في المشاهد الأولى للفيلم. حتى أن بعض شخصيات عالم مارفل تحدثت عنها أيضاً.
في الواقع، أشار إليها ثور في الفيلم الأول. الجدير بالذكر أن إغدراسيل هي شجرة عملاقة تمدّ الأكوان بالحياة وتربط بين العوالم التسعة، ولها جذر في عالم أسكارد.

3. العنزتان الخاصتان بثور

في بداية الفيلم، تلقى ثور زوجاً من الماعز يصرخان بصوت عالٍ وفظيع كهدية. هذه الحيوانات مألوفة لأولئك الذين قرأوا القصص المصوّرة أو يعرفون أي شيء عن الأساطير الإسكندنافية، لأنها هي التي تسحب مركبة ثور. وعلى الرغم من صيحاتها المزعجة، إلا أنها تُعتبر من التفاصيل الإضافية الممتعة في الفيلم.

4. نرى كريس هيمسوورث يقبّل زوجته على الشاشة

ظهرت إلسا باتاكي، زوجة كريس هيمسوورث، في لقطة فلاش باك مرتدية زي امرأة ذئب وتقبّل ثور. في الواقع، إنها ليست المرة الأولى التي تظهر فيها على الشاشة وهي تقبّل البطل، حيث عوّضت سابقاً ناتالي بورتمان في مشهد رومانسي لم تتمكن بطلة فيلم البجعة السوداء من الظهور فيه.

5. يرتدي قبعة تحمل رسالة واضحة

في المشهد الذي يتدرب فيه ثور لاسترجاع لياقته البدنية، يمكنك رؤيته يرتدي قبعة كُتب عليها: “أقوى منتقم”. وتُعتبر هذه من بين التفاصيل المضحكة التي ربما غفل عنها الكثيرون، وهي تعكس الفكاهة النموذجية التي يميل مخرج هذا العمل، تايكا وايتيتي، إلى إظهارها دائماً.

6. يوجد في هذا العمل إشارة واضحة لفيلم Interstellar

في الفيلم، هناك مشهد تشرح فيه جين فوستر لشاب نظرية الثقوب في الفضاء بطريقة غريبة باستخدام قلم وورقة. وتشير هذه اللقطة إلى فيلمين يرتكزان على هذا النوع من العلوم، أحدهما فيلم Interstellar.

7. نرى وشم ثور الذي يخلّد ذكرى أخيه لوكي

كانت علاقة ثور ولوكي معقّدة، ولكنها لم تخلو من الحب ومشاعر الأخوّة الصادقة. ففي المشهد الذي يلتقي فيه ثور بزيوس، يمكنك رؤية وشم على ظهره، وهو عبارة عن القرنين اللذين كان شقيقه يرتديهما، بالإضافة إلى عبارة "لترقد بسلام، لوكي"، تكريماً لروح أخيه.

8. رصدنا بعض الوجوه المألوفة

في هذا الفيلم، شاهدنا العديد من الوجوه المألوفة، منها ميليسا مكارثي ولوك هيمسوورث، شقيق كريس، وكات دينينغز وراسل كرو وأبطال فيلم Guardians of the Galaxy. كذلك، رأينا مات ديمون يلعب دور لوكي في عالم أسكارد السياحي الجديد.

9. كُتب اسم نيك فيوري بطريقة خاطئة

أخطأ ثور في كتابة اسم نيك فيوري على هاتفه الخلوي. يمكننا أن نرى ذلك في الفلاش باك لعلاقته مع جين عندما اتصل به وكان اسمه على شاشة الهاتف “نيك فوري”.

10. لا يقتصر دور الممثلين البديلين على أداء المشاهد الخطيرة

لم يظهر بديل كريس هيمسوورث في مشاهد المجازفة من الفيلم فقط، بل ظهر في دور كاميو كشخصية مختلفة وشارك ذلك مع المعجبين. من ناحية أخرى، لم تؤدي بديلة الممثلة ناتالي بورتمان في المشاهد الخطيرة فحسب، بل لعبت أيضاً دور قرصانة مغرمة بثور.

11. يلقي ثور خطاباً مألوفاً

يلقي ثور خطاباً مشابهاً للخطاب الذي ألقاه أودين في فيلم Thor: “أي شخص أمسك بهذه المطرقة، وكان يستحقها، سيمتلك قوى ثور”. هذه إشارة خفيّة إلى أوّل فيلم من سلسلة أفلام هذا البطل الخارق.

12. الكون المتعدد حقيقي بالنسبة لكريستيان بيل

نادراً ما ينتقل الممثلون الذين قاموا بأدوار البطولة في أفلام دي سي أو مارفل من عالم إلى آخر. لكن كريستيان بيل فعل ذلك، حيث لعب دور باتمان منذ عدة سنوات ثم منحنا أداءً ممتازاً لشخصية غور، الشرير في فيلم Thor: Love and Thunder. وذكر الممثل أن وضع مكياج شخصيته استغرق 3.5 ساعات.


13. شارك أطفال طاقم التمثيل في العمل

كان العديد من أطفال طاقم التمثيل جزءاً من هذا الفيلم. وقد حصل أطفال كريس هيمسوورث وكريستيان بيل والمخرج تايكا وايتيتي على أدوار مختلفة. كذلك، شارك أطفال ناتالي بورتمان في هذا العمل، حتى أنهم كانوا السبب وراء عودتها إلى عالم مارفل.
تلعب ابنة كريس هيمسوورث وإلسا باتاكي، إنديا روز هيمسوورث، دوراً مهماً قد يكون له مستقبل في هذه الملحمة. وقد كان كريس فخوراً جداً بها وسعيداً لتمكنه من العمل مع ابنته.

مكافأة إضافية: الكشف عن الشرير القادم

تُظهر شارة النهاية تغييراً في القصة وبروز شرير جديد، وهو هرقل. وقد ظفر بريت غولدشتاين، المعروف بأدائه في مسلسل تيد لاسو، بهذا الدور المثير.

ماذا ستفعل إذا منحك ثور قواه ليوم واحد؟ ما هي القوى الخارقة التي تريد امتلاكها للتغلب على "الأشرار"؟

الجانب المُشرق/أفلام/13 حقيقة عن فيلم “Thor: Love and Thunder” تجعله أكثر روعة وتميّزاً
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك