الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

13 ثنائياً من نجوم التمثيل لعبوا أدوار الوالدين وأبنائهم رغم فارق العمر الضئيل

الممثلون والممثلات المتمرسون لا يجدون صعوبة في لعب أدوار بأعمار مختلفة. ويدرك المخرجون والمنتجون هذه الميزة ويستغلونها لصالحهم. وذلك لأن وجود ممثل موهوب في أحد مشاريعهم أهم بكثير من الحصول على ممثل عمره يعادل عمر الشخصية التي يؤدي دورها. ومع ذلك، فمن الصعب إخفاء هذه الفوارق الدقيقة عن عيون المشاهدين الحريصين، خاصة عندما يلعب ممثلون من نفس العمر تقريباً أدوار الآباء والأبناء في عمل واحد.

قمنا في الجانب المُشرق بمشاهدة العديد من الأفلام والمسلسلات التليفزيونية، ولاحظنا عدم توافق أعمار الممثلين والممثلات مع الأدوار التي يلعبونها. وقد كانت بعض هذه الحالات محيرة للغاية.

نيكول كيدمان وجيسون موموا ـ Aquaman

غلين كلوز وروبين ويليامز ـ The World According to Garp

درو باريمور وآدم غارسيا ـ Riding in Cars with Boys

جون نوبل وشون بين ـ The Lord of the Rings: The Two Towers (نسخة المخرج).

شون كونري وهاريسون فورد ـ Indiana Jones and the Last Crusade

جيفري دين مورغان وجنسن آكلز ـ Supernatural

ريز ويذرسبون وآدم ساندلر ـ Little Nicky

جوليا روبرتس وريان رينولدز ـ Fireflies in the Garden

فرانسيس فيشر وجوليان مور ـ Laws of Attraction

فيليسيتي جونز وكايلي سبيني ـ On the Basis of Sex

راي ليوتا وجوني ديب ـ Blow

كيت وينسليت وإيفان رايتشل وود ـ Mildred Pierce

غلين كلوز وميل غيبسون ـ Hamlet

هل تعرف بعض الأفلام الأخرى التي لعب فيها ممثلون أدوار آباء أو أمهات رغم فارق العمر الصغير للغاية بينهم وبين من لعبوا أدوار أبنائهم؟ أخبرنا عنها في قسم التعليقات أدناه!

مصدر صورة المعاينة Aquaman / Warner Bros. Entertainment
الجانب المُشرق/أفلام/13 ثنائياً من نجوم التمثيل لعبوا أدوار الوالدين وأبنائهم رغم فارق العمر الضئيل
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك