الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

21 شخصاً تألقوا عفوياً في صورهم بطريقة مدهشة

هل سبق لك وأن صادفتكِ تلك اللحظات التي شعرتِ فيها بأنك رائعة الجمال ومستعدة تماماً للتصوير، ولكن عندما التقط أحدهم صورة لك بالفعل، تفاجأت بها غير جذابة على الإطلاق؟ حسناً، من الواضح جداً أن الأشخاص أدناه لم يمروا بتلك التجربة، بل يبدو أن الأمر سار عكس ذلك تماماً معهم في حقيقية الأمر: عندما كان الوقت والمكان غير مناسبين على الإطلاق، كانت صورهم مثالية بصورة غير معقولة.

لقد اخترنا في الجانب المشرق بعضاً من أكثر الأشخاص الجذابين فوتوغرافياً في العالم. فقط تأملوا هذه اللقطات الرائعة، وستعرفون ما نعنيه!

اللقطة الأولى:

هذا الطفل الرضيع سيكون له شأن كبير في عالم التصوير الفوتوغرافي في المستقبل، فهو فنان بالفطرة! لقد كان في رحم أمه منذ ثوانٍ فقط، والآن يستعرض ابتسامته الساحرة أمام الكاميرا!

هذا الطفل الآسر للقلوب:

“مرحباً يا أمي، من اليوم فصاعداً سأكون أهم شخص في حياتك!”

اللحظة الأخيرة قبل الارتطام:

لا نستطيع أن نتخيل رد فعلها بعد ثانيتين فقط، ولكنها على الأرجح لم تواصل الابتسام.

سيدة العجائب:

بعض الناس قادرون على التصرف وكأن شيئاً لم يكن حتى بعد أن يصابوا برصاصة!

جاذبية لا تُصدَّق:

حتى لو خسر، فقد فاز بقلوبنا جميعاً.

هذا على الأرجح المجرم الأكثر وسامة في التاريخ:

تُرى ما هي جريمته؟ الاقتحام القسري لقلب شخص ما؟

قاهرة النيران 1:

يبدو أن النيران المستعرّة خلفها لا تضايقها بتاتاً...

قاهرة النيران 2:

يبدو أن هاتين المرأتين تعرفان سراً معيّناً عن النيران وأنها لا تستدعي الخوف.

متسابق مزيّف؟

كيف يبدو هذا الشخص رائعاً هكذا بعد أن ركض لتوه بضعة كيلومترات؟ يبدو أنه كان يمشي بالقرب من المتسابقين فقط وقرر أن يتظاهر أنه مشارك في الماراثون.

مهام شُرَطية:

نود أن نطّلع على الوصف الوظيفي لهذا الضابط.

الأصدقاء الأعزاء دائماً ما يلتقون مجدداً

تبدو وكأنها عملية الاعتقال الأكثر ودية في التاريخ!

تركيز تام:

لا بُد وأنها تتمرن كثيراً جداً ما دامت تستطيع القفز هكذا بدون أن تنظر لموضع قدميها!

الصورة الجيدة الوحيدة لمعجبة ومطربتها المفضلة:

وكأنهما تمثالان من الشمع. صورة رائعة بشكل لا يُصَّدق.

بورتريه عائلي:

هذا الشبل من ذاك الأسد.

الاستعراض المثالي في كل الظروف الممكنة:

الإيجابية كنز لا يُشترى بالمال.

جلسة تصوير احترافية؟

راكبة الأمواج الأكثر جاذبية في العالم!

اللحظة المفضّلة:

إلى ماذا يتطلع باقي الأشخاص في الصورة؟

المتصور الخارق

لا بُد وأن هذا الشخص لديه نوع من القوى الخارقة! من المستحيل أن يبدو المرء في حالة رائعة هكذا وهو على زلّاجة مائية.

اللحظة الساحرة:

هل هذا ما يبدو عليه "الحب من أول نظرة"؟

كل شيء يسير كما يجب!

يا له من فتى إيجابي. صورته الرائعة هذه مناسبة جداً لوضعها على إعلان للبسكويت أو حبوب القمح.

المُشرَّد الجذاب

هذا الشخص المُشرّد يبدو أكثر جاذبية من بعض عارضي الأزياء. لن نندهش على الإطلاق لو وقعت إحدى وكالات الإعلانات عقداً معه.

ما رأيك في هذه الصور؟ ضروب من الحظ البحت؟ أم مواهب طبيعية؟ هل سبق أن حظيت أنت، أو أحد من أصدقائك بلحظة من لحظات التألق هذه؟ شاركنا الصور في التعليقات!

مصدر صورة المعاينة SupaJon/Imgur, Reddit
الجانب المُشرق/مجتمع/21 شخصاً تألقوا عفوياً في صورهم بطريقة مدهشة
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك