الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

إليكم +10 حقائق لم نكن نعرفها عن كريستينا أبلغيت.. بمناسبة بلوغها عامها الـ51

تُعَدُّ كريستينا أبلغيت من الممثلات القلائل اللواتي يمتلكن مسيرةً فنية طويلة بطول عمرهن. إذ حصلت على دورها التمثيلي الأول وهي في عمر 3 أشهر فقط، وذلك في إعلان لزجاجة رضاعة من شركة Playtex Baby. ثم دخلت عالم التمثيل بجديةٍ أكبر في الثمانينيات، ويرجع لها الفضل في رسم الابتسامة على وجوه الكثيرين بأعمالها. ولهذا قررنا أن ننتهز فرصة بلوغها عامها الـ51 لنسلط الضوء على بعض الحقائق المثيرة عنها.

لم تتخيل كريستينا نفسها كممثلةٍ كوميدية

Courtesy Everett Collection/East News

تشتهر كريستينا بيننا اليوم باعتبارها ممثلةً كوميدية، لكنها لم تتخيل مطلقاً أن الفكاهة ستكون مجالها. إذ وصفت نفسها بأنها كانت “طفلةً عابسة” في سن المراهقة، حتى حصلت على دور كيلي باندي في مسلسل متزوج ولدي أطفال (Married... with Children). وساعدها ذلك المسلسل على إطلاق العنان لمواهبها الفكاهية، وسمح لها أن تتخفف من جديتها.

لديها 6 وشوم

NPA/The Grosby Group/EAST NEWS

تحمل جميع وشوم كريستينا معانٍ خاصة بالنسبة لها. إذ يحمل إحداها اسم والدتها، بينما يأتي الآخر في شكل وريدٍ يمثل أقرب أصدقائها. كما تمتلك وشماً سرياً لا تريد الحديث عنه أيضاً. لكن جميع وشومها تشترك في لعب دورٍ أساسي، وهو الحفاظ على اتزانها في الحياة.

كريستينا ناجيةٌ من سرطان الثدي

Gilbert Flores/Broadimage/EAST NEWS

في أبريل من عام 2008، جرى تشخيص إصابة كريستينا بسرطان الثدي وهي تبلغ 36 عاماً. ولحسن الحظ أن الأطباء اكتشفوا المرض في مرحلةٍ مبكرة. إذ يرجع الفضل في ذلك إلى إجرائها لفحوصات الثدي الإشعاعية بصفةٍ منتظمة، لأنها ابنة ناجية من سرطان الثدي. وتواصلت مع عائلتها وأصدقائها عندما اكتشفت تشخيصها بالمرض، ومن بينهم ميليسا إثيريدج التي نجت من سرطان الثدي أيضاً.

وشاركت ميليسا مع كريستينا الحكمة التي استخلصتها من تجربتها عندما كافحت من أجل حياتها. “هذه نعمةٌ تحدث لك في حياتك. وأصبح في وسعك الآن أن تبدئي من جديد، وأن تغيري كل شيء -سواءً طريقة تعاملك مع الأمور في الحياة، أو ردود فعلك عليها. وسيؤذيك الخوف. وسيؤذيك التوتر. لكن لديك هذه المرة فرصة تغيير طريقة تناولك للطعام... وكل شيء تفعلينه”.

وبدأت كريستينا تنظر لإصابتها كنعمةٍ بفضل صديقتها. وخضعت كريستينا لجراحة استئصال الورم و6 جلسات علاج بالإشعاع، وسجلت نتيجة إيجابية في اختبار الجين الكابت للأورام BRCA. ثم قررت أن تخضع لجراحة استئصال الثديين حتى لا تضطر لدخول غرفة العمليات مرةً أخرى، أو تضطر للمداومة على إجراء الفحوصات لما تبقى من حياتها.

KENNELL KRISTA/SIPA/EAST NEWS

أصبحت أماً للمرة الأولى بعد استئصال ثدييها

Broadimage/EAST NEWS

استفادت كريستينا من تحوّلها إلى أم بمختلف الطرق. إذ تمكنت من فتح قلبها للحياة وأصبح حالها أفضل بمراحل بفضل ابنتها. وكان كل شيءٍ في حياتها يتمحور حول تشخيصها بالسرطان لفترةٍ طويلة، لكن الإنجاب ساعدها في العثور على السعادة مجدداً.

كانت كريستينا من الأعضاء المؤسسين لفرقة بوسيكات دولز الغنائية

وضعت الممثلة ومصممة الرقصات روبن أنتين تصوُّرها الأول لفرقة بوسيكات دولز كفرقة رقص في مطلع التسعينيات، وكانت كريستينا من الأعضاء المؤسسين في الفرقة. وقدمت الفرقة عرضها الأول داخل ملهى Viper Room، المملوك لجوني ديب، في حي صانسيت ستريب عام 1995. لكن كريستينا تركت الفرقة في عام 2002.

إليكم المزيد من الحقائق الإضافية المثيرة عن كريستينا

PacificCoastNews/EAST NEWS
  • اختارتها مجلة بيبول الأمريكية في قائمة “أجمل الأشخاص في العالم” لعام 2009.
  • ليس لديها اسم أوسط.
  • تخاف من النحل وتخشى الطيران.
  • لد زبلين هي فرقتها المفضلة.
  • عملت كموظفة استقبال في صالة ألعاب رياضية وهي في عمر الـ13.
  • لم تتناول اللحم منذ كان عمرها 14 عاماً، لكنها تحب رائحة الشواء.
  • لم تُرتب سريرها منذ إنجاب ابنتها.
  • وُلِدَت في يوم عيد الشكر.
VALERIE MACON/AFP/East News

هل تعرفون أي حقائق أخرى غير معروفة عن كريستينا أبلغيت؟ وما فيلمكم أو مسلسلكم المفضل من بين أعمالها؟

مصدر صورة المعاينة Gilbert Flores/Broadimage/EAST NEWS, PacificCoastNews/EAST NEWS
الجانب المُشرق/مجتمع/إليكم +10 حقائق لم نكن نعرفها عن كريستينا أبلغيت.. بمناسبة بلوغها عامها الـ51
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك