الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

موظف في وول مارت سيتقاعد في عمر الـ82 بفضل رجلٍ جمع له تبرعات تجاوزت الـ100 ألف دولار... وأصابتنا قصته بالقشعريرة

يستحق كل إنسانٍ التقاعد بعد بلوغ سنٍ معينة إذا أراد ذلك، لكن البعض ليسوا محظوظين بما يكفي ليكون لديهم هذا الخيار مع الأسف. إذ اضطر بوتش ماريون للعمل 30 ساعةً كل أسبوع تقريباً من أجل إعالة نفسه وهو يبلغ من العمر 82 عاماً. لكن السيد ماريون أصبح بإمكانه أن يستريح أخيراً بعد عمله طوال 71 عاماً من حياته، وذلك بفضل طيبة قلب أحد الغرباء.

المصادفة التي غيّرت حياته

التقى روري مكارتي البالغ من العمر 53 عاماً ببوتش ماريون البالغ من العمر 82 عاماً، عندما دخل الأول متجر وول مارت من أجل شراء بعض البطاريات. لكن روري لم يكن يعلم أن زيارته للمتجر ستمثل بداية حدثٍ سيغير حياة الرجل المسن. إذ لاحظ روري مدى تقدم موظف الكاشير في العمر، ولهذا عزم على فعل أي شيء من أجل تغيير واقعه.

وفي الـ17 من ديسمبر/كانون الأول، نشر روري مقطع فيديو على تيك توك وهو يحكي لبوتش قصة امرأةٍ مسنة أخرى جمع مستخدمو الإنترنت المال من أجلها. ثم قال للرجل: “تصوّر أن أحدهم جمع ذلك المال من أجلك!”. وتعرّف الناس على بوتش بفضل ذلك الفيديو، وتعاطفوا معه دون شك.

معجزةٌ في عيد الميلاد

قرر روري إنشاء صفحة لموظف الكاشير المسن على منصة غو فاند مي، فوجد سخاءً كبيراً من جانب مستخدمي الإنترنت الذين أراد العديد منهم مساعدة ودعم الرجل الكادح في عمله. ونجحوا في جمع 108,000 دولار من أجل بوتش في غضون يومين فقط.

وفي الـ18 من ديسمبر/كانون الأول، عاد روري إلى وول مارت لينقل الأخبار السارة إلى بوتش. وانتظر بوتش في مرأب السيارات ثم قدم له شيكاً بالمبلغ. ولم يصدق ماريون نفسه، لهذا سأله: “هل هذا حقيقي؟ كيف حالفني الحظ لهذه الدرجة؟”. فقال روري: "أحبك يا رجل“، ليجيبه ماريون: “وأنا أيضاً أحبك”.

وتوجه موظف الكاشير الكادح بالشكر لنحو 4,500 متبرع قائلاً: “أشكركم بشدة من أعماق قلبي، وأعني ذلك بكل صدق. لقد جعلتموني أطير من السعادة”. كما وصف الحدث السعيد بأنه “معجزةٌ في عيد الميلاد”.

قضى عمره في العمل الشاق

لا خلاف على أن بوتش البالغ من العمر 82 عاماً كان يستحق التقاعد والحصول على بعض الراحة. إذ أوضح الرجل المسن أنه بدأ العمل منذ سن 11 عاماً.

وتقاعد بوتش من وظيفته الأصلية قبل سنوات لأنه كان بحاجة لرعاية زوج طليقته. وبعد وفاة زوج طليقته، بدأ بوتش يرعى طليقته نفسها حتى وفاتها هي الأخرى. ثم اضطر للعودة إلى العمل من أجل تغطية نفقاته، وهكذا حصل على وظيفة الكاشير في وول مارت.

يشعر أنه “رجل جديد” اليوم

يشعر بوتش أنه “رجل جديد” بفضل سخاء ودعم روري وجميع من جمعوا المال لأجله، وأعرب عن سعادته بقوله إنه يشعر وكأنه “طائر خرج من قفصه”.

وأوضح بوتش أنه سيستخدم المال لسداد فواتيره، وإنهاء بعض الأعمال حول منزله، وزيارة بناته وأحفاده الذين لم يعانقهم منذ سنوات.

هل تُقدِم على فعل الخير عادةً؟ وما أكثر شيء مفاجئ ولطيف فعله أحد الغرباء من أجلك؟

مصدر صورة المعاينة bug_boys / TikTok, bug_boys / TikTok
الجانب المُشرق/مجتمع/موظف في وول مارت سيتقاعد في عمر الـ82 بفضل رجلٍ جمع له تبرعات تجاوزت الـ100 ألف دولار... وأصابتنا قصته بالقشعريرة
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك