الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

21 منحوتة أجمل من أن تكون جزءاََ من هذا العالم

----
727

تفنّن الشعراء والفنانون والموسيقيون بوصف جمال المرأة وحسنها منذ العصور الأولى. وبرع النحاتون في الكشف عن مدى تناقض المرأة، وأجادوا التعبير عن طبيعتها المزدوجة التي تجمع بين الضعف والقوة بمنحوتاتهم الصخرية أو الرخامية، وبأناملهم السحرية.

جمع الجانب المشرق 21 منحوتة مذهلة ستقع في حبها من شدة جمالها وسحرها.

1.

برعت لو لي رونغ في ابتكار منحوتات أنثوية وواقعية. أعمالها الفنية أنيقة وآسرة. تبدو كأنها ستُنفخ فيها الحياة روحاََ في أي لحظة.

2.

ظلّ ريتشارد ستينثورب يبتكر تماثيل من الأسلاك المعدنية طوال 20 سنة. تبدو تماثيله مثيرة بشكل خاص عندما يصور شخصيات أنثوية بفضل تفاصيلها الجميلة والناعمة. ويقول ريتشارد أن العمل مع الأسلاك أشبه بالألغاز، ولكنه يحب عمله كثيراً.

3.

توجد هذه المنحوتة الغامضة والمثيرة في مقبرة ستاجيلينو الأثرية (Cimitero Monumentale di Staglieno)؛ أشهر مقبرة في جنوة التابعة لإيطاليا.

4.

أدهش جون ميشيل بيهوريل رواد مواقع التواصل الاجتماري بمنحوتاته المذهلة والرقمية لشخصيات نسائية، صُنعت جميعها من الزهور. يا لها من منحوتات إبداعية وجميلة، ألا تعتقد ذلك؟

5.

تمكن الفنان الإيطالي فيتوريو تيسارو من إعادة تشكيل جسم المرأة ومواطن جمالها الناعم، الذي تغنى به الشعراء، رغم اختلافه عن المقاييس الجمالية لوقتنا الحاضر.

6.

تمكن النحات الأمريكي بنجامين ماثيو فكتور بكل براعة وإتقان من خلق تماثيل آسرة من البرونز. أعماله الفنية مذهلة بشكل لا يصدق، وتعبر كافة عن مواطن الحسن والجمال للمرأة، بتفاصيلها المختارة بعناية، مما يجعل منحوتاته تبدو واقعية للغاية.

7.

تروي جميع التحف الفنية لفيليب جاكسون، النحات الأسكتلندي، قصة خيالية. تماثيله وأعماله معبرة للغاية، لدرجة أنه من الصعب تصديق أنها مصنوعة من الحجر وليست من البشر.

8.

صُنعت هذه المنحوتة العملاقة إكستاتسي (Ecstasy) على يد الموهوبة كارين كوسوليتو من الفولاذ المعالج. تعبر جميع تفاصيلها وحركاتها ومنحنياتها عن الطبيعة الأنثوية وتكشف أيضاً عن شكوكها ورغباتها الدفينة في العالم المعاصر.

9.

أتقن روبين وايت العمل مع الأسلاك، وخلق منه تماثيل ساحرة وخلابة. تبدو كأنها في أي لحظة، سترتفع عن الأرض وتحلق في السماء، تؤانس الرياح.

10.

نستخلص من الأعمال الفنية للنحاتة غوسيا من تورانتو طبيعة المرأة الرقيقة وعالمها الداخلي.

12.

يبتكر آدم مارتيناكيس تماثيل رقمية، لشخصيات نسائية، تشع منها الرقة والفضول. يتحدث آدم إلى معجبيه عبر الرسائل البصرية والمجازية، وأعماله المؤثرة، لا يمكن أن تمر مرور الكرام على كل من رآها.

مكافأة إضافية: فتاة الأشباح

فتاة الأشباح من صنع النحات كفين فرانسيس غراي، وهذه المنحوتة صعبة النسيان. يرمز وجه الفتاة المغطى بوشاح، إلى رفضها للواقع الذي نعيشه اليوم.

هل أعجبكم المقال؟ شاركونا أفكاركم في قسم التعليقات أدناه، ولا تنسوا الضغط على زر الإعجاب.

مصدر صورة المعاينة reddit.com, Luo Li Rong
----
727