الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

فنانة روسية تبدع دمى محشوة بالكروشيه يمكنك أخذها معك أينما ذهبت

----
300

تعلمت أناستازيا كيرس الحياكة منذ طفولتها على يد جدتها. ولقد وصلت مرحلة متقدمة من إتقان الحرفة مما دفعها لتحويلها إلى منهج حياة. وهي اليوم تحيك مجسمات صغيرة من الكروشيه أو دمى محشوة يلقبها أهل اليابان أميغوروميس amigurumis.

أجرى فريق الجانب المشرق مقابلة شيقة مع أناستازيا، التي شاركت معنا بعض تفاصيل كيفية صنعها لهذه التحف الصغيرة الرائعة. بداية، أخبرتنا عن تطور أسلوبها مع الوقت، فقد قامت تدريجياً بتقليل سماكة الكروشيه والخيط، لتتمكن من صنع دب لا يتجاوز طوله 2 سم. يتطلب هذا العمل الدقيق كماً كبيراً من الصبر، وكما قالت أناستازيا: “أكثر الأجزاء حساسية وصعوبة هو الوجه. عليّ التطريز وعمل تفاصيل أخرى دقيقة على قطعة كروشيه صغيرة جداً. كل مليمتر مهم”.

طريقة العمل

يتطلب صنع الدمى الصغيرة الكثير من الوقت والتفاني، ولذلك ارتأت أناستازيا ألا تنتج سوى مجموعات صغيرة ومحدودة منها، لكي تطلق العنان لإبداعها والخروج بقطع مميزة فعلاً. لذلك فهي لا تقبل الطلبات الكبيرة وتقول: “لابتكار تصميم جديد، أرسم مخططه ثم أجلس للعمل. في المتوسط، أحتاج من يومين إلى ثلاثة أيام لعمل شخصية جديدة، وبعدها يبدأ روتين تصميم الأنماط”. وفي ما يلي، يمكنك الاطلاع على عدد من تصاميمها المختارة.

1.

2.

3.

4.

5.

6.

7.

8.

9.

10.

11.

12.

13.

14.

15.

من وحي كتاب: لعبة العروش Game of Thrones

16.

17.

18.

19.

مكافأة

يمكنك أن تشاهد كيف تقوم أناستازيا بإبداع هذه الحيوانات اللطيفة المحشوة. كما أن بوسعك إيجاد المزيد من المعلومات عن عملها والخطوات التي تتبعها في تصاميم شخصياتها الظريفة على قناتها الخاصة.

هل في بالك شخصيات تود أن ترى أناستازيا تنفذها بتقنيتها المدهشة؟ هل تحب الحصول على أحد تلك الدمى المحشوة الصغيرة؟ أخبرنا بذلك في قسم التعليقات!

مصدر صورة المعاينة nansyoops / Instagram
----
300