الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

فنان يرسم مشاهد مأساوية لعالم ديزني، ليدفعنا إلى التفكير الجاد في إنقاذ عالمنا

اًفي عالم ديزني، غالباً ما تعرف كل القصص نهايات سعيدة، تجسد بحق العبارة المصرية الشائعة: “وعاشوا في ثبات ونبات وخلفوا صبياناً وبناتاً”. بالمقابل، قام أحد الفنانين المبدعين بطرح التساؤل التالي: كيف سيكون الأمر عند مقارنة هذه القصص المذهلة لشخصيات ديزني بالواقع الذي نعيشه اليوم؟

نود اليوم في الجانب المشرق أن نقدم لكم قائمة كاملة بالصور التي أنتجها الفنان جيف هونغ، وهو خبير في الرسوم المتحركة والسيناريو وعمل كفنان رسوم متحركة في عدة أفلام شهيرة من إنتاج ديزني، على غرار: هرقل ومولان وطرزان وحياة الإمبراطور الجديدة. وهو يعتبر نفسه من كبار المعجبين بشركة ديزني، حتى إن معظم رسوماته تفيض بأحاسيس جياشة تؤكد هذا الأمر.

1. ترتدي مولان كمامة بسبب نسب تلوث الهواء العالية

2. تحاول أريل جاهدة أن تجد لها “موطئ زعنفة” في البحار الملوثة

3. حتى إلسا لم تستطع إنقاذ القطبين من الذوبان بسبب الاحتباس الحراري

4. برق بنزين عالق في زحام مروري خانق

5. حتى الفدادين المائة من الغابات، موطن الدب ويني، لم تسلم من الاجتثاث

6. أما سيمبا فصار يعيش في حديقة الحيوان الآن

7. ناني وليلو وستيتش تحولوا إلى شحاذين في الشوارع

8. بوكاهانتس غريبة في أحد الكازينوهات التي تملكها بعض قبائل الهنود الحمر

9. لم تكن الغابة الخرسانية تلبي توقعات طرزان

10. ماوكلي يقابل الواقع القبيح لبني جنسه

11. انتهى المطاف بدامبو في سيرك

12. لقد أسر عثمان المسكين

13. تحاول إزميرالدا الاختباء أكثر من أي وقت مضى

14. حتى بل لم تسلم من هوس عمليات التجميل

15. الأمير غريب يحاول إغراء الأميرة شفق في حانة

16. الفأر ريمي أسيراً في أحد المختبرات المتخصصة في صناعة مستحضرات التجميل

17. قُطعت رأس بامبي لتؤثث بيت أحد فاحشي الثراء

ما هي المشاعر التي أيقظتها فيك هذه الصور؟ هل تعتقد أن هذا النوع من الفن طريقة مناسبة للتوعية بالمشاكل التي تعاني منها مجتمعاتنا؟ شارك معنا رأيك في قسم التعليقات أدناه.

الجانب المُشرق/الفنون/فنان يرسم مشاهد مأساوية لعالم ديزني، ليدفعنا إلى التفكير الجاد في إنقاذ عالمنا
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك