الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

20+ شخصاً مولعون بالنباتات المنزلية أكثر من أي شيء آخر

----
300

تعد النباتات المنزلية إضافة رائعة للديكور الداخلي، إذ تضفي صفاء وحيوية على المكان وتشعرك بالدفء والراحة النفسية. لكن حذار من الغلو والإفراط، فقد تنجرف في ولعك إلى حدّ الإدمان، فيضحى اقتناء النباتات والعناية بها شغلك الشاغل، وهذا ما حدث بالضبط لأبطال مقالتنا اليوم. أدرك بعضهم أنهم يملكون عدداً هائلاً من النباتات والأزهار، لدرجة أنها صارت تزاحمهم في الممرات داخل بيوتهم.

نحب النباتات في الجانب المشرق أيضاً، ونملك بعضاً منها في منازلنا. لذا، نحن متحمسون جداً لمشاهدة صور هؤلاء الناس الذين حولوا منازلهم إلى فضاءات شبيهة بالأدغال.

“اقتنيتها على الإنترنت قبل أن أتحقق من حجمها في المشتل الزراعي المحلي. لم تتمالك زوجتي نفسها من الضحك طوال 20 دقيقة عندما وصلت الطلبية إلى المنزل. كان طولها نحو 3 أمتار ونصف!”

“ظلت زوجتي تعود إلى المنزل بالنباتات السحلبية الذابلة، التي توقف زملاؤها في العمل عن الاعتناء بها بعد أن فقدت جميع أزهارها، مصرة على أنها ستجعلها تزهر من جديد”.

“لم أصدقها حينها. لكن شكوكي لم تكن في محلها”.

“هواية جدتي تربية الصباريات، لدرجة أنها اضطرت إلى بناء هذا المكان خصيصاً من أجلها، بعد أن امتلأ منزلها بالكامل بهذه النباتات. وهي على وشك بناء غرفة جديدة لاستضافة المزيد منها”.

“دخل زوجي إلى المنزل يجر شجرة كاملة ناحية المطبخ وهو يقول ’تعالي، لقد أحضرت شيئاً من أجلك!’ ما هذا وماذا يجدر أن أفعل بها؟؟ فهي بطول المترين وأنا خائفة منها”.

“التقطت هاتين الصورتين بفارق 6 أشهر”.

“مرحباً بكم في غرفة زوجتي لتربية النباتات! لديها 105 نباتاً منزلياً ولا تنوي التوقف عن جمعها مهما حدث!”

“قالت زوجتي إنه لا يحق لي بعد الآن إحضار المزيد من النباتات إلى المنزل. انظروا كيف أصبح مكتبي اليوم!”

“قسم من شرفة زوجي، أشعر كأنني أمشي في الأدغال!”

“التقطت صورة عائلية اليوم، لدي المزيد منها”.

“بدأت في جمعها في فصل الشتاء، لأن والدتي لم تجد المساحة الكافية لثلاث نبتات. وأضفت إليها 6 نباتات أخرى، فهددني زوجي بالطلاق منذ أيام....”

“ركن النباتات، أو بالأحرى مكاني المفضل لشرب قهوتي الصباحية”.

“سأحتفل اليوم بعيد ميلادي لذا وعدني زوجي أنه لن يمنعني من اقتناء أي نباتات اليوم. حسناً، هذه فرصتي...”

“ليست لدي مساحة كافية لوضعها في المنزل، لكني لا أكترث!”

“أقامت عائلة زوجي مسابقة لمعرفة من يملك أكبر عدد من النباتات المنزلية. وفزنا في هذه المنافسة فوزاً ساحقاً!”

“أول ثلاث حبات ليمون أجنيها من شجرتي! لقد انتظرت هذه اللحظة طوال 5 سنوات!”

“لقد أصبت بالإدمان! من نبتة واحدة، صارت ثمانية في أسبوع واحد. سأكون ممتنة فعلاً إن نصحتموني كيف أدخلها إلى المنزل خلسة دون أن يتفطن زوجي للأمر”.

“هذا ما يحدث حينما تدخل المتجر لاقتناء مسحوق الغسيل، فتعترضك عروض رواق البستنة!”

“منذ شهرين، اقتنيت نبات الكنبار، وفجأة صرت مدمنة على النباتات المنزلية. وبالأمس، تنهد زوجي قائلاً: أعتقد أننا حصلنا على ما يكفي من النباتات”.

“لكن ما أدراه هو!؟ لم تكف الصورة النباتات الـ 18 الأخرى التي أضعها في جميع أنحاء الغرفة”.

“ذهبت إلى مركز بستنة محلي وحصلت على أكبر نبتة فيه. أحب نبتتي الجديدة: Rojo Congo! لحسن الحظ، اتسعت سيارتي الصغيرة لهذه النبتة العملاقة!”

“لا يحق لي بعد اليوم اقتناء المزيد من النباتات المنزلية وإلا سيقتلني زوجي! لكن، إن اقتنيت نباتات كفاية، سوف يعجز زوجي عن العثور علي في المنزل، بعد أن يتحول إلى أدغال!”

— “فخورة جداً بغرفة الأدغال!”

- “من المؤكد أنك تملكين أنعش هواء في المدينة!”

“أوه يا إلهي. أتساءل ما إذا كان زوجي سيلاحظ وجود نبتتين جديدتين من بين الـ 60 الأخرى التي أضعها في غرفة الجلوس وحدها. سنرى!”

ما هي النباتات التي تملكينها في المنزل؟ هل تفضلين امتلاك الكثير من النباتات المنزلية أم تعتقدين أن واحدة أو اثنين كافيتان؟ أخبرينا بذلك في قسم التعليقات أدناه.

مصدر صورة المعاينة Audrey_Sickburn / Reddit
----
300