الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

17 شخصاً يبدون كنسخ متطابقة من أقاربهم

في صغرنا، كان الناس يخبروننا أن لدينا عيون أمنا وأنف أبينا (أو العكس). في بعض العائلات، قد يرث الأطفال الوحمات الغريبة، أو الأصابع ذات الشكل غير المعتاد، أو لون عيون من أجيال سابقة، لكن هناك بعض الحالات يرث فيها أشخاص مظهر أحد الأقارب بالكامل، بداية من الوجه والشعر وانتهاء بكل شيء آخر، فيصبح التطابق لافتاً للنظر.

بعد النظر إلى هذه الصور من ألبومات العائلات المختلفة، ازدادت قناعتنا في الجانب المُشرق أن الجينات لا تكذب. وفي نهاية القائمة، ستجد جزءاً إضافياً عن العائلة المالكة البريطانية.

1. “لطالما أخبرني الجميع أني أشبه والدي، ولم أدرك الشبه فعلاً إلا الآن”

2. “أنا مع والدي في الصورة الأولى، ثم ابنتي معي في الثانية بعد مرور 23 عاماً”

3. “الفرق بين الصورتين 36 عاماً، لكن لابنتي نفس شعري المموج”

4. “جدتي عام 1940، وأنا عام 2014”

5. “صورتي في عمر الثالثة، مقابل صورة ابنتي في العمر نفسه”

6. “الصورة الأولى لزوجي عام 1992 على شاحنة والديه. والثانية لابننا على شاحنتنا”

7. “هذا والدي في سن 33 عاماً، وأنا في سن 38 عاماً”

8. “أخذت ولدي ليقص شعره لأول مرة. في العمر نفسه، وبملابس متشابهة، ونفس المقعد (لكنهم جددوه)!”

9. “أمي وأنا في عمر 25 عاماً”

10. “أنا وابنتي في عمر عامين”

11. “أنا في عام 1987، وولدي عام 2017”

12. “هذه صورة لأمي ثم لي في العمر نفسه تقريباً”

13. “صورة لوالدتي التي توفيت بمرض السرطان، وصورتي في العمر نفسه تقريباً. لقد حصلت على صورة مشابهة عن طريق الصدفة!”

14. “والدي وأنا في عمر الثلاثين، هناك بعض التشابه”

15. “أمي وأنا في العمر نفسه”

16. “لطالما قال زوجي أنه يشبه والده في صغره، وليس والدته. أخيراً استطعت إثبات خطئه”

17. “أمي وأنا في العمر نفسه، في قرنين مختلفين”

إضافة: ماري تك وحفيدتها الملكة إليزابيث الثانية

من تشبهه أكثر من أفراد عائلتك؟ شاركنا رأيك وصورك في قسم التعليقات أدناه!

مصدر صورة المعاينة dinomelia / Reddit
الجانب المُشرق/الأطفال والعائلة/17 شخصاً يبدون كنسخ متطابقة من أقاربهم
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك