الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

18 مناسبة أثبت فيها الأطفال أنهم أظرف بكثير من البالغين

إذا أخرج طفلك فأرة الحاسوب كي ينزهها في الحديقة، أو حاول المرور من باب القطة كما لو كان الباب الرئيسي، فعليك أن تشعر بالسعادة، فلديك طفل يتمتع بحس الدعابة، وبذلك لن تكون حياتك الأسرية مملة أبداً. فقط دعوا الأطفال يستخدمون خيالهم واستمتعوا بما سيفعلونه.

جمعنا لكم في الجانب المشرق 18 صورة للحظات تسبب فيها الأطفال في إضحاك البالغين ونود أن نشاركها معكم.

1. “هكذا تطلب ابنتي مشاهدة الرسوم المتحركة صباحاً”

2. “هل يريد أحدكم خبزاً؟”

3. “يصطحب ابني فأرة الحاسوب في نزهة”

4. “حين كنا نلعب الغميضة”

5. “هذا هو اليوم الثاني لمولد ابنتي، ولا يبدو عليها الانبهار بهذه الحياة”

6. “يعتقد ابني (4 سنوات) أنه مقاتل نينجا. التقطت له زوجتي هذه الصورة وما إن رآها حتى أصبح متأكداً أنه يختفي تماماً أمام الأجهزة السوداء”.

7. “ظل هذا الطفل يترك صورته على كل الأجهزة”

8. “أعتقد أنه يمكنني القول بثقة إن ابنتي قد استمتعت بزيارة الكولوسيوم في روما!”

9. “أردت عمل مقلب لأمي، فارتديت نظارة وأسناناً مزيفة أثناء التقاط صورة الألبوم المدرسي السنوي لطلاب الصف السادس”.

10. “عندما اكتشفت ابنة أخي باب القطة اليوم”

11. “وجد ابني أصدافاً بحرية في أولى رحلاته إلى الشاطئ. لم أستطع إخباره بالحقيقة”

12. “رأينا هذه الصغيرة تفعل هذا في المركز التجاري”

13. “هذا ما فعله طفلي الصغير حين طلبنا منه إطعام القطة”

14. “بالأمس (هرب) ابننا ذو الـ 6 سنوات من المنزل، لذا أخبرناه أننا نحبه وأن عليه العودة مرة أخرى إذا احتاج لأي شيء، فعاد ليأخذ القطة ويرحل مجدداً”.

15. “أعطت ابنتي أخاها صورة لها بتوقيعها، كهدية في الأعياد”

16. “علق ابننا في خيمته المنبثقة وفقد الأمل في الحياة”

17. “لففت ابني (17 عاماً) للتو بالقماط. لأنه يشعر بالغيرة من أخته التي يبلغ عمرها 3 أيام”

18. “سألني ابني للتو لماذا تقرأ هذه السيدة مجلة (Poop)؟ أنا فخورة به للغاية”

كيف كنت تُضحك والديك في طفولتك؟ وما هي أطرف قصة حدثت لك حينها؟

مصدر صورة المعاينة Sharon2911/reddit, xAmericanNightmarex/reddit
الجانب المُشرق/الأطفال والعائلة/18 مناسبة أثبت فيها الأطفال أنهم أظرف بكثير من البالغين
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك