الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

22 صورة تذكرنا بتسجيل كل لحظة مع أطفالنا لأن الوقت يمرّ بسرعة رهيبة

النظر لصورنا القديمة ونحن أطفال رضع، أو صورنا ونحن نصطحب أطفالنا في أول أيامهم في المدرسة، أو صور احتضان أول مولود بين ذراعيك، جميعها لحظات تثير بداخلنا الحنين إلى الماضي، وتجعلنا ندرك أن الزمن يمر في لمح البصر. الحب لغة عالمية، ويبدو أن اللحظات السعيدة هي الأهم وهي التي تثلج صدورنا عند تذكرها.

وجدنا في الجانب المُشرق ألبوم لحظات مميزة في حياة بعض الأشخاص، فأردنا مشاركته مع العالم بأسره. حضروا المناديل، فسوف تترقرق الدموع في أعينكم من فرط جمال هذه الصور.

1. “الفرق بين الصورتين هو مرور عام، ومجيء هذه الطفلة. لا أصدق أنها أوشكت على إتمام عامها الأول! يمر الوقت حقاً بسرعة شديدة”.

2. “استعدوا أيها الآباء، فالوقت يمر سريعاً دون أن تشعروا”.

3. “اصطحبت ابنتي إلى الروضة اليوم، وقد تأثرَت كثيراً عندما رجعت ورأت هذه الصورة”.

4. “كل من يعيشون في هذا المنزل يحبون وقت قراءة القصص! هذه اللحظات البسيطة لا تُقدّر بثمن”.

5. “أصبحت أباً في عمر كبير للغاية، ولم أكن أدرك أنني يمكن أن أشعر بكل هذا الحب تجاه شخص ما. أردت مشاركتكم صورة طفلتي الصغيرة، يا لها من حياة رائعة!”.

6. “اصطحبت ابني اليوم في أول مغامرة لجمع محصول الفراولة! لا أصدق أن عمره 11 شهراً بالفعل، متى مرّ كل ذلك الوقت؟!”.

7. “التقطت مؤخراً أفضل صورة في حياتي: أقدم لكم ابنتيّ وولديّ”.

8. “كنت أشعر بالإجهاد بعد تنظيف المنزل ليوم كامل، لكن الإرهاق زال بمجرد رؤية ابنتي تجلس على الأريكة بجوار دميتها بيرت وهي تتناول البابايا!”.

9. “لا أصدق أنني أنجبت هذا الصبي الجميل، وكل الأشياء المذهلة التي أستمر في فعلها لرعايته تشعرني بالقوة حقاً”.

10. “أطعمتهما وألبستهما ثم نامتا، وما زالت الساعة 11 صباحاً! حان الوقت أخيراً كي أبدأ العمل”.

11. “ابنتي تحب شقيقتها الرضيعة كثيراً”...

12. “هكذا تكون لحظة استراحتي، حتى في الحمام!”.

13. “أنا هنا كي أتباهى الآن، لأنني ببساطة أشعر أنني أنجبت ملاكاً”.

14. “كل ما في الأمر أننا نستمتع بالمطر الذي كنا نتوق له بشدة”.

15. “إذا نظرتم جيداً، سترون أن ابني يظن أنه يختبئ مني”.

16. “لا تفشل هذه النظرة التي يرمقني بها ابني أبداً في رسم البسمة على وجهي”.

17. “اليوم، قص هذا الرجل الصغير شعره لأول مرة في حياته! لقد فعلها للتو مثل والده ولم يبك مطلقاً أثناء الحلاقة!”.

18. “هذا ابني يجرب أكل البطيخ لأول مرة في حياته”.

19. “حامل مشابك ورقية صنعه لي ابني بطريقة الأوريغامي حين كان عمره 9 سنوات. لقد أصبح عمره الآن 21 عاماً، وما زلت أحتفظ بهديته على مكتبي في العمل”.

20. “أصبحت اليوم أباً لأجمل فتاة على الإطلاق”.

21. “هنا الجد والحفيد يحظيان بقيلولة هادئة”...

22. ملخص طفولتنا في صورة واحدة:

ما هي الذكرى التي تعتز بها كثيراً في طفولتك؟ هل تعتقد أن هناك أجمل من رؤية رضيع يبتسم؟ شاركونا آراءكم في قسم التعليقات.

مصدر صورة المعاينة shutterstock.com
الجانب المُشرق/الأطفال والعائلة/22 صورة تذكرنا بتسجيل كل لحظة مع أطفالنا لأن الوقت يمرّ بسرعة رهيبة
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك