الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

7 أخطاء عليك تجنبها للحفاظ على صحة جنينك

----
952

فور تأكد النساء من الحمل، تراهن يسارعن إلى بذل قصارى الجهود لإيجاد نمط حياة وحمية صحية لهن ولأجنتهن، يصاحبانهن طيلة فترة الحمل.

وتعتبر بعض أنواع الأطعمة والمشروبات غير آمنة بتاتاً خلال أشهر الحمل التسعة. ولأجل ذلك، ارتأى الجانب المشرق أن يقدم إليك بعض التوضيحات بخصوصها، مع مكافأة إضافية في نهاية المقالة هي من أوجب ما ينبغي على المرأة الحامل الانتباه إليه، فلا تفوتيها!

7. بعض أنواع السمك

أثناء الحمل، من الأفضل تجنب نوعين من السمك:

• الأسماك التي يعرف احتواؤها على نسب عالية من الزئبق. ومنها سمك أبو سيف، القرش، وسمك التونة (كبير العين) وسمك الماكريل. حيث إن الزئبق مرتبط بمشاكل النمو والدماغ لدى الرضع. ويحتوي سمك الشبوط على نسب معتدلة من الزئبق، ومع ذلك يجب عدم تناول أكثر من حصة واحدة أسبوعياً.

• الأسماك التي تعيش في الأنهار والجداول والبرك القريبة من مصانع كبيرة أو مصادر تلوث أخرى. ومن بين هذه الأسماك نجد: السلمون والسمك الأزرق والقاروس المخطط وسمك الكراكي والسلمون المرقط... وكلها قد تحتوي مستويات عالية من عنصر ثنائي الفينيل متعدد الكلور الخطير.

6. الأجبان الليّنة

يمكن أن تحتوي هذه الأطعمة الشهية على البكتيريا الإشريكية القولونية أو الليستيريا، وكلاهما تسببان وضعا صحيا مضطربا لك ومضاعفات خطيرة على حملك. ومن الأمثلة عن هذه الأجبان نذكر: الكممبير، غورغونزولا، فيتا، بري، كويزو بلانكو أو الجبن الأبيض، كويزو فريسكو أو الجبنة الطرية، وجبنة بانيلا، إذا تم تحضيرها من حليب غير مبستر.

الحل: اختاري الأجبان الصلبة مثل الجبنة السويسرية أو الشيدر، وتجنبي أي نوع لست على ثقة تامة من أنه صنع من حليب مبستر.

5. فواكه البحر المدخنة

هذه الأطعمة المالحة لا تكون آمنة عند التبريد ما لم يتم طبخها على درجة حرارة 75 مئوية. والسبب أنها قد تحتوي على بكتيريا الليستيريا التي تسبب داء الليستريات الذي يشكل خطراً علي صحة الأم والجنين على حد سواء.

الحل: للوقاية من مرض الليستريات، اختاري ثمار البحر المدخنة المعلبة أو التي لا تتطلب الحفظ في الثلاجة، ثم اطبخيها على درجة حرارة 75 مئوية.

4. الكثير من الكافيين

تبث أن كميات مبالغ فيها من الكافيين لها علاقة بانخفاض وزن الطفل عند الولادة والولادة المبكرة وحتى الإجهاض. لذلك، لابد من التقليل منها ما أمكن. ومن الآمن تناول كوب واحد من القهوة أو الشاي يومياً، ولكن حاولي ألا تزيدي عن 200 ملغم. وتذكري أن الشاي الأخضر والصودا من يحتويان على الكافيين أيضاً، فلا تدعيهما يخدعانك.

نصيحة: اختاري المشروبات منزوعة الكافيين. وبشكل عام، حولي اهتمامك إلى الماء والعصائر الطازجة كخيار آمن.

3. اللحوم الباردة الجاهزة للأكل

عليك أن تتجنبي كل اللحوم الباردة الجاهزة للأكل، التي نعرفها باسم اللانشون والبسطرمة، لأنها قد تحتوي على بكتيريا الليستيريا المشاغبة التي ذكرناها سابقاً. وهذا يشمل شرائح وقطع اللحم الجاهزة والمرتديلا وساندويتشات اللحوم والهوت دوغ...

الحل: إذا كنت متيمة باللحوم الباردة الجاهزة للأكل ولا تتحملين فراقها، فيجب عليك أن تطهيها حتى ينبعث منها البخار، أي عند درجة حرارة 75 مئوية تقريباً.

2. شاي الأعشاب والمنكهات العشبية

كلنا ننظر للأعشاب على أنها من الأطعمة الصحية والأفضل على كوكب الأرض، وهذا صحيح لحد كبير. ومع ذلك، فقد تم استخدام أعشاب معينة على مر العصور لإنهاء الحمل، وللأسف يمكنها التسبب في ذلك حتى اليوم.

الخيارات المتاحة: يمكنك القراءة عن كل عشبة تودين استهلاكها على شكل مشروب أو غيره. ولكن، يفضل الامتناع عن خلطات الأعشاب الجاهزة المتوفرة في المطاعم والمتاجر (ربما لا يملك الموظفون معلومات دقيقة 100٪ عن محتوياتها)، وبدل ذلك، اطلبي كوباً مضموناً من الشاي الأخضر أو ​​الأسود العاديين.

1. الكحول

ينصح العاملون في القطاع الصحي بالابتعاد عن الكحول للجميع، بغض النظر عن العمر والحالة الصحية. وبالنسبة للنساء الحوامل، من المعروف أن الكحول يعبر المشيمة إلى الجنين، ويتأتى الضرر على الجنين من عدم قدرة جسمه على التخلص من الكحول بسبب افتقاد جسمه للخمائر اللازمة لذلك.

كما يؤثر الكحول على نمو الخلايا، ويمنع وصول المغذيات والأكسجين إلى أعضاء الجنين الحيوية. لذلك، لا يوجد حالياً ما ينفي انعدام أضرار تناول الكحول، ولو بكميات صغيرة، خلال الحمل.

رجاء تذكري بأنك قد تعانين من بعض أشكال الحساسية لعدد من الأطعمة كالموز والليمون والطماطم وما إلى ذلك. لهذا، يتعين عليك أن تستشري الطبيب لمعرفة الأطعمة الواجب تجنبها في هذه الفترة المهمة من حياتك.

مكافأة

يجب أن تضعي جزء الخصر من حزام الأمان في أدنى مستوى ممكن، بحيث يكون أقرب إلى الوركين منه إلى البطن، فهذا سيمنع أي ضغط من الحزام على جنينك عند التوقف المفاجئ للسيارة.

وتذكري دائماً أن مستوى تركيزك يقل أثناء الحمل بسبب عوامل مختلفة، لذلك ينبغي عليك القيادة بحذر شديد والتأكد من البقاء على مسافة 10 سم من المقود على الأقل.

مصدر صورة المعاينة depositphotos
----
952