الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

سر تميز العلاقات بين أبناء العمومة من نفس السن في العادة

1---
211

إذا أخذت لحظة لاسترجاع بعض ذكريات الماضي، ربما تلمح أول أصدقاء حظيت بهم في طفولتك، الأشخاص الذين وثقت بهم قبل أي أحد آخر، نحن نتحدث هنا بالطبع عن أبناء عمومتك.
ربما لديك أبناء أعمام ولدوا في نفس السنة الذي ولدت فيها أو حواليها؛ هؤلاء هم الذين كانوا وما زالوا الأكثر أهمية بالنسبة إليك. لقد ظلوا بجانبك منذ اليوم الأول ولا يزالون أعز الناس إلى قلبك حتى اللحظة.

سنشرح لكم اليوم في الجانب المشرق لماذا يسهل نسج روابط مميزة مع أقراننا من بني عمومتنا، وكيف يتم ذلك في الغالب.

نشعر وكأنهم أشقاؤنا

يجري نفس الدم في عروقك وعروق أبناء أعمامك. إنهم أشقاؤك الذين لم تلدهم أمك ولا يعيشون معك تحت سقف واحد. يمكن أن يكون ذلك في بعض الأحيان إيجابياً لأنك لن تتعارك معهم بنفس قدر الأشقاء العاديين. بل، إن أبناء أعمامك هم الأشخاص الذين يمكنك التحدث إليهم عن مشاكلك ومناوشاتك مع أشقائك.

تتشاركون ذكريات الطفولة سوياً.

أنت وأبناء عمومتك نشأتما سوياً في نفس المكان وتربيتما بطريقة مماثلة. سوف تتذكر ذكرياتك الأولى معهم إلى الأبد. لقد كانوا من أوائل الأشخاص الذين يشجعونك في انتصاراتك، وأحياناً العكس صحيح. لقد اعتدت مشاركة ألعابك وحتى بعض ملابسك معهم.

لقد كبرتم معاً.

إلى جانب مرحلة الطفولة، لقد مررتم أيضاً بسنوات المراهقة معاً. من المؤكد أنك خططت لمغامراتك الأولى كمراهق معهم وساعدتم بعضكم البعض في التعامل مع سنوات المرحلة الثانوية الصعبة. كما وقد أخبرتهم عن أول مرة خفق فيها قلبك للجنس الآخر، وأخبروك هم أيضاً عن تجاربهم.

إنهم بئر أسرارك المأمون.

إنك تعرفهم تقريباً منذ ولدت، وتعلم أن أكبر أسرارك آمنة معهم. إنها الأسرار التي سيأخذونها إلى قبورهم إذا أخبرتهم بها. يمكنك إخبارهم بكل شيء، إنهم أصغى الآذان إلى همومك ومشاكلك ولا يترددون أبداً بتقديم أفضل النصح لك.

مستحيل أن يطلقوا عليك أحكاماً مسبقة.

أنهم يعرفونك أفضل من أي شخص آخر. لن يحكموا عليك بسبب الأشياء السخيفة التي تفعلها بل سيساندونك ويقفون في صفك دائماً. إنهم يعرفون أسباب قيامك بالأشياء التي فعلتها ولن يقوموا باستنطاقك كما يفعل الآخرون، سيساعدونك وحسب.

معهم لا تكون المناسبات العائلية مملة أبداً.

لقد لعبتم معاً في طفولتكم وفترة مراهقتكم، وما زلتم تفعلون ذلك وأنتم بالغين. منذ أن كنتم أطفالًا وحتى الآن، لا يمكن أن تشعروا بالملل أبداً في المناسبات العائلية إذا كانوا حاضرين. حتى إذا كنت متزوجاً، فلا يوجد أفضل من الجلوس برفقة أبناء عمومتك.

إنهم أفضل أصدقاء تحظى بهم طوال حياتك.

لقد اكتشفتم كل شيء سوياً، وتشاركتم كل شيء وكل جزء من حياتكم معاً، وما زال هناك الكثير ليجمعكم.

حتى إذا كنتم كلكم بالغين الآن، وربما تعيشون في أماكن بعيدة عن بعضكم البعض ولا تقابلون بعضكم البعض إلا لماماً، فكل مرة تتقابلون تشعرون وكأنكم لم تفترقوا أبداً.

كم عدد أبناء عمومتك؟ هل تربطكم علاقة وطيدة مميزة؟ شارك معنا أفضل ذكرياتك مع أبناء عمومتك في قسم التعليقات أدناه!

مصدر صورة المعاينة Kim Kardashian West / instagram
1---
211