الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب
الجانب المُشرق

لماذا النساء العازبات لفترات طويلة هُـن الأسعد؟

عندما يتعلق الأمر بالمواعدة، فإنه يصعب إرضاء النساء الذكيات. تفضل هذه النوعية من النساء انتظار الشخص المناسب بدلاً من الاندفاع نحو العلاقات بسبب الضغط الاجتماعي. وبحسب استطلاع حديث للرأي، فإن عدد النساء اللاتي يخترن البقاء عازبات والاستمتاع بحياتهن لوحدهن في تزايد. والسبب بسيط — يشعرهن ذلك بالمزيد من السعادة.

في مجتمعنا، يتم ربط الحياة العازبة في الغالب بالحزن والوحدة، وهذا ليس صحيحاً على الإطلاق. في الواقع، تشعر النساء غير المرتبطات بسعادة أكبر من النساء المرتبطات. ونود أن نخبرك في الجانب المشرق عن الأسباب وراء ذلك:

1. لدى المرأة العازبة وقت أكثر لنفسها.

تشتكي النساء المرتبطات في الغالب من عدم وجود الوقت للعناية بأنفسهن. فإما أنهن يعتنين بالشريك أو يقلقن بشأن الأطفال. لكن عندما تكونين عازبة، فإنك تمتلكين كل الوقت لنفسك. يمكنك وضع طلاء الأظافر، أو الذهاب إلى الحفلة الموسيقية التي رغبتِ دائماً في حضورها، فأنتِ المسؤولة عن حياتك.

2. لا يوجد ضغط لتلبية توقعات الشريك في جميع الأوقات.

عليك تذكّرعيد ميلاد شريكك، وشراء هدية له في عيد الحب، والتخطيط لعطلات ورحلات لكليكما، والظهور بمظهر مثالي دائماً من الرأس إلى أخمص القدمين... وتطول القائمة! تتطلب العلاقات الكثير من العمل وقد تصبح مرهقة أحياناً. في المقابل، عندما تكونين عازبة، لن تضطري إلى ارتداء ملابس جميلة لإبهار شريكك. يمكنك فعل كل شيء على راحتك، ولن تشعري بالتوتر أبداً.

3. تركّز المرأة العازبة على حياتها المهنية وتكتشف ما تريده حقاً.

في الغالب، إن لم يكن دائماً، ينتهي الأمر بالنساء بالتخلي عن آمالهن وأحلامهن عندما يدخلن في علاقة جدية، ويحدث ذلك لعدة أسباب أهمهما محاولة إرضاء الجميع على حساب سعادتهن. من ناحية أخرى، لا تؤثر هذه الهموم على المرأة العازبة. لديها طموح وقدرة على التركيز بشكل أفضل على تحقيق أهدافها. أولوياتها واضحة ومرتبة، ولهذا السبب فإن النساء العازبات يُعتبرن أكثر نجاحاً وسعادة.

4. تتوقف عن الاهتمام بما يقوله الناس.

عندما تعيشين مستقلة لفترة طويلة، فإنك تدركين أن الشخص الوحيد الذي يمكنه انتقادك هو “أنتِ”. تؤمنين بنفسك وتتوقفين عن الاهتمام بما يقوله الآخرون. عندما لا تعنيك موافقة الآخرين، يصبح من الطبيعي أن تشعري بالسعادة.

5. تجعل علاقاتها الأخرى قوية.

عندما تكونين في علاقة، فإنك تقضين معظم وقتك مع شريكك، وبالكاد تقضين أي وقت مع أصدقائك وعائلتك، مما يبعدكِ عنهم في النهاية. أمّا عندما تكونين عازبة، سيكون لديك وقت كاف للتواصل مع أحبائك كما يحلو لكِ وقضاء وقت ممتع معهم. وفي المحصلة تصبح علاقتكِ معهم أعمق وتشعرين بسعادة أكبر.

6. تسافر أكثر وتقلق أقل.

حياة العزوبية تمنحك القوة والتمكين. تساعدك على رؤية العالم من زاوية مختلفة وتجربة أشياء لا يمكنك القيام بها أبداً لو كنتِ في علاقة. تسافرين أكثر وتأخذين وقتك في استكشاف الأشياء من حولك. تتصالحين مع كونك مختلفة وتعثرين على السلام بصحبة نفسك.

ما الذي يجعلك سعيدة؟ أن تكوني عزباء أم في علاقة؟ أخبرينا في التعليقات!

مصدر صورة المعاينة emilia_clarke / Instagram, emilia_clarke / Instagram
شارك هذا المقال