الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

لماذا لا تبرز عضلات بطنك السداسية حتى لو أدّيت 1000 تمرين ضغط في اليوم؟

قد تشعرون في بعض الأحيان أنه من المستحيل اكتساب بطن سداسي العضلات، حتى لو مارستم التمارين الرياضية الخاصة لسنوات طويلة، لكن لا داعي لليأس، فالأشخاص الذين يتمتعون بهذا المظهر المثالي يقولون إنه “يصنع في المطبخ”. ويبدو أن هذه العبارة الغريبة قد تحوي سر النجاح.

نؤمن في الجانب المُشرق بأنه من الممكن تحقيق أي شيء عبر التركيز والجهد، ولكن دعونا نتعرف على السبب وراء “صنع عضلات البطن في المطبخ” وكيف يمكن لما نتناوله أن يساعدنا على تحقيق هذا الهدف.

التمارين البطنية لن تساعدك على التخلص من الدهون

هناك اعتقاد خاطئ يشيع بين الناس، يوصي بممارسة “تمارين البطن” من أجل التخلص من "دهون البطن"، ولكن الدراسات أظهرت أنه لا فائدة من استهداف منطقة معينة من جسمك لمحاولة حرق الدهون الزائدة، لأن هذه التقنية غير فعالة. فالطريقة التي يعمل بها الجسم بشكل عام هي أننا عندما نتمرن نفقد الدهون، وليس بالضرورة في الأماكن التي نريدها.

التمارين الرياضية وحدها لن تكسبك عضلات بطن بارزة

في غياب المواظبة على تناول طعام صحي، سيكون من الصعب عليك الحصول على عضلات البطن السداسية بمجرد القيام بالتمارين. حيث من المحتمل أن تعاني من وجود طبقة دهنية تغطي عضلات البطن، وحتى لو اكتسبتها بفضل الرياضة، إلا أنها تبقى غير مرئية. نعم، يمكنك بالتأكيد أن تفقد الدهون عن طريق ممارسة تمارين تنشيط الجهاز القلبي وقوة التحمل، والتي ثبت أنها تساعد على إنقاص الوزن، لكنها قد لا تكون كافية.

إن تقليل السعرات الحرارية التي يحصل عليها الجسم عبر تغيير النظام الغذائي أسهل بكثير من محاولة حرق كل الدهون التي اكتسبتها بعد تناول الكثير من الأطعمة غير الصحية. وهذا هو السبب في أن أفضل طريقة لتخسيس دهون البطن والحصول على عضلات محددة هي الجمع بين نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة.

لطعامك أهمية بالغة

في سبيل تخسيس الوزن، ينبغي أن يكون نظامك الغذائي صحياً. وهذا يعني تناول المكونات المغذية والأطعمة الكاملة والدهون الصحية مثل التي تحتوي عليها الأفوكادو والمكسرات. وإدماج الفواكه والخضروات في نظامك الغذائي، وتناول المنتجات الغنية بالبروتينات الخالية من الدهون مثل الدجاج والأسماك. كما يمكن للأطعمة منخفضة السعرات الحرارية مثل الزبادي الخالي من الدسم والعدس، أن تعزز أيضاً فقدان الوزن.

المأكولات التي يجب تجنبها هي الحبوب المكررة والدهون غير المشبعة والسكريات المضافة. وهذا يعني أنك يجب أن تحاول الحد من تناول وجبات خفيفة من قبيل رقائق البطاطس والبسكويت، وتناول كميات أقل من الأطعمة الحلوة بشكل عام.

من المهم الانتباه إلى عدد وجباتك اليومية

بصرف النظر عن نوعية وكمية الطعام، يمكن أن يكون عدد الوجبات اليومية عاملاً مهماً أيضاً في هذا الشأن. تشير الدراسات إلى أن الأشخاص الذين يعانون من زيادة في الوزن يتناولون طعامهم في وجبات أقـل من البرنامج الذي يتطلبه الحفاظ على وزن صحي وهو 4 مرات في اليوم. بينما توصي بعض الأبحاث المتخصصة بأنه من الأفضل تناول الطعام 3 مرات يومياً على الأقل، لأن هذا يساعد في التحكم في الشهية ويجعلك تشعر بالشبع.

يمكن أن يساعدك تناول الطعام، بشكل متكرر ومتفرق على مدار اليوم، على كبح جماح الجوع ومنع الإفراط في تناول الطعام. فعندما تشعر بالجوع يرجح أن تختار الأطعمة غير الصحية التي تحتوي على نسب عالية من السعرات الحرارية، ولكن عندما تحظى بالمزيد من الوجبات المتفرقة فهذا يعني فرصة لاختيار أكلة صحية في كل مرة.

هل بذلت جهداً من قبل في سبيل الحصول على عضلات بطن سداسية بارزة؟ وما الذي جعلك تنجح في هذا؟

مصدر صورة المعاينة Depositphotos.com, Depositphotos.com
الجانب المُشرق/الصحة/لماذا لا تبرز عضلات بطنك السداسية حتى لو أدّيت 1000 تمرين ضغط في اليوم؟
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك