الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

طريقة الفحص الذاتي للثدي، و7 علامات تتطلب عناية طبية فورية

أكتوبر (تشرين الأول) هو الشهر العالمي للتوعية بسرطان الثدي، لكنه ليس الشهر الوحيد الذي يقتضي اتخاذ خطوات ضرورية للعناية بأنفسنا، والتوعية بشأن مخاطر سرطان الثدي. وفقاً لمركز سرطان "جونز هوبكينز كيمل"، حوالي 40٪ من حالات سرطان الثدي ترصد لدى نساء اكتشفن بمفردهن كتلة في الصدر. وهذا إن كان يدلل على شيء، فهو يشير إلى أن الفحص الذاتي في المنزل بالغ الأهمية.

نحث في الجانب المشرق على ضرورة الفحص الذاتي للصدر حتى نسعى للعناية الطبية فور اكتشاف أيّ اختلاف غير اعتيادي.

وقت الفحص

ينبغي القيام بالفحص السريري وما يتبعه من تصوير الثدي بالأشعة السينية “ماموغرام” سنوياً للنساء اللاتي جاوزن الأربعين سنة، أمّا النساء من كل الفئات العمرية يمكنهن، ويجدر بهنّ، القيام بـفحوصات ذاتية مرة في الشهر على الأقل. أفضل وقت للقيام بالفحص هو 3 إلى 5 أيام بعد بدء الدورة الشهرية. احرصي فقط على الانتظام في إجراء الفحص في ذات التاريخ من كل شهر.

ينبغي عمل الفحص أثناء النظر في المرآة لرصد أيّ تغيرات جسدية في الثدي، ومرة أخرى أثناء الاستلقاء على السرير. تجد عديد النساء أن أسهل طريقة للفحص تكون والجلد رطب، كما في أثناء الاستحمام.

طريقة الفحص

يمكنك البحث عن دلائل بصرية تشير إلى أنك قد تحتاجين لفحص على يد الطبيب. إليك بعض الطرق لفعل ذلك:

1. ضعي ذراعيك على جانبي الجسم في وضعية مسترخية

2. ارفعي الذراعين فوق رأسك وانحني إلى الأمام

3. انحني إلى الأمام مع وضع يديك على وركيك

4. قومي بـ قرص الأطراف بلطف بحثاً عن أي سوائل غير اعتيادية

بمعزل عن الفحص البصري، عليك أيضاً البحث عما إذا كان هناك شيء غير اعتيادي لا يمكنك رؤيته. استعملي يدك اليمنى لتلمّس الثدي الأيسر ثم الأيمن. يمكنك تمرير أصابعك في هذه الاتجاهات الثلاثة:

1. من الأعلى إلى الأسفل وبالعكس

2. في شكل حركة دائرية

3. من جانب إلى آخر

علامات تدل على أنك في حاجة إلى عناية طبية

إليك العلامات التي يجدر الحذر منها أثناء فحص الحلمات:

1. هناك سائل مائي أو حليبي أو مصفر، أو دمويّ

2. إن تغير شكل الحلمة

3. إن تغيرت وضعية الحلمة أو بدت مسحوبة إلى الداخل بدلاً من الخارج

4. إن كان هناك طفح أو احمرار أو انتفاخ

يمكن أن تجدي علامات في الأجزاء الأخرى من الثدي، مثل:

1. كتل في أي جزء من الثدي

2. زمّ في الجلد

3. احمرار أو احتقان أو طفح جلدي أو انتفاخ

حافظي على هدوء أعصابك واستشيري الطبيب

تذكري أنه من المهم ألا تتوتري إن وجدت شيئاً خارجاً عن المألوف. وضعي في اعتبارك أن 60٪ إلى 80٪ من كتل الثدي ليست خبيثة. لكن عليك الاتصال بالطبيب للحصول على التشخيص اللازم، للاطمئنان فقط.

هل تقومين بفحص صدرك على نحو منتظم؟ هل سبق وسمعت بسيدة اكتشفت كتلة في الثدي بفحص نفسها في المنزل؟ أخبرينا بالقصة وشاركي هذه المعلومات مع بقية النساء حتى تعم الفائدة!

مصدر صورة المعاينة depositphotos.com, depositphotos.com
الجانب المُشرق/الصحة/طريقة الفحص الذاتي للثدي، و7 علامات تتطلب عناية طبية فورية
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك