الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب
الجانب المُشرق

5 مخاطر لدهون الكرش يحذرنا منها الأطباء

دائماً ما نقلق من الدهون في أجسامنا، بغض النظر عن أماكن تواجدها، وخصوصاً إن كانت على شكل “كرش” ملحوظ على البطن. إذا كنت سيدة وكان محيط خصرك أكثر 89 سم أو كنت رجلاً ومحيط خصرك يزيد على 101 سم، فالغالب أن لديك كتلة كبيرة من دهون البطن. قد يشكل هذا “الكرش” خطراً متعدد الوجوه على صحتك، كما يشير الأطباء.

نأخذ في الجانب المشرق المشاكل الصحية بشكل جدّي، ولذلك بحثنا بشكل حثيث عن أخطار دهون البطن، ونريد مشاركة ما تعلمناه معكم.

أعددنا هذه المقالة لأغراض تعريفية وتثقيفية فقط. للاطمئنان على صحتك، ننصحك بالتوجه إلى الطبيب للحصول على استشارة موثوقة .

1. زيادة خطر الإصابة بداء السكري

عندما يحاط كبدك بالأنسجة الدهنية كنتيجة لتراكم دهون بطنك، فإنه يفشل في معالجة السكر في الدم كما يجب. وكنتيجة لذلك، ينحبس السكر في مجرى الدم بدل أن تتم معالجته بكفاءة في الكبد. وهذا ما قد يسبب لك ارتفاعاً في مستوى سكر الدم، ولاحقاً الإصابة بالسكري.

2. زيادة خطر الإصابة بالمتلازمة الأيضية (الاستقلابية)

إن الإصابة بمتلازمة الأيض خطر محتمل عندما يكون محيط خصرك أكبر من الطبيعي. عندما يكون بطنك مليئاً بالدهون ومحيط خصرك كبيراً، فإنك تصبح عرضة لأمراض القلب وداء السكري والجلطات الدماغية. ويكون الذين لديهم عامل خطر أكبر للإصابة بهذه المتلازمة، مهيئين أكثر من غيرهم للإصابة بالأمراض المذكورة أعلاه.

3. زيادة خطر الإصابة بالأورام

تشير دراسة أُجريت حديثاً إلى وجود نوع معين من البروتينات تطلقه دهون البطن، ويحوّل هذا البروتين الخلايا غير السرطانية إلى خلايا سرطانية، مسبباً بذلك نمو الأورام.

4. زيادة خطر الإصابة بمشاكل الجهاز القلبي الوعائي

لقد أُثبت علمياً أن خلايا الدهون الحشوية تنتج بروتينات قادرة على تضييق الأوعية الدموية، وهذا ما يمكنه التسبب بارتفاع ضغط الدم. كما أن هذه البروتينات تسبب انسداد الشرايين، وتجعلها غير قادرة على مقاومة الذبحات الصدرية والجلطات الدماغية.

5. زيادة خطر الإصابة بالخرف

تشير إحدى الدراسات إلى أن النساء اللاتي لديهن الكثير من دهون البطن أكثر عرضة بـ3 مرات للإصابة بالخرف، ويرتبط هذا بالدهون الحشوية ودهون البطن والكرش الكبير.

هل تعتقد أن دهون البطن خطيرة على صحتنا بأشكال أخرى لم نذكرها؟ سنسعد إن شاركتنا معرفتك بالموضوع في التعليقات أدناه.

شارك هذا المقال