الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

ماذا سيحدث لو امتنعت عن غسل ملاءات سريرك بالمرة؟

يقضي الناس أغلب أعمارهم وهم نائمون (حوالي ثلث أعمارهم). وبينما ننام في فُرُشنا مرة بعد مرة، قد تعلق بعض مخلفاتنا البشرية مثل زيوت البشرة والخلايا الميتة والأوساخ في ملاءات السرير، وتتراكم بمرور الوقت.

نحن هنا في الجانب المشرق نحب جميعنا أن نحظى بليلة نوم هانئة على ملاءات نظيفة. ولكن، هل تعرف ما يمكن أن يحدث إذا تركت ملاءات السرير بدون غسيل؟ تابع القراءة لتعرف ما يمكن أن تسببه لك الأوساخ المتراكمة من أضرار.

الإصابة بحب الشباب وتهيُّج البشرة

هل لاحظت وجود حب الشباب على بشرتك؟ إذا كانت الإجابة نعم، فهناك احتمال أن غطاء الوسادة المتسخ هو السبب! فالاستخدام اليومي لأغطية الفراش يؤدي إلى تراكم الخلايا الميتة والزيوت والبكتيريا، ويؤدي إلى انسداد المسام، وهو بدوره ما يؤدي إلى ظهور حب الشباب. كما قد تُصاب بشرتك، في نهاية المطاف، بالاحمرار نتيجةً للبكتيريا الموجودة في عث الدويدية الجريبية، وهو نوع من الدويديات الذي يوجد في الملاءات والوسائد.

إذا كنت تشعرين أن بشرتك ليست في حالة جيدة، فجربي تغيير أغطية الوسائد كل يومين إلى 3 أيام، وأخبرينا بما سيحققه ذلك من نتائج.

الإصابة بحساسية شديدة بسبب عث الغبار

هل تنتابك موجات من العُطاس وتصاب عينيك بالحكة خلال الليل؟ إذن ربما تعانين من الحساسية! قد تختلف مسببات الحساسية من الطبقات الغبارية على أجسام الحشرات وذرات التراب، إلى عث الغبار الحقيقي الذي يعيش في ملاءات السرير. عث الغبار هذا، ورغم أنه مجهري الحجم، فقد يتسبب في حالات خطيرة من الحساسية والربو.

ولكي تتجنبي مسببات الحساسية هذه، احرصي على غسل ملاءات السرير بالماء الساخن. كما يمكنك أيضاً أن تشتري أغطية فراش جيدة التهوية ومضادة للحساسية لكي تساعدك على تلافي هذه الأعراض.

آثار ضارّة عند النوم مع الحيوانات الأليفة

قد يكون النوم مع حيواناتك الأليفة شيئاً ظريفاً ومريحاً، ولكن هناك بعض المخاطر المرتبطة بهذا الأمر يجب عليك أن تأخذيها بعين الاعتبار. تحمل بعض الحيوانات الأليفة كائنات القُراد، ومن الضروري أن تتخلص من هذه الحشرات حيث إنها قد تؤدي إلى الإصابة بـداء لايم. كما يُمكن أن يجتذب فراء الحيوانات الأليفة أيضاً عث الغبار ويجعله يتكاثر في فراشك.

إذا كنت قد قررت أن تتركي لأصدقائك من الحيوانات حرية النوم على سريرك، فاحرصي على غسل ملاءات السرير بانتظام، والمحافظة على صحة حيواناتك الأليفة ونظافتها العامة.

الإصابة بحكّة فروة الرأس

قد تُشكّل أغطية الوسائد الدافئة والرطبة موئلاً مثالياً لنوع من الفطريات يُعرف باسم الفطريات الجلدية. تتسبب هذه الفطريات في حدوث مناطق صلعاء مسببة للحكة في فروة الرأس، ولها اسم آخر هو القوباء الحلقية. وبينما يمكنك أن تطلبي العلاج من الأطباء المتخصصين بسهولة، فدرهم وقاية خير من قنطار علاج، كما يقول المثل. احرصي على غسل أغطية الوسائد وملاءات السرير بانتظام لكي تقللي من فرص الإصابة بحكّة جلدية في فروة رأسك وتتجنبي مضاعفاتها.

الإصابة المتكررة بالتهاب المُلتحمة

إذا كنت تعانين من التهاب المُلتحمة، الذي يُعرف أيضاً باسم العين الوردية، فمن الممكن أن تكون ملاءات السرير هي المتسببة في ذلك. يحدث هذا بسبب أحد أنواع البكتيريا التي توجد في أغطية الفراش، وخاصةً الوسائد. إذا كنت قد أُصبت شخصياً، أو من يشاركك الفراش، بالتهاب الملتحمة بشكل متكرر في الآونة الأخيرة، فعليك بغسل الملاءات والأغطية بالماء الساخن لتقليل احتمالات تكرر العدوى.

والآن بعد أن عرفت بعض عواقب الامتناع عن غسل ملاءات السرير، فقد تتساءلين كم مرة يجب عليك غسلها؟ استخدمي الماء الساخن في غسل الملاءات والأغطية لقتل الجراثيم. اغسلي الملاءات مرة واحدة أسبوعياً على الأقل وسيكون ذلك كافياً.

ماذا عنكم؟ كم مرة تغسلون ملاءات أسِرتكم؟ شاركونا تجاربكم ومعلوماتكم في التعليقات!

الجانب المُشرق/الصحة/ماذا سيحدث لو امتنعت عن غسل ملاءات سريرك بالمرة؟
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك