الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

ما تلك البثور البيضاء التي تظهر حول عينيك؟ (ملاحظة: لا تضغط عليها!)

من الشائع أن تظهر البثور البيضاء على بشرة الوجه، وحول العينين بشكل خاص، لكن بعض الناس لا يتعاملون معها كما يجب، علماً أن تركيبتها مختلفة، ولذا يجب معالجتها بشكل مختلف.

سنكشف لكم اليوم في الجانب المُشرق طبيعة هذه "الرؤوس البيضاء"، ولماذا ليس من الصواب إزالتها في المنزل. وتذكروا أنه في حالة الشك يجب عليكم دائماً استشارة طبيب مختص.

ما طبيعة هذه البثور؟

قد لا يبدو هذا الاسم مألوفاً، ولكن تلك النقاط البيضاء الناتئة يشار إليها باسم "أكياس الميليا"، أو الميليا ببساطة، خاصة عندما تظهر بأعداد كبيرة. يمكن أن تظهر هذه النتوءات الجلدية الصغيرة لدى جميع الأشخاص من أي عرق أو عمر، ولكنها شائعة بشكل خاص عند الأطفال حديثي الولادة.

تبرز هذه الأكياس عندما يتراكم الكيراتين (بروتين) تحت البشرة (الأدمة). تكون ذات لون أبيض في معظم الأحيان، ولكن قد يكون لونها أصفر أيضاً، ويبلغ قطرها من 1 إلى 2 ملم. في الواقع، من المعتاد أن تطول ما يصل إلى 50٪ من الأطفال حديثي الولادة، حيث يمكن ملاحظتها بشكل خاص على الجبين والخدين والأنف والذقن. كما يمكن أن تظهر أيضاً في الجزء العلوي من الجذع وعلى أطراف الطفل.

بشكل عام، لا تسبب هذه النقاط الناتئة أي ألم، ولكن بعض الأشخاص قد يعانون من احمرار الجلد وتهيجه، ويرجع ذلك بالأساس إلى الاحتكاك بين حبيبات الميليا وأنواع معينة من الأقمشة الخشنة.

ما سبب الإصابة بها؟

ما زال السبب الدقيق لظهور حبيبات الميليا غير معروف، بالنسبة للأطفال حديثي الولادة، حيث يعتقد العلماء أنها ـ ربما ـ تولد معهم. أما ظهورها عند البالغين، فعادة ما يكون مرتبطاً بحالة سابقة من تلف الجلد، والتي يمكن أن تتنوع بين:

ــ الجروح المتقرحة

ــ الحروق

ــ أضرار التعرض الطويل لأشعة الشمس

ــ المبالغة في استخدام كريمات الستيرويد

ــ عمليات تجميل لتنظيف أو تقشير الجلد بالليزر

ــ فقدان القدرة الطبيعية للبشرة على التقشير (بسبب الشيخوخة)

كيف يمكن التخلص منها؟

في معظم الحالات، لا تكون حبيبات الميليا خطيرة، وتزول من تلقاء نفسها في غضون بضعة أشهر. ورغم أن الأمر قد يكون مغرياً، إلا أن محاولة إزالتها بنفسك هي في الواقع فكرة سيئة للغاية. فإذا جربت الضغط عليها، فسوف تشعر بخيبة أمل حين تكتشف أن هذا الحل لن ينجح، وأن كل ما ستحصل عليه هو بشرة حمراء أكثر تهيجاً مع احتمال بقاء بعض الندوب، أو التعرض للعدوى.

ليس هناك أي علاج محدد للقضاء على هذه الأكياس الصغيرة، غير أن هناك بعض الأمور التي يمكنك القيام بها في المنزل، والتي يمكن أن تساعدك في الوقاية منها، أو تحفز بشرتك على التعافي السريع:

ــ نظف المنطقة المصابة يومياً بصابون ناعم

ــ استخدم البخار لفتح المسام

ــ قشر بشرتك من مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع

ــ تجنب التعرض المفرط للشمس واستخدم الواقي الشمسي

ــ تجنب الكريمات الثخينة أو المنتجات الزيتية

ــ اختار الرتينويدات الموضعية (كريمات أو مراهم فيتامين A)

لا تتطلب هذه الحالة عادة أي رعاية طبية عاجلة عند ظهورها، ولكن بعض الأشخاص يفضلون التخلص من حبيبات الميليا لأسباب تجميلية. وفي هذه الحال، يمكن لطبيب الأمراض الجلدية أن يساعدك عن طريق عمليات بسيطة لا تحتاج إلى تخدير، ويتم إجراؤها بإبر معقمة. وهناك أنواع أخرى من العلاجات الممكنة، ولكن يجب عليك دائماً البحث عن الخيار الأفضل عن طريق التشاور مع طبيب خبير.

هل سبق لك أن تعرضت لهذا النوع من البثور؟ كيف كانت تجربتك معها؟ وبأي طريقة تمكنت من التخلص منها؟

الجانب المُشرق/الصحة/ما تلك البثور البيضاء التي تظهر حول عينيك؟ (ملاحظة: لا تضغط عليها!)
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك