الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

ما الذي يحدث لجسمك عندما تبدأ صباحك بشرب القهوة؟

1---
465

توصل مجموعة من الباحثين من جامعة “نيفادا رينو” إلى استنتاج مفاده أنه يمكن استخدام القهوة المطحونة كوقود حيويّ. ومن المحتمل جداً أن تنبعث من سيارتك، في المستقبل القريب، رائحة أشبه بفنجان من الكابتشينو الطازج. لكن القهوة التي يشربها معظمنا في الصباح كفطور، قد لا تكون في الواقع أفضل طريقة لبدء اليوم، حيث يعتقد الأطباء أن أفضل وقت للاستمتاع بكوب من هذا المشروب الخاص يبدأ من الضحى إلى ما قبل الظهيرة، أي بين الساعة 9:30 و 11:30 صباحاً.

عادة ما نتطلع في الجانب المُشرق إلى تناول فنجان قهوتنا مباشرة بعد الاستيقاظ في الصباح، ولكن الآثار السلبية لهذه العادة على الجسم، خاصة حين نشرب القهوة على معدة فارغة، ستجعلنا نعيد النظر جدياً في هذا الأمر.

1. قد تشعرك بمزيد من النعاس

من المعروف أن القهوة مشروب اليقظة للكثيرين منا، غير أن شربها بمجرد النهوض من السرير قد يكون له تأثير معاكس. يضاعف الكافيين من مستويات هرمونات التوتر، وقد يؤدي إلى مشاكل متعلقة بالنوم والتعب. إذا بدأت يومك بكوب من الكابتشينو مع السكر، فقد تشعر بالنعاس مرة أخرى بعد فترة قصيرة. ويحدث هذا لأن أجسامنا تنتج الأنسولين لمعادلة السكر، مما يؤدي إلى انخفاض مستويات الغلوكوز في الدم، وينتهي بنا الأمر إلى نقص في الطاقة وزيادة في القلق.

2. قد يفقد جسمك المعادن الأساسية بسرعة

يمكن لتناول جرعتك المعتادة من القهوة في الصباح الباكر، أن يتسبب في فقدان جسمك للعديد من الفيتامينات والمعادن الأساسية. وذلك عن طريق تعطيل امتصاص الحديد والمغنيسيوم وفيتامينات B الضرورية للجهاز العصبي. كما يمكن للكثير من الكافيين أن يهدم الكالسيوم من عظامك، مما يجعلها أكثر ضعفاً وهشاشة.

3. قد تسبب الاضطراب لمعدتك

قد يساعدك مشروبك المفضل على الاستيقاظ في الصباح، ولكنه يدفعك أيضاً إلى استخدام الحمام كثيراً. في الواقع، يوصي بعض الخبراء بشرب القهوة كطريقة للاستعداد لاختبارات معينة، حيث تعمل القهوة على تنشيط نظامنا العصبي، مما يؤثر بدوره على القولون، وقد يسبب الإسهال. يحب الكثير من الناس إضافة الحليب أو الكريمة إلى قهوتهم الصباحية، ولأن معظمنا يواجهون صعوبة في هضم اللاكتوز، فقد يتسبب ذلك بدوره في اضطرابات معوية.

4. قد تؤدي إلى زيادة الوزن

على الرغم من أن القهوة السوداء قد تساعدك على حرق الدهون، إلا أن لها تأثير واضح على جدول نومك. عندما لا تحصل على قسطٍ كافٍ من النوم، ستميل إلى الشعور بالجوع والرغبة الشديدة في تناول الوجبات الخفيفة الحلوة. وإلى جانب هذا، فالعديد من المشروبات المحلاة الشهيرة والمرتبطة بالقهوة، مليئة بالسكر والسعرات الحرارية وقد تتسبب في زيادة الوزن.

5. يمكن أن تفاقم مستويات القلق

عادة ما تكون هرمونات التوتر لدينا في أعلى مستوياتها عندما نستيقظ في الصباح. ولأن الكافيين مادة منبهة، فإنه يعطي جسمك تأثيراً مضاعفاً من التوتر، ويمكن أن يؤدي إلى الإصابة بنوبات قلق شديدة لدى البعض.

6. قد تساهم في جفاف جلدك

تجعلك القهوة تستخدم الحمام كثيراً، ولهذا فإنها تجفف جسمك. وعندما تصاب بالجفاف، يصعب على السموم أن تخرج من الجسم عبر المسام الجلدية. وهذا بدوره يجفف الجلد أكثر، ويجعله عرضة لمشاكل مختلفة، كالتجاعيد المبكرة، منها على سبيل المثال.

7. قد ترفع مستوى السكر في الدم

بسبب فنجان القهوة الصباحي، يستحيل على خلايا جسمك تنظيم نسبة السكر في الدم، مما قد يؤدي إلى أمراض مختلفة. ومن المعروف أن ارتفاع نسبة السكر في الدم، بدوره، يمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن وزيادة خطر الإصابة بالالتهابات الجلدية.

في أي وقت تشرب فنجان قهوتك الأول عادة؟ وهل لاحظت من قبل ظهور أي من هذه الآثار الجانبية عليك؟

مصدر صورة المعاينة Shutterstock.com
1---
465
شارك هذا المقال