الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

كريستين بيل تكشف أن ابنتها البالغة من العمر 5 سنوات لا تزال ترتدي الحفاضات وتشرح أسلوبها الفريد في تربية الأطفال

كريستين بيل هي أم متفانية بأتمّ معنى الكلمة، وكثيراً ما تشارك معجبيها آرائها حول مهمّة الأبوة والأمومة. حتى أن لديها برنامج يسمى Momsplaining، حيث تتحدث فيه مع الضيوف حول الصعوبات التي تواجهها الأمهات في عالم اليوم. ومن وقت لآخر، تتحدّث نجمة هوليوود عن تجربة الأمومة الخاصة بها.

لدى نجمة فيلم Frozen طفلان مع زوجها الممثل داكس شيبرد

التقى شيبرد وبيل في عام 2007 وتزوجا بعد 6 سنوات، في عام 2013. وقبل الزواج مباشرة، رُزقا بابنتهما الأولى، لينكولن بيل شيبرد. في الواقع، مرّ الثنائي بالعديد من الصعوبات والتحدّيات في علاقتهما، ولكنهما بقيا معاً من أجل عائلتهما. وبعد عام من زواجهما، استقبلا بابنتهما الثانية، دلتا بيل شيبرد.

يحبّ الزوجان مشاركة تجارب الأبوة والأمومة الخاصة بهما

على الرغم من أن هذين الزوجين المشهورين جادّان للغاية بشأن الحفاظ على خصوصية طفلتيهما، إلا أنهما يتحدثان بصراحة عن تجاربهما كوالدين لفتاتين صغيرتين. وعند الحديث عن خصوصية حياة ابنتيها، قالت الممثلة: “شعوري هو أنني اخترت مهنة جعلتني محط أنظار الجميع في كل الأوقات”. وأضافت: “لا أعرف ما إذا كانت ابنتاي تريدان ذلك. لذلك ليس لدي الحق في اختيار نوعيّة حياتهما عوضاً عنهما”.

ومع ذلك، لا يفلّت شيبرد وبيل فرص مناقشة علاقتهما ورحلة الأبوة والأمومة الخاصة بهما. ففي عام 2020، تحدثت نجمة المسلسل الكوميدي The Good Place في مقابلة حول كيفية مناقشتها للمواضيع الأساسية والحساسة مع ابنتيها.

ومن بين المواضيع الأساسية التي تم طرحها هو سانتا كلوز. فقد قالت الممثلة: "أنا أحب سانتا“، ولكن عندما سألتها ابنتها عما إذا كان الرجل ذو اللحية البيضاء حقيقياً، كشفت بيل: “لم يكن لدي خيار سوى أن أكون صادقة معها”.

ذكرت كريستين في البودكاست الخاص بها أن ابنتها البالغة من العمر 5 سنوات لا تزال ترتدي الحفاضات

في البودكاست الخاص بها، Momsplaining، شاركت بيل قبل 3 سنوات تجربة خاضتها مع ابنتيها فيما يتعلق بالتدريب على استخدام المرحاض. وقد قالت في هذا الشأن: “اقترحنا على ابنتنا الكبرى، البالغة من العمر 21 شهراً، أن تستخدم المرحاض في الغرفة الأخرى ففعلت ذلك مباشرة. حتى أنها تخلّت عن الحفاضات بعد ذلك”. ولكن المهمة لم تكن بتلك السهولة مع ابنتها الصغرى.

إذ قالت بيل: “حالياً، تبلغ ابنتي الصغرى من العمر 5 سنوات ونصف، وما زلت ترتدي الحفاضات”. واعترفت الممثلة بأن كل شيء نسبي لأن “كل طفل مختلف تماماً عن الآخرين”. وبعد فترة وجيزة من هذا البيان، أعلن شيبرد وبيل في مقابلة أنه بعد تدريب ابنتهما دلتا على استخدام المرحاض كل ليلة، تمكّنت أخيراً من التخلص من الحفاضات إلى الأبد.

من المؤكد أن عملهما الشاق قد آتى ثماره، لكن الممثلة أضافت: “أعتقد أنه أمر طبيعي، ولا ينبغي لأحد أن يشعر بالخجل إذا كان لدى طفلهم نسق غير منتظم في التدرّب على استخدام المرحاض”.

ما هي أفكارك حول ارتداء الأطفال الأكبر سناً حفاضات؟ وكيف علّمك والداك استعمال المرحاض؟

الجانب المُشرق/العلاقات/كريستين بيل تكشف أن ابنتها البالغة من العمر 5 سنوات لا تزال ترتدي الحفاضات وتشرح أسلوبها الفريد في تربية الأطفال
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك