الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

دراسة تؤكد: النساء الأسعد هن اللاتي يرتبطن برجال أصغر سناً

غالبية النساء يتزوجن رجالاً يكبروهن بـ 1 إلى 3 سنوات اعتقاداً منهن بأن هذا هو الفارق الأمثل بين الزوجين عند الارتباط. لكن يبدو أن هناك ما هو أفضل: بحسب طبيب وخبير في العلاقات بين الجنسين، فإن النساء اللاتي يرتبطن برجال أصغر سناً بكثير هنّ الأكثر سعادة ورضا.

أثارت هذه الدراسة اهتمامنا في الجانب المشرق، وقررنا أن نشارك تفاصيلها مع قرائنا الأعزاء.

شمل الاستبيان 200 امرأة

استطلع د. ليميلر آراء 200 امرأة لمعرفة المزيد عن علاقات الرجال والنساء. وقد شملت هذه العينة نساء مرتبطات برجال أصغر منهن، وأخريات أصغر سناً من أزواجهن، وفئة أخرى لهن وأزواجهن العمر نفسه.

أفضل فارق عمري بين الزوجين هو 10 سنوات.

اكتشف البحث أن النساء المرتبطات برجال أصغر بـ 10 سنوات هنّ الأكثر سعادة. كما أن إخلاصهنّ للعلاقة كان أكبر منه عند النساء المرتبطات برجال أكبر سناً أو في عمر مقارب لهنّ.

تشعر النساء بالهيمنة في هذه العلاقات.

مع أنه لم تكن هناك بيانات كافية للوصول إلى استنتاج بهذا الشأن، إلا أن الباحث عرض الأسباب المحتملة لارتياح النساء في علاقاتهن مع رجال أصغر سناً. ومن وجهة نظره، تملك النساء الكلمة العليا في هذه العلاقات ويحظين بدرجة أعلى من المساواة مع الرجل.

الرجال سعداء أيضاً.

كما خلص البحث إلى أن حبّ امرأة أكبر سناً وإرضاءها يسعد الرجل أيضاً، وبذلك يكون الشريكان سعيدين. وأضاف خبراء آخرون بأن هناك توافقاً أفضل ونضجاً أكبر بين هؤلاء الأزواج، وأنهم يؤدون واجبهم كأمهات وآباء على أكمل وجه.

ما فارق السن بينك وبين شريكك؟ إلى أي حد توافقين على ما ورد في هذه المقالة؟ شاركينا رأيك في قسم التعليقات أدناه!

مصدر صورة المعاينة prideofgypsies / Instagram, nickjonas / Instagram